توقيت القاهرة المحلي 07:56:22 آخر تحديث
  مصر اليوم -

مجلس الأمن يعقد جلسة طارئة لمناقشة الأوضاع في اليمن

جماعة "الحوثيين" تفرض سيطرتها على عمران بعد معارك خلفت قتلى وجرحى

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - جماعة الحوثيين تفرض سيطرتها على عمران بعد معارك خلفت قتلى وجرحى

معارك عنيفة خلّفت مئات القتلى والجرحى
عمران - عبد العزيز المعرس

سيّطرت جماعات "الحوثيين" المسلحة على مدينة عمران، 50 كيلو شمال العاصمة صنعاء، بعد معارك عنيفة خلّفت مئات القتلى والجرحى، وتضاربت الأنباء بشأن مقتل قائد اللواء 310 حميد القشيبي المحسوب على جماعة "الإخوان المسلمين"، ويعقد مجلس الأمن الدولي، الأربعاء، اجتماعًا طارئًا لمناقشة الأوضاع في اليمن.
واستطاع مسلحو "الحوثيين" السيطرة على محافظة عمران بالكامل ولم يعد للقوات الحكومية أي موقع، بعد أن غادر البعض وأخلوا مواقعهم للمسلحين، وآخرون قتلوا في الاشتباكات، حسب مصادر محلية وأمنية.
ونقل مصدر محلي، لـ"العرب اليوم"، أن "الحوثيين" استكملوا سيطرتهم على ما تبقى من محافظة عمران بسيطرتهم على مبنى الأمن العام والأمن المركزي واللواء 310 وتفجير مقرات حزب "الإصلاح" وجامعة الإيمان ومعهد النور في عمران.
وأوضح المصدر، أن الاشتباكات تواصلت، مساء الثلاثاء، بالقرب من جبل ضين ومقر اللواء 310 الذي باتت تحت سيطرة مسلحي "الحوثيين"، بعد اقتحامه ومقتل قائدة حميد القشيبي.
وتضاربت الأنباء بشان مقتل قائد اللواء 310 حميد القشيبي، حيث أعلنت جماعة "الحوثيين" قتله برفقة عدد من الجنود في أحد المنازل في محافظة عمران، فيما نقلت وسائل إعلام تابعة لجماعة "الإخوان المسلمين"، أنّ القشيبي لايزال على قيد الحياة، فيما لم تصدر السلطات اليمنية تعليقًا على تلك الحادثة حتى اللحظة.
وحملت اللجنة الرئاسية المكلفة بإنهاء التوتر والصراع المذهبي في عمران، جماعة "الحوثيين" كامل المسؤولية عن الأحداث والتطورات المأساوية التي شهدتها المحافظة، وما قد يترتب عليها من تداعيات تهدد أمن واستقرار الوطن، جاء ذالك في بيان تلقى "العرب اليوم" نسخة منه.
وذكر البيان أنه "بعد تدهور الأوضاع الأمنية في مدينة عمران خلال الـ48 ساعة الماضية، وما صاحبها من مهاجمة لمؤسسات الدولة المدنية والعسكرية والاستيلاء عليها من قبل الجماعات المسلحة من الحوثيين، مما أسفر عن مقتل عدد من المواطنين الآمنين وتدمير للممتلكات العامة والخاصة. التقت اللجنة الرئاسية بعد ظهر يوم أمس الموافق 8 (تموز)يوليو 2014، بممثلي جماعة الحوثي وهم كلا من عبدالواحد أبوراس وحسين العزي وعامر المراني ومحمد القبلي ومحمد البخيتي بحضور كبير مستشاري مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة لليمن. وبعد نقاش مطول تم الاتفاق على أن تتمركز الشرطة العسكرية في معسكر اللواء 310، فيما ينسحب الحوثيين من كافة المؤسسات والمنشآت الحكومية في المحافظة مقابل الخروج الآمن للواء وقيادته، لكنهم لم يلتزموا بما تم الاتفاق عليه وقاموا بمهاجمة معسكر اللواء وارتكبوا أعمالاً مروعة زادت من تأجيج التوتر والاقتتال وترويع المدنيين".
ويعقد مجلس الأمن الدولي، الأربعاء، جلسة طارئة لمناقشة الأوضاع في اليمن وخصوصًا في عمران شمال صنعاء.
وذكرت وكالة الأنباء اليمنية "سبأ"، أنّ مجلس الأمن الدولي سيعقد جلسة طارئة في وقت لاحق الأربعاء لمناقشة تطورات الوضع في اليمن في ضوء تواصل أعمال العنف في عمران .ومن المتوقع أنّ يصدر مجلس الأمن في ختام الجلسة بيانًا رئاسيًا عقب الجلسة.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جماعة الحوثيين تفرض سيطرتها على عمران بعد معارك خلفت قتلى وجرحى جماعة الحوثيين تفرض سيطرتها على عمران بعد معارك خلفت قتلى وجرحى



أثناء حضورها حفل زفاف مصممة الأزياء ميشا نونو

إيفانكا ترامب تستعير فستانًا جذابًا ارتدته والدتها عام 1991

واشنطن ـ مصر اليوم

GMT 18:38 2019 الأحد ,22 أيلول / سبتمبر

بيان عاجل من القوات المسلحة

GMT 23:07 2019 الأربعاء ,04 أيلول / سبتمبر

برج العرب يقترب من استضافة نهائى كأس مصر

GMT 23:09 2019 الأربعاء ,04 أيلول / سبتمبر

دجلة يواجه اف سي مصر وديًا بعد إلغاء مواجهة السويس

GMT 20:12 2019 الأربعاء ,04 أيلول / سبتمبر

حرس الحدود ينجح في التعاقد مع أحمد شرويدة

GMT 18:37 2019 الأربعاء ,04 أيلول / سبتمبر

سموحة يفسخ تعاقده مع رمزي خالد بعد شهر من التوقيع

GMT 12:29 2019 الخميس ,05 أيلول / سبتمبر

6 روايات في القائمة القصيرة للفوز بـ«البوكر»
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon