توقيت القاهرة المحلي 01:39:03 آخر تحديث
  مصر اليوم -

ترتبط المنظمة المحظورة بسلسلة من الهجمات منذ 1997

تقرير حديث يكشف عن الشبكة الأساسية للجماعات المتطرفة في بريطانيا

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - تقرير حديث يكشف عن الشبكة الأساسية للجماعات المتطرفة في بريطانيا

الجماعات المتطرفة في بريطانيا
لندن ـ ماريا طبراني

كشف تقرير حديث عن أن نحو نصف الجماعات المتطرفة التي تنفذ الهجمات والمؤامرات في بريطانيا، يشترك أعضاؤها في شبكة متطرفة واحدة وهي "آل المهاجرون".

وتعد المنظمة المحظورة على صلة بسلسلة من الهجمات المتطرفة التي تعود إلى العام 1997، والتي استهدفت أحد ضباط الشرطة البريطانيين.

وهناك كتاب جديد لخبير في شؤون التطرف، رافايللو بانتشوي، وهو "نحن الموت كما الحب"، يوضح أن الجماعة أسست في الثمانينات وكانت مركزًا للتطرف في بريطانيا.

واحد من بين المتورطين في تفجيرات لندن، الذي راح ضحيته 52 شخصًا العام 2005، قابل أحد أكبر داعمي جماعة المهاجرين عمر الخيام.

ويذكر مؤلف الكتاب أن التقارير تشير إلى أن من بين 51 هجومًا أحبطته السلطات البريطانية كان 23 منها على صلة بجماعة المهاجرين، التي يعد الداعية المتطرف أنم شودري واجهة لها.

وأشار الكاتب إلى أن الكثير من أنصار الجماعة متورطين في جرائم وأنشطة عصابية في الماضي واتجهوا إلى التطرف كوسيلة للتكفير عن ماضيهم؛ حيث تبيع لهم الجماعة نسخة متطرفة من تفسيرات الدين الإسلامي من خلال قادة الجماعة الذين يتمتعون بشعبية وكاريزما ومهارة في جذب الناس نحو أفكار عدوانية.

كان تأسيس الجماعة على يد عمر بكري محمد، سوري المولد وعاش في بريطانيا من العام 1986 وحتى 2005، عندما تم منعه من العودة وكان في لبنان وقتها، بينما ظلّ الداعية المتطرف أنجم شودري في بريطانيا وهو وجه الجماعة، التي أعادت تقديم نفسها في صورة جماعات أخرى مثل "الإسلام للمملكة المتحدة" و"الحاجة للخلافة" وتم منعهما كذلك.

ويذكر بنوتشي: البعض منبوذ وقد تورط مع عصابات خطيرة جدًا أو فعل جريمة في الماضي، وبانضمامهم إلى مثل هذه الشبكة يعد إنقاذًا لأنشطتهم، كما أن داخل هذه الشبكة توجد بعض الشخصيات الكاريزمية جدًا والجيدة في جذب الناس وإعطائهم الأفكار العدوانية".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تقرير حديث يكشف عن الشبكة الأساسية للجماعات المتطرفة في بريطانيا تقرير حديث يكشف عن الشبكة الأساسية للجماعات المتطرفة في بريطانيا



يتميّز بالقماش الفضفاض المنسدل مع الكسرات العريضة

تألقي بموضة الفستان الأسود على طريقة أنجلينا جولي

واشنطن - مصر اليوم

GMT 02:35 2020 الجمعة ,07 آب / أغسطس

تعرف على المناطق السياحية في اليونان 2020
  مصر اليوم - تعرف على المناطق السياحية في اليونان 2020

GMT 17:03 2020 الخميس ,06 آب / أغسطس

إصابة الفنانة نانسى صلاح بـ انفجار بيروت

GMT 21:46 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تسجيل 14 إصابة جديدة بفيروس كورونا في ليبيا

GMT 04:04 2020 الخميس ,21 أيار / مايو

صيحات أساور موضة صيف 2020

GMT 05:27 2020 الخميس ,28 أيار / مايو

العثور على جثة لاعب كرة إنجليزي داخل منزله

GMT 10:24 2020 الثلاثاء ,03 آذار/ مارس

محمد عساف يشعل "فيسبوك" بأغنية "بنت الجيران"

GMT 17:27 2020 الأحد ,19 إبريل / نيسان

أزمة كورونا تدفع مصارع نمساوي للإسلام

GMT 22:09 2020 الإثنين ,27 كانون الثاني / يناير

فيلم "دماغ شيطان" يحقق إيرادات هزيلة بعد أسبوع من طرحه
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon