توقيت القاهرة المحلي 07:14:06 آخر تحديث
  مصر اليوم -

شدّدت على ضرورة محاسبة المقصرين في حادث "الوادي الجديد"

القوى السياسيَّة في دمياط تُطالب بتشكيل محاكم عسكريّة للمتورطين في العنف

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - القوى السياسيَّة في دمياط تُطالب بتشكيل محاكم عسكريّة للمتورطين في العنف

قوات حرس الحدود المصرية
دمياط ـ أميرة عبد الخالق

أثار استشهاد 21 مجندًا وضابطًا من قوات حرس الحدود، في حادث الوادي الجديد، الذي شنه مسلحون السبت، غضب المواطنين ونشطاء القوى السياسية في دمياط، الذين طالبوا بتشكيل محاكم عسكرية للمتورطين في الحادث، والقصاص لدماء شهداء الجيش، الذين قضوا أثناء تأديتهم الواجب الوطني.وطالب نائب منسق اتحاد القوى الشعبية في المحافظة يوسف عبد السلام، في تصريح إلى "مصر اليوم"، الرئيس عبدالفتاح السيسي بـ"القصاص من القتلة الذين يريدون الخراب لمصر، ويعملون على تهديد الأمن القومي".
ورأى عبد السلام أنَّ "ما تشهده مصر من إنجازات تحققها خارطة الطريق، والمضي قدمًا في بناء الوطن، بعد ثورة 30 يونيو، يثير حقد الدول التي تتآمر بغية إضعاف منطقة الشرق الأوسط"، مبيّنًا أنّه "لا مفر من الضرب بيد من حديد على كل من تسول له نفسه مهاجمة الأبرياء وقتلهم".
ومن جانبه أكّد أمين حزب "المؤتمر" في دمياط علي الصوالحي، في تصريح إلى "مصر اليوم"، "ضرورة أن يعمل وزيرا الدفاع والداخلية بكل حزم مع قوى التطرف، التي تحاول العبث في استقرار وأمن البلاد"، مشيرًا إلى أنَّ "القوات المسلحة فخر لكل مصري، وأنَّ دماء الشهداء الطاهرة وصمة عار على جبين قوى التطرف".
وأوضح المتحدث الإعلامي لحزب "النور" في دمياط، عمرو سالم، في تصريح مماثل، أنَّ "الأجهزة المعنية عليها أن تمنع تكرار تلك الحواث، لاسيما أنّ قوى التطرف تتربص بالجنود على الحدود، وفي سيناء، وهو ما أسفر عن استشهاد عشرات الجنود في العامين الماضيين".
وبيّن سالم أنّه "من المهم محاسبة المقصرين على هذا الحادث، لأن دماء المصريين أغلى من أن تراق دون عقاب، ومحاسبة من عرّض الأمن القومي للخطر".
يذكر أنَّ مسلحين هاجموا قوة من حرس الحدود في محافظة الوادي الجديد، أثناء تواجدهم في منطقة الكيلو 100، ما أسفر عن استشهاد 21 مجندًا. 

 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القوى السياسيَّة في دمياط تُطالب بتشكيل محاكم عسكريّة للمتورطين في العنف القوى السياسيَّة في دمياط تُطالب بتشكيل محاكم عسكريّة للمتورطين في العنف



تخطف الأنظار بالتصاميم المميزة والأزياء اللافتة

ليدي غاغا تتألَّق بإطلالات مميزة خلال إطلاق خطّ مستحضرات التجميل

واشنطن ـ مصر اليوم

GMT 18:51 2019 الثلاثاء ,17 أيلول / سبتمبر

أول رد من حمو بيكا بعد شائعة وفاته
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon