توقيت القاهرة المحلي 08:52:18 آخر تحديث
  مصر اليوم -

الجندي الأسير"هدارغولدين" هو ابن عم وزير الحرب الإسرائيلي

إسرائيل تعترف بأن الجيش الذي لا يُقهر قُهر في غزة على يد المقاومة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - إسرائيل تعترف بأن الجيش الذي لا يُقهر قُهر في غزة على يد المقاومة

كتائب عز الدين القسام
القدس المحتلة – وليد أبوسرحان

أصيب الإسرائيليون بصدمة بدت واضحة عليهم عبر وسائل إعلامهم ولا سيما المرئية وضيوفها الذين تحدثوا عن العملية النوعية التي نفذتها كتائب عز الدين القسام الجناح المسلح لحركة حماس صباح الجمعة وأسفرت عن أسر جندي إسرائيلي إضافة إلى قتل عدد آخر من جنود الاحتلال.
وكان لسان حال المحللين الاسرائيليين يقول إن الجيش الاسرائيلي الذي كان معروفًا عنه بأنه لا يقهر أمام جيوش المنطقة قهر في قطاع غزة أمام رجال المقاومة الفلسطينية.
وأعلن الناطق باسم الجيش الاحتلال، أسر ضابط إسرائيلي من لواء غفعاتي في مدينة رفح على أيدي المقاومة الفلسطينية، وأكد أنه تم إبلاغ عائلة الضابط بذلك في ساعات الصباح.
وأعلنت إسرائيل رسميًا بعد ظهر الجمعة، أن الجندي الاسير هو "الملازم هدار غولدين من لواء غفعاتي " ويبلغ من العمر 23 عامًا من كفار سابا.
وذكرت القناة البريطانية 4 أن غولدين الذي وقع الجمعة في الأسر هو ابن عم وزير الحرب الإسرائيلي موشي يعلون ويحمل الجنسية البريطانية إلى جانب الجنسية الإسرائيلية. ويخدم في الوحدة الخاصة في لواء النخبة غفعاتي المنتشر على الحدود الجنوبية الشرقية لقطاع غزة.
وقالت القناة أن الجيش الإسرائيلي سيعتبر الضابط الأسير بمثابة أسير حرب تم خطفه في معارك عنيفة مع المقاومة وجهًا لوجه، واعترف جيش الاحتلال على لسان المتحدث باسمه بمقتل اثنين من الجنود وأسر ثالث في الاشتباكات العنيفة التي دارت مع المقاومة شرق رفح صباح الجمعة.
وأوضحت أن الضابط الأسير خريج مدرسة دينية تابعة لحركة "بني عاكيفا" وهي من مؤيدي التيار الصهيوني الأشد تطرفًأ، وأن والده قائد كتيبة احتياط، وله شقيق يخدم في الجيش الإسرائيلي، كما أن عائلة الضابط الأسير يتبعون لحزب البيت اليهودي برئاسة "نفتالي بينت".
وقال الناطق إن الجيش الاسرائيلي وأجهزة الامن وعلى رأسهم الشاباك يقومون الآن بعمليات واسعة للوصول لآسري الجندي لتحريره، حيث ودارت اشتباكات عنيفة بين جيش الاحتلال ورجال المقاومة أدت إلى مقتل واصابة عدد من الجنود.
وقال المحلل العسكري للقناة العاشرة الون بن دافيد إن العملية بدأت عندما هاجمت مجموعة من مقاتلي حماس مجموعة من الجيش الاسرائيلي شرق مدينة رفح، حيث خرجوا من فتحات انفاق وهاجموا الجيش الاسرائيلي مستخدمين القنابل اليدوية والقذائف والاسلحة الاتوماتيكية، كذلك قام "انتحاري" بتفجير نفسه في الجيش الاسرائيلي، وتم أسر جندي أثناء هذه العملية وسحبه في أحد الانفاق، وفجر ذلك اشتباكات عسكرية عنيفة مازالت تدور في المنطقة.
وأشارت القناة الاسرائيلية العاشرة بأنه يجري الاستعانة بكافة الأجهزة الأمنية وعلى رأسها جهاز "الشاباك" لاستعادة الجندي الاسير، ويقوم الجيش بتوسيع العملية العسكرية في منطقة رفح وإنهاء عملية الخطف بأي ثمن حتى لو تم قتل الجندي الأسير.
وبدا على الاسرائيليين حالة من الذهول والصدمة جراء وقوع جندي ثاني أسير لدى المقاومة الفلسطينية ذات التسليح البسيط مقارنة مع الجيش الاسرائيلي الذي يوصف بأنه من أفضل جيوش العالم تسليحًا حيث يحتل المرتبة 11 في افضل جيوش على مستوى العالم.
وأعدَّت مجلة ‏Business Insider  في بداية تموز قائمة مفصّلة، تدرّج الجيوش العالمية حسب قوتها، حيث استعان معدو المجلة بمعطيات من مجمع معطيات Global Fire Power Index‏ الذي يعرض معطيات لـ 106 جيوش في أرجاء العالم، بدءا من قوام قواتها البشرية، مرورا بالمعدات العسكرية، وحتى الميزانية السنوية.
ويقع جيش الاحتلال الاسرائيلي ضمن قائمة الجيوش في المرتبة الـ 11، بعدد جنود وصل الى 3.511.190 جندي، و3870 دبابة، و680 طائرة حربية، ورؤوس نووية بما يقارب الـ 200، و14 غواصة حربية، وبميزانية تصل الى 15.000.000.000 دولار في السنة.
واعتبرت أوساط إسرائيلية بان أسر جندي ثان من قبل المقاومة الفلسطينية الى جانب شاؤول آرون ، الذي سبق وأعلنت كتائب القسام عن أسره ، يعتبر صفعة قوية لإسرائيل بمستوييها السياسي والامني الامر الذي يستدعي رد عنيف على قطاع غزة.
وقال مصدر اسرائيلي تحفظ موقع "واللا" العبري الالكتروني عن ذكر اسمه بأن رد إسرائيل على عملية اسر الجندي سيكون ردًا "ساحقًا".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إسرائيل تعترف بأن الجيش الذي لا يُقهر قُهر في غزة على يد المقاومة إسرائيل تعترف بأن الجيش الذي لا يُقهر قُهر في غزة على يد المقاومة



بحث الكثير من الأشخاص عن صورة إطلالتها الأيقونية تلك في "غوغل"

جنيفر لوبيز تسحر الحضور بنسخة جديدة من فستان أثار ضجة قبل 20 عام

ميلان ـ مصر اليوم

GMT 02:03 2019 السبت ,21 أيلول / سبتمبر

أحمد فهمي يكشف حقيقة مرض زوجته هنا الزاهد

GMT 00:34 2019 السبت ,21 أيلول / سبتمبر

اصطدام قطار بجرار زراعي في المنوفية

GMT 17:19 2019 الثلاثاء ,03 أيلول / سبتمبر

أحمد زكريا مديرا تنفيذيا لمركز شباب الجزيرة

GMT 17:01 2019 الثلاثاء ,03 أيلول / سبتمبر

رضا عبد العال يرفض الحكم المبكر على فايلر وميتشو

GMT 11:31 2019 الأربعاء ,04 أيلول / سبتمبر

في مصر انطلاق أكبر مسابقة علمية لأطباء أمراض القلب
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon