توقيت القاهرة المحلي 19:43:15 آخر تحديث
  مصر اليوم -

عرض رسالة للزعيم النازي أدولف هتلر قبل انتحاره للبيع

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - عرض رسالة للزعيم النازي أدولف هتلر قبل انتحاره للبيع

الزعيم النازي أدولف هتلر
لندن - مصر اليوم

تعرض دار مزادات آخر رسالة للزعيم النازي أدولف هتلر قبل انتحاره، حيث كشفت عن نفسيته وقراره الأخير بعدما تأكدت الهزيمة على يد الحلفاء.

وبعث هتلر الرسالة التاريخية قبل أيام من وفاته إلى أحد قادته المقربين، فرديناند شورنر، الذي حثه على الفرار من العاصمة المحاصرة، حسب صحيفة "ميرور" الإنجليزية.

وقال الزعيم النازي حينها: "سأبقى في برلين لكي أشارك بطريقة مشرفة، في المعركة الحاسمة لألمانيا، وأضرب مثالاً جيدًا لكل من تبقى.. أعتقد بأنه بهذه الطريقة سأقدم أفضل خدمة لألمانيا، وبالنسبة إلى بقيتكم، يجب بذل كل جهد ممكن للنصر في الكفاح من أجل برلين. يمكنك أن تساعد هناك بشكل حاسم، من خلال الدفع شمالًا في أقرب وقت ممكن".

اقرأ أيضًا:

قصّة ترشح القائد النازي هتلر لجائزة نوبل للسلام تثير الجدل

وقالت دار مزادات ألكسندر التاريخية في ولاية ماريلاند بالولايات المتحدة الأميركية، التي تقوم ببيع هذه الرسالة إنها "فريدة من نوعها".

وقال رئيس الدار بيل باناغوبولوس: "لا يوجد دليل مكتوب آخر على إعلان هتلر عن نيته البقاء (والموت) في برلين.. هذه هي رسالة انتحار هتلر".

وفي الرسالة، "يحاول هلتر أن يصور نفسه كزعيم شجاع وقف مع رجاله حتى النهاية ، حين أطلق الرصاص على رأسه في غرفة نومه".

وتتضمن المجموعة أيضًا رسالة إلى هتلر من شورنر، مناشدا إياه الهرب.

وكتب شورنر: "أود أن أطلب منك، في هذه الساعة الخطيرة، مغادرة برلين وتولي القيادة من القطاع الجنوبي".

و"إذا سقطت، فإن ألمانيا ستنتظر أيضًا. الملايين من الألمان ينتظرون الفرصة لبناء ألمانيا مرة أخرى، معكم".

وقال باناغوبولوس عن شورنز: "لقد كان مفضلًا لدى هتلر، وكان مساعدا مخلصًا، وأراد بالتأكيد أن يخرج هتلر من برلين. لكن هتلر، من ناحية أخرى، كان في وضع مستحيل.

و"في اجتماع قبل يومين من وفاته، تعرض هتلر لانهيار عصبي تام عندما أُبلغ أنه لم يتم الامتثال لأوامره بالانتقال إلى إنقاذ برلين.

"لقد استشاط هتلر غضبا من خيانة قادته وعدم كفاءتهم؛ وحينها أعلن للمرة الأولى أنه خسر الحرب"، و"أعلن هتلر أنه سيبقى في برلين حتى النهاية".
في 26 أبريل ، أي بعد يومين من إرسال هتلر رده على شورنر، عرض على الزعيم النازي فرصة أخيرة للسفر من برلين ، لكنه رفض.

وقال باناغوبولوس: "ربما كان يأمل في أن يقوم شورنر بدفع القوات شمالًا من تشيكوسلوفاكيا للتخفيف عن برلين ، لكنني متأكد أن كلاهما يعرف أن الأمر كان مستحيلًا".

وأضاف: "قواته الدفاعية كانت تنهار في كل مكان حوله وكانت القذائف الروسية تهبط بالفعل في مكان قريب."

وانتحر هتلر وشريكته إيفا براون، في مخبأه في برلين في 30 أبريل/ نيسان 1945.

وقبل انتحاره، قام هتلر بترقية شورنر إلى منصب القائد الأعلى للجيش الألماني، خلفًا له.

وتخلّى شورنر عن منصبه في وقت لاحق وفر إلى النمسا، حيث اعتقلته القوات الأميركية، وبعد الحرب، قضى بعض الوقت في سجون الاتحاد السوفيتي وألمانيا الغربية قبل إطلاق سراحه في عام 1963، لينتقل إلى ميونيخ حيث توفي في ظروف غامضة عام 1973.

ويجري بيع الرسالة التاريخية في مزاد يستمر يومين في 30 أبريل و1 مايو، ومن المتوقع أن يصل سعرها ما بين 60 ألف دولار إلى 80 ألف دولار.

قد يهمك أيضًا:

نمساويون يفكّون شيفرة وفاة نائب الزعيم النازي "هتلر"

صورة نادرة لهتلر تكشف أسرارًا عن صداقته بفتاة يهودية

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عرض رسالة للزعيم النازي أدولف هتلر قبل انتحاره للبيع عرض رسالة للزعيم النازي أدولف هتلر قبل انتحاره للبيع



اختارت إكسسوارات ناعمة تزيّن بها "اللوك" مثل الأقراط الدائرية

طُرق تنسيق موديلات " السروال " على طريقة الملكة ليتيزيا

مدريد ـ مصر اليوم

GMT 03:38 2020 الإثنين ,13 تموز / يوليو

اكتشف معالم الطبيعة في "تبوك" السعودية
  مصر اليوم - اكتشف معالم الطبيعة في تبوك السعودية

GMT 06:03 2020 الإثنين ,13 تموز / يوليو

أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها
  مصر اليوم - أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها

GMT 18:36 2020 السبت ,07 آذار/ مارس

أخطاء يومية خارجة عن الاتيكيت

GMT 04:05 2019 السبت ,29 حزيران / يونيو

نجمات اخترنَ الخروج بالبيجامة وملابس النّوم

GMT 13:07 2020 الثلاثاء ,12 أيار / مايو

"واتس آب" يتيح الاتصال لنحو 50 شخصا عبر الفيديو

GMT 02:21 2020 الإثنين ,27 إبريل / نيسان

سما المصري تؤكد أن فيديوهاتها تسجل أنشطة حياتها

GMT 17:56 2020 الخميس ,23 إبريل / نيسان

السنغال تُسجل حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon