توقيت القاهرة المحلي 11:35:21 آخر تحديث
  مصر اليوم -

الفساتين الماكسي تعود برؤية جديدة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الفساتين الماكسي تعود برؤية جديدة

الفساتين الماكسي
باريس ـ مصر اليوم

ظهرت الفساتين الطويلة الصيفية منذ زمن طويل، فكانت ترتديها الجدات والأمهات في جميع أنحاء العالم، إلا أنها في الآونة الأخيرة وبطريقة غامضة عادت للظهور مرة أخرى، وحظيت باهتمام العديد من النجمات ممن حرصن على ارتدائها.
ففي الآونة الأخيرة نرى الفساتين الماكسي في عروض الأزياء وحتى على السجادة الحمراء.

وحول ذلك يقول تارون تاهيلياني، مصمم الأزياء: "الماكسي يغطي كل شيء تقريبًا، فهو مريح تمامًا كملابس النوم، وهذا هو بالضبط سبب رؤية هذه الموضة من جديد".

وكان أول من قدم الفستان الماكسي، هو المصمم الدومينيكي أوسكار دي لا رنتا، وقد اعتبر أكثر الأزياء انتشارًا في أواخر الستينيات وأوائل السبعينيات جنبًا إلى جنب مع حركة الهيبي.

والآن، يدعم خبراء الأزياء والموالون لهذه الموضة، عودة فستان الماكسي، إذ تعتقد "أنيتا شروف أداجانيا"، مصممة الأزياء الحائزة على الجوائز ومديرة الأزياء في Vogue India، أن الصورة العامة لهذه الفساتين هي صورة متسامحة، كما أنه يبدو مناسبًا لجميع أنواع الأجسام، بعكس الثوب الذي يحتاج لجسد معين وتجربة خاصة مع كل نوع منه.

وتضيف أنيتا، أن الثوب الطويل يعكس القوام الممشوق لمن ترتديه، كما يمكن إضفاء طابع كلاسيكي مع حذاء ذي كعب مرتفع وحقيبة كلاسيكية بلون موحد، أو إعطاؤه مظهرًا أكثر شبابية مع صندل خفيف أرضي وحقيبة ملونة.

وتحول الفستان الماكسي من مظهره الفضفاض عديم الشكل إلى مظهره المثير الجذاب الذي قدمته أشهر النجمات العالميات، إذ أصبح أكثر التصاقًا بالجسم موضحًا منحنياته وتفاصيله.

ويقول مصمم الأزياء "رينا سينغ": "الفستان الماكسي الأبيض هو بمثابة قماش فارغ لديه احتمالات لا نهاية لها.. ويمكنك ارتداء الماكسي مع جينز أو إكسسوارات متعددة الألوان والأشكال ولمناسبات عدة.. في الحقيقة، فإن ما يندثر من موضات يرجع إلى كونها غير مريحة في المقام الأول، وبالتالي هذا هو سبب كون بعض الأزياء رائجة على الدوام، فمع خيارات عدة و أشكال وألوان متنوعة وطرق مختلفة لارتدائه، سيبقى الفستان الماكسي رائجًا ومتوجًا على رأس قائمة أزيائنا اليومية".

قد يهمك أيضًا:

ستيلا مكارتني تقدّم مجموعة ملابس مصنوعة من مواد مُعاد تدويرها

"فرنش كونكشن" تُقدِّم مجموعة جديدة مِن الفساتين بأسعار معقولة

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الفساتين الماكسي تعود برؤية جديدة الفساتين الماكسي تعود برؤية جديدة



سحرت قلب أمير موناكو الذي تزوجها ومنحها لقب أميرة

تعرفي على إطلالات غريس كيلي أشهر أيقونات الموضة

القاهرة ـ مصر اليوم

GMT 07:14 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق جديدة تساعدك في الحفاظ على أمان أجهزة أندرويد من القلق

GMT 18:06 2020 الجمعة ,01 أيار / مايو

تسجيل 281 حالة وفاة بفيروس كورونا في إسبانيا

GMT 08:18 2019 السبت ,05 تشرين الأول / أكتوبر

تعرفي على طرق استخدام زيت الخروع لزيادة كثافة الشعر

GMT 00:20 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

المخرج محمد سامي يواصل الهجوم على نسرين أمين

GMT 20:00 2020 الإثنين ,06 إبريل / نيسان

يسرا تكشف عن إصابتها بسرطان الدم ووصية والدتها
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon