نفى لـ "مصر اليوم" إمكانية التصالح مع "الإخوان"

النائب أسامة أبو المجد يحذر من زيادة الأسعار

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - النائب أسامة أبو المجد يحذر من زيادة الأسعار

اللواء أسامة أبوالمجد
القاهرة – أحمد عبدالله

كشف اللواء أسامة أبوالمجد، النائب البارز في مجلس النواب المصري، ورئيس الهيئة البرلمانية لحزب حماة وطن، أن المواطن المصري الآن لم يعد يحتمل أية زيادات في الأسعار، محذرًا الحكومة من "عواقب وخيمة" حال قررت ذلك مجددًا، رافضًا مبدأ التقارب مع جماعة الإخوان المسلمين، ومؤكدًا على أن النائب عليه التركيز على "الجانب الخدمي" وليس "التشريعي" فقط.

وأضاف أبو المجد في تصريحات خاصة إلى "مصر اليوم"، أن مبدأ المصالحة مع الإخوان المسلمين، مرفوض، ويجب أن تكون هناك قواعد حاكمة لرغبة أي طرفين في إحداث تقارب وجهات نظر، أهمها "استعداد الطرفين" لذلك، مشيرًا إلى أن هذه القواعد غائبة، فلديك نظام سياسي وشعب يرغبان في الحفاظ على الدولة، وطرف آخر يصر على هدم الدولة ومهاجمتها ليل نهار بمعاونة دول بالمنطقة، ولذلك سيكون هناك "رفض شعبي" قبل أي تدخل تشريعي يقرب بين الدولة والإخوان.

وبخصوص معاناة المواطنين حاليا، قال أبو المجد إن هناك صورة مغلوطة عن "أغلب نواب الشعب"، أنهم لايكترثون للمواطن ولايقفوا على معاناته جيدا، وأؤكد لكم أنني أتلقى يوميا عشرات الشكاوى، وألتقي بمنتهى الاستمرارية مع الناس، وأستمع لنبض الشارع جيدا، وأستطيع أن أعبر لكم عن مدى مايشعر به الناس من "أهوال"، فهم ليسوا أقل من "أبطال" لتحملهم الظروف الاقتصادية التي أقل ماتوصف به أنها "قاسية للغاية".

ودوري على المستوى الشخصي لم يتوقف عند استشعار هموم المواطن، وإنما لا أفوت فرصة في البرلمان إلا وأطرح مايشغل الناس، وكان هناك اجتماع ساخن بلجنة الخطة والموازنة، تحضره أهم حقائب في الحكومة، المالية والتخطيط، وكان الحديث عن الموازنة المالية للدولة في العام الجديد، وبالطبع كان هناك نواب انشغلوا بالأرقام التفصيلية وبنود الموازنة، ولكني طلبت الكلمة ووجهت حديثي للوزراء مباشرة "وجها لوجه"، لاتفكروا أبدا بالاقتراب من المواطن مره أخرى، ولاتتصورا أن الناس عاد بمقدورهم الاحتمال، ابحثوا عن حلول للمواطنين، أبدعوا في حلول من خارج الصندوق من أجل تعظيم إيرادات الدولة، كفاكم فرض ضرائب، وأحذركم بكل ما أوتيت من فرض "قرش" زيادة على المواطنين خلال الفترة المقبلة.

وعن رد فعل الوزراء، قال النائب إنهم أنصتوا جيدا لحديثه، وبدا عليهم تفهم واضح، ولكنهم في النهاية عند توجيه المسؤولية لأحدهم يقول لك، هذا ليس ذنبي، لست المسؤول عن هذا الملف، وهكذا دواليك في دائرة حكومية مفرغة، ولكني واثق تماما من أن البرلمان يقف في صف المواطن، وأن الرئيس عبدالفتاح السيسي يذكر دائما بضرورة حماية "محدودي الدخل".

وبشأن عدم قدرة قوات الأمن المصري التوصل إلى مكان وزير داخلية مبارك حبيب العادلي، قال إن هذا الأمر أثار جدل شديد، وأن إخطار وزارة الداخلية للنيابة العامة أفاد بانهم لم يعثروا عليه في "مسكنه"، وبالتالي فإن الإجراء الأمني المعتاد والمطلوب في هذه الحالات، تكثيف البحث عنه في أماكن أخري يشتبه تواجده فيها، محذرا من أن البرلمان قد يدخل على خط الأزمة، ويفتح قناة أتصال دائمة مع وزير الداخلية لمعرفة المستجدات، لحين انتهاء تلك القضية، معتبرا أن تضخيم الأمور بهذا الشكل ليس في صالح العدالة، وقد تدفع المتهم لأخذ المزيد من الاحتياطات للتخفي وعدم الظهور.

وبشأن تحرك الدولة المصرية مؤخرا ضد "الاستيلاء على الأراضي"، فيما يعرف بـ"وضع اليد"، قال النائب أن تلك المسألة تمثل "أمن قومي"، فهناك المليارات من الأموال الضائعة على الدولة، بسبب مافيا نهب وسرقة الأراضي، مطالبا الدولة بوضع استراتيجية كاملة تتحرك على مسارين، حصر تلك الأراضي وتحديدها بدقة، ثم الاستفادة منها وإدراجها ضمن مشاريع يتم فيها استغلال تلك الأراضي والانتقاع منها.

واختتم حديثه بتوصية لزملائه النواب، حيث طالبهم بالتركيز على "الجانب الخدمي" في شخصية ومهام النائب، وعدم إغفاله لصالح الجانب التشريعي فقط، مشيرًا إلا أن هناك حالة "انغماس" في إعداد وتجهيز وإصدار التشريعات، والنائب عليه تجاهل الأصوات التي تلومه حال تحول إلى "نائب خدمي"، قائلا إن ذلك هو أكثر مايحتاجه المواطن، وعضو النواب عليه حاليا أكثر من أي وقت مضي أن يسعى إلى حل مشكلات الناس وطلب تعيينهم والاهتمام بهم وتشغيلهم.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

النائب أسامة أبو المجد يحذر من زيادة الأسعار النائب أسامة أبو المجد يحذر من زيادة الأسعار



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

النائب أسامة أبو المجد يحذر من زيادة الأسعار النائب أسامة أبو المجد يحذر من زيادة الأسعار



خلال حفل عشاء خيري لجمعية داعمة لأبحاث مرض الذئبة

غوميز بشعر أشقر وفستان من "كالفن كلاين"

نيويورك ـ مادلين سعادة
بعد 24 ساعة فقط من ظهورها على المسرح للمرة الأولى في حفل جوائز الموسيقى الأميركية "AMA" في المدينة الأميركية لوس أنجلوس، منذ خضوعها لعملية زرع الكلى في الصيف الماضي،  خرجت النجمة العالمية سيلينا غوميز لدعم مؤسسة خيرية في مدينة نيويورك، الإثنين, حيث فاجأت البالغة من العمر 25 عامًا، جمهورها بالشعر الأشقر القصير، بعد أن كانت اشتهرت بشعرها الأسود الداكن، خلال حفل عشاء خيري لجمعية "Lupus Research Alliance" الداعمة لأبحاث مرض الذئبة، والتي تؤدي تمويلها إلى تطور تشخيص المرض، واكتشاف طرق الوقاية، ومن ثم علاج نهائي له. ونسقت الممثلة والمغنية الأميركية، شعرها الجديد مع فستان أصفر من مجموعة كالفن كلاين، بكتف واحد وتميز بقصته غير المتساوية فكان عبارة عن فستان قصير من الأمام ليكشف عن ساقيها وحذائها الأصفر والفضي من كالفن كلاين أيضًا، بينما من الخلف ينسدل ويلامس الأرض. وأضافت غوميز إلى اطلالتها جاكيت من الجينز مبطن بالفرو الأبيض

GMT 02:26 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

روضة الميهي تكشف عن مجموعتها الجديدة من الحقائب للخريف
  مصر اليوم - روضة الميهي تكشف عن مجموعتها الجديدة من الحقائب للخريف

GMT 06:34 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع "كاتسبيرغ" في جبال الألب الأفضل لكل الأسرة
  مصر اليوم - منتجع كاتسبيرغ في جبال الألب الأفضل لكل الأسرة

GMT 03:12 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

سفيان النمري يستعين بالخشب وأعواد القرفة في تصميم شموع الشتاء
  مصر اليوم - سفيان النمري يستعين بالخشب وأعواد القرفة في تصميم شموع الشتاء

GMT 03:30 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

علامات الانزعاج تسيطر على ميركل في البرلمان الألماني
  مصر اليوم - علامات الانزعاج تسيطر على ميركل في البرلمان الألماني

GMT 03:17 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

لبنى عسل تستعد لتقديم برنامج جديد على قناة "أون لايف"
  مصر اليوم - لبنى عسل تستعد لتقديم برنامج جديد على قناة أون لايف

GMT 08:52 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

عز الدين عليا احترم النساء ونافس عبقرية كوكو شانيل
  مصر اليوم - عز الدين عليا احترم النساء ونافس عبقرية كوكو شانيل

GMT 09:32 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

جزيرة بالي "جنة الله على الأرض" وأنشطة فريدة
  مصر اليوم - جزيرة بالي جنة الله على الأرض وأنشطة فريدة

GMT 08:03 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

ديزي لوي تخطط لتوسيع الطابق السفلي لمنزلها الفاخر
  مصر اليوم - ديزي لوي تخطط لتوسيع الطابق السفلي لمنزلها الفاخر

GMT 03:50 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

4 سيدات يرفعن دعاوى تحرش جديدة ضد بيل كلينتون
  مصر اليوم - 4 سيدات يرفعن دعاوى تحرش جديدة ضد بيل كلينتون

GMT 04:09 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"داعش" يهدد بقطع رأس بابا الفاتيكان في عيد الميلاد
  مصر اليوم - داعش يهدد بقطع رأس بابا الفاتيكان في عيد الميلاد

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 11:48 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تعترف لزوجها بخيانتها وتتحداه أن يثبت ذلك

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 10:24 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

القذف السريع عند الرجال الأسباب والعلاج وطرق الوقاية

GMT 03:56 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

فتاة تغتصب طفلًا تركته والدته أمانة لديها

GMT 04:14 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة حديثة ترصد أخطر الأوضاع الجنسية للزوجين

GMT 23:52 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ضابط إسرائيلي يكشف عن فيديو نادر لحظة اغتيال السادات

GMT 06:09 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

سمية الخشاب تخرج عن صمتها وترد علي منتقدي زواجها

GMT 10:40 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

القبض على عصابة تنصب على المواطنين بحجة بيع الأثار في القاهرة

GMT 09:42 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الحريري السبت في باريس والرياض تؤكد انه حر في مغادرتها

GMT 09:42 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

جنح الأزبكية تحاكم 17 متهمًا بممارسة الشذوذ الجنسي

GMT 05:13 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

أسعار السمك في الأسواق المصرية الإثنين

GMT 13:47 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدات مصر الـ16 عالميًا في مشاهدة الأفلام الإباحية

GMT 16:02 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

إصابة 200 طفل في حضانات ومدارس محافظة قنا بفايروس غامض

GMT 14:56 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

الخميس إجازة رسمية في مصر بمناسبة المولد النبوي الشريف

GMT 20:57 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

متسولة تبيع رضيعها بعد هروبها من أسرتها في القاهرة

GMT 07:33 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

سبب بكاء بعض النساء أثناء ممارسة العلاقة الحميمة

GMT 03:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"منى" فصلت رأس زوجها عن جسده بعدما خدع شقيقتها المراهقة

GMT 09:49 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

كشف تفاصيل اغتصاب 6 أفراد لفتاة في القاهرة لـ3 أيام
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon