توقيت القاهرة المحلي 21:21:47 آخر تحديث
  مصر اليوم -

عيون وآذان (العقوبات الاميركية على ايران)

  مصر اليوم -

عيون وآذان العقوبات الاميركية على ايران

بقلم - جهاد الخازن

إدارة دونالد ترامب أعادت فرض العقوبات على ايران، وهي عقوبات توقفت مع توقيع الاتفاق النووي عام 2015. روسيا وتركيا تعارضان هذه العقوبات.

البيت الأبيض زعم أن العقوبات هي الأشد في التاريخ على ايران، إلا أن ناطقاً باسم وزارة الخارجية الايرانية قال إن بلاده تستطيع تدبير أمورها على رغم العقوبات الأميركية.

هناك ثماني دول أعفتها الولايات المتحدة من العقوبات للتعامل مع ايران، من بينها ايطاليا والهند واليابان وكوريا الجنوبية، والسبب أن هذه الدول لا تستطيع وقف استيراد النفط من ايران فوراً.

وزير الخزانة الاميركي ستيف منوشن قال إن بلاده ستنفذ العقوبات إلا أنها ستوازن بين ذلك وحاجتها لإبقاء علاقات حسنة مع حلفائها ولإبقاء الاستقرار في سوق النفط. وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو قال إن هدف العقوبات حمل ايران على تغيير موقفها، وقد وضعت الولايات المتحدة 12 شرطاً لرفع العقوبات بينها وقف ايران تأييد الإرهاب والتدخل في سورية وأيضاً الوقف التام لبرنامجها النووي والصاروخي.

وزراء خارجية بريطانيا وفرنسا والمانيا، وهذه الدول جزء من اتفاق 2015 مع ايران، وأيضاً مسؤولة الشؤون الخارجية في الاتحاد الاوروبي فدريكا موغيريني قالوا في بيان إنهم يأسفون جداً للقرار الاميركي، وهم أضافوا في بيان: إننا مصرون على حماية العاملين من الاتحاد في المجال الاقتصادي الذين لهم أعمال شرعية مع ايران بموجب قوانين الاتحاد الاوروبي وقرار مجلس الأمن 2231.

الناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي هاجموا ترامب، وبعضهم أيّد تعيين روبرت مولر، الرئيس السابق لوكالة اف بي آي، لقيادة التحقيق في تواطؤ ترامب مع الروس للفوز بانتخابات الرئاسة عام 2016.

الرئيس ترامب يحاول الضغط على ايران بموجب قناعته أن سوق النفط فيها ما يكفي من الصادرات للاستغناء عما تنتج ايران.

نتيجة الموقف الاميركي بإعادة العقوبات معقدة وغير واضحة. مستشار الأمن القومي جون بولتون ( وأراه اسرائيلياً قبل أن يكون اميركياً) قال إن هدف الولايات المتحدة تحجيم ايران وليس الدول التي تستورد النفط منها، فبلاده لا تريد إيذاء الدول الصديقة وبعضها لا يستطيع وقف استيراد النفط الايراني فوراً.

الولايات المتحدة طلبت من مستوردي النفط الايراني أن يبحثوا عن مصادر أخرى للنفط المستورد. اليابان وكوريا الجنوبية تجاوبتا مع الموقف الاميركي. إلا أن هذه الدول المستورِدة تشعر بأن إمدادات النفط العالمية لا تكفي من دون انتاج النفط في ايران. الولايات المتحدة قد تعفي بعض الدول من تنفيذ العقوبات المفروضة على ايران شرط أن يوضع ثمن النفط الايراني في حسابات خاصة لا تستطيع ايران أن تستعمل المال المتجمع فيها إلا للإنفاق على مشاريع إنسانية.

بين 2006 و2015 زادت ايران نشاطها النووي العسكري ورفعت عدد أجهزة الطرد المركزي من صفر الى 20 ألفاً، كما زادت نشاطها الصاروخي البعيد المدى. الولايات المتحدة واسرائيل تعاونتا في تخريب البرنامج النووي الايراني إلا أن النجاح كان محدوداً، وايران أوقفت نشاطها النووي بعد توقيع الاتفاق النووي مع الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا والمانيا وروسيا والصين. الاتفاق باقٍ رغم الانسحاب الاميركي منه.

قرأت أن ايران تملك وسائل للرد على العقوبات الاميركية، إلا أنها وسائل محدودة، وهي تخشى تدخلاً عسكرياً ضدها. ربما حصل هذا وربما لن يحصل فننتظر لنرى.

نقلا عن الحياة اللندنية

المقال يعبّر عن رأي الكاتب وليس بالضرورة رأي الموقع

GMT 05:30 2018 السبت ,01 كانون الأول / ديسمبر

مشاكل ترامب أمام القضاء الأميركي

GMT 05:29 2018 السبت ,01 كانون الأول / ديسمبر

من مفكرة الأسبوع

GMT 05:27 2018 السبت ,01 كانون الأول / ديسمبر

وهــم الزعـامة

GMT 02:42 2018 السبت ,01 كانون الأول / ديسمبر

ولى العهد السعودى فى قمة العشرين

GMT 02:34 2018 السبت ,01 كانون الأول / ديسمبر

«واجب».. فيلم يلمس قضية شائكة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عيون وآذان العقوبات الاميركية على ايران عيون وآذان العقوبات الاميركية على ايران



ارتدت فستانًا قصيرًا مُتعدِّد الألوان بطبعة جلد النمر

زارا هولاند متميزة خلال إطلاق "A Simple Favour"

لندن ـ ماريا طبراني
تألّقت زارا هولاند، النجمة السابقة لبرنامج تلفزيون الواقع البريطاني "Love Island"، عندما ظهرت خلال حفلة إطلاق A Simple Favour، في Sea Containers House، بالعاصمة البريطانية لندن الخميس. وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن هولاند تألقت بفستانها القصير جدا المتعدد الألوان ذي الأكمام الطويلة، والذي أكملت إطلالته بسلسال بسيط باللون الفضي، كما أن الفستان تميز بطبعة جلد النمر. واعتمدت هولاند إكسسوارات أنيقة حيث أنسيال باللون الفضي يتوافق مع السلسال، وارتدت صندلا أسود بكعب عالٍ تميز بأشرطته المتعددة، أما شعرها تميز باللون الأشقر وبتمويجاته الواسعة، وأكملت هذه الإطلالة بوضع أحمر شفاه باللون الوردي. وانضمت إلى الحدث مع مجموعة من الفتايات الجميلات، من بينهن نجمة برنامج Celebs Go Dating، تاليا ستورم، والتي ظهرت وهي ترتدي معطفا فرو باللون الأزرق الفاتح، لكنها اعتمدت مظهرا كاجوال لباقي الملابس، حيث بنطال أسود جينز ضيق، وقميص أسود أيضا به طبعة، وحذاء أسود بكعب عالٍ، واعتمدت

GMT 11:47 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

أغرب الأزياء الرجالية في عروض أسبوع باريس للموضة
  مصر اليوم - أغرب الأزياء الرجالية في عروض أسبوع باريس للموضة

GMT 04:31 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

نظرة عن كثب من داخل "جزيرة البالغين" في المالديف
  مصر اليوم - نظرة عن كثب من داخل جزيرة البالغين في المالديف

GMT 05:03 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

إليكِ أجمل الأرضيات الرخامية لمنزل يتّسم بالفخامة
  مصر اليوم - إليكِ أجمل الأرضيات الرخامية لمنزل يتّسم بالفخامة

GMT 05:36 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

استطلاعات الرأي تضع غانتز في المركز الثاني بعد نتنياهو
  مصر اليوم - استطلاعات الرأي تضع غانتز في المركز الثاني بعد نتنياهو

GMT 06:37 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

مُذيع حوار الرئيس السيسي المثير للجدل يقع في خطأ فادح
  مصر اليوم - مُذيع حوار الرئيس السيسي المثير للجدل يقع في خطأ فادح
  مصر اليوم - دار Iseey Miyake تستوحي مجموعتها الجديدة من الرياح حول العالم

GMT 11:47 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

تعرف على مواصفات "سكارليت ليدي" من "فوياغز"
  مصر اليوم - تعرف على مواصفات سكارليت ليدي من فوياغز

GMT 05:12 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

عرض المنزل الأغلى بالعالم للبيع بمليار يورو في فرنسا
  مصر اليوم - عرض المنزل الأغلى بالعالم للبيع بمليار يورو في فرنسا

GMT 07:17 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

هيج يؤكد وجود نية لدى المجتمع الدولي لتنفيذ بنود الاتفاق
  مصر اليوم - هيج يؤكد وجود نية لدى المجتمع الدولي لتنفيذ بنود الاتفاق

GMT 05:34 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

سبب سماح كييف للصحافية كسينيا سوبتشاك بدخول أوكرانيا
  مصر اليوم - سبب سماح كييف للصحافية كسينيا سوبتشاك بدخول أوكرانيا

GMT 17:21 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

تجديد حبس المُتهم بذبح أطفاله وزوجته في كفر الشيخ 15 يومًا

GMT 10:24 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

وفاة الفنان سعيد عبد الغني عن عمر يُناهز الـ 80 عامًا

GMT 20:02 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

حبس شخص طعن ابنة عمه لأدائها دورًا في فيلم سينمائي

GMT 10:42 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

ارتفاع ضحايا انفجار أكاديمية شرطة كولومبيا

GMT 22:37 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

وفاة الفنان الكويتي حمد ناصر بعد صراع مع المرض

GMT 07:46 2018 الأربعاء ,08 آب / أغسطس

تألقي في صيف 2018 مع أحدث فساتين سهرة للمحجبات

GMT 08:20 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

دكتور إليان غالب يكشف أمراض اللثة وكيفية علاجها

GMT 20:22 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

رئيس النادي الأهلي يهنىء رئيس نادي الزمالك مرتضى منصور

GMT 08:35 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

اكتشاف مقابر في أسوان تضم 4 أطفال أحدهم مصاب بشكل مروّع

GMT 07:13 2018 الأحد ,01 تموز / يوليو

ميليسا جورج تتألّق خلال حضورها "Butterfly Tree"

GMT 03:39 2018 الأحد ,24 حزيران / يونيو

اكتشف مادة غذائية في كل بيت تقي من السرطان

GMT 17:30 2018 الجمعة ,22 حزيران / يونيو

نادي نجوم المستقبل يضم باولو في صفقة انتقال حر
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon