توقيت القاهرة المحلي 14:01:21 آخر تحديث
  مصر اليوم -

أحمد أحمد

  مصر اليوم -

أحمد أحمد

بقلم-محمد حسن البنا

هذا الرجل يستحق التحية، لأقواله المحترمة، ولأفعاله الأكثر احتراما، والتي تنم عن شخصية بسيطة ومتصالحة مع نفسها ومع الجميع، وليس غريبا أن أشيد برئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم »الكاف»‬، أحمد أحمد، والذي عبر عن حبه الشديد لمصر، قائلًا: »‬مصر هي وطني الثاني أو بالأحري هي وطني الأول، حيث أقضي بها الآن وقتًا أطول مما أقضيه في بلدي الأم مدغشقر». ومدغشقر دولة جزرية تقع قبالة ساحل المحيط الهندي جنوب شرق القارة الإفريقية.
لم يكتف أحمد أحمد بهذه الكلمات وإن كان اكتفي بها لكفي، لكنه يحمل بعدا إنسانيا وسياسيا ووطنيا لا يحمله رئيس وأعضاء اتحاد الكرة المصرية، فقد هنأ أحمد أحمد في تصريحات لبرنامج »‬اليوم»، الذي يعرض علي فضائية »‬DM»‬»، مساء السبت الماضي، الرئيس عبد الفتاح السيسي والشعب المصري بأكمله، برئاسة مصر للاتحاد الإفريقي، وأعرب عن أمله في أن يعود ذلك بالخير علي القارة الإفريقية بأكملها. وكانت مصر قد تسلمت رئاسة الاتحاد الإفريقي، لمدة عام، خلال الجلسة الافتتاحية للقمة الإفريقية، والتي عقدت، الأحد، في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسي، والتي تحمل عنوانا مهما حول أخطر قضايا العالم: »‬اللاجئون والعائدون والنازحون داخليًا: نحو حلول دائمة للنزوح القسري في إفريقيا».
وسر إعجابي بأحمد أحمد، وإن كنت متابعا لنشاطاته ولم ألتقه من قبل، أنه طهر اتحاد الكرة الإفريقي من الفساد الذي عسكر داخله طوال أكثر من 25 سنة، وأعاد للكرة الإفريقية رونقها ومكانتها عالميا، ومعلوم عنه طهارة اليد وأمانته وموضوعيته، فقد استطاع أن يقهر مراكز القوي بالاتحاد الإفريقي، وأن يطهره من بقايا فساد الكاميروني عيسي حياتو الرئيس السابق للكاف، وكلنا أمل في أن يواصل معركته للقضاء علي فساد الأمكنة والنفوس التي تسيطر علي منظومة الكرة بالقارة الإفريقية، وأن يعيد للأندية احترامها، ووضعها العالمي، حتي يفوز نادٍ إفريقي ببطولة الأندية العالمية.
دعاء : رضيت بالله ربًا وبالإسلام دينًا وبمحمد صلي الله عليه وسلم نبيًا ورسولًا.

 

نقلا عن الاخبارالقاهرية 

المقال يعبّر عن رأي الكاتب وليس بالضرورة رأي الموقع

GMT 05:08 2019 الثلاثاء ,19 شباط / فبراير

إدارة ترامب وتراكم الأخطاء

GMT 05:07 2019 الثلاثاء ,19 شباط / فبراير

مؤتمر ميونيخ للأمن

GMT 05:04 2019 الثلاثاء ,19 شباط / فبراير

إيران وابتزازنا بإسرائيل

GMT 05:03 2019 الثلاثاء ,19 شباط / فبراير

جولة آسيوية مهمة

GMT 03:11 2019 الثلاثاء ,19 شباط / فبراير

حديث ميونيخ الرئاسى!

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أحمد أحمد أحمد أحمد



ارتدت سروالًا ضيقًا من الجلد الأسود

كارول فورديرمان تُظهر قوامها في إطلالة مُثيرة

لندن ـ ماريا طبراني
تسببت المذيعة ومقدمة البرامج الإنكليزية، كارول فورديرمان، والبالغة من العمر 58 عامًا، في حالة من الذهول، عندما استعرضت قوامها المثير في سروال ضيق.والتقطت فورديرمان صورة سيلفي ساخنة لها في مرآة بالطول الكامل لإعطاء متابعيها، البالغ عددهم 391 ألف متابع على "تويتر" أفضل رؤية ممكنة لما ترتديه. أقرأ أيضًا:كيت ميدلتون تتالق بفُستان وردي وارتدت المذيعة سروال من الجلد الأسود الضيق مع زوج من الأحذية العالية، كما وضعت حول خصرها حزام أسود مع مشبك ذهبي ضخم، والذي أظهر حضرها ومنحنياتها المُثيرة. وفي لقطة أخرى ظهرت فورديرمان مع ابنها، البالغ من العمر 22 عامًا وهي متخذه، وضع يشبه ملصقات الأفلام السينمائية، وقد وجهت الجميلة الشقراء وجهها إلى الكاميرا وهي مبتسمة. وصففت مقدمة برنامج "العد التنازلي" السابقة، التي غادرت البرنامج في عام 2008، شعرها في تموجات انسيابية، واختار مظهرًا طبيعيًا للماكياج. وتُعرف كارول بأنها مقدمة برنامج "العد التنازلي"، حيث قامت بذلك منذ

GMT 07:43 2019 الثلاثاء ,19 شباط / فبراير

روتردام الساحرة تُقدم 5 أفكار جديدة لزائريها
  مصر اليوم - روتردام الساحرة تُقدم 5 أفكار جديدة لزائريها

GMT 06:47 2019 الأحد ,03 شباط / فبراير

كشف النقاب عن هاتف "غالاكسي S10" الشهر الجاري

GMT 05:10 2019 الأحد ,03 شباط / فبراير

ميشال كيغان تُفاجئ متابعيها بإطلالة رشيقة

GMT 15:18 2019 السبت ,02 شباط / فبراير

يوفنتوس يرغب في ضم لاعب ريال مدريد مارسيلو
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon