توقيت القاهرة المحلي 21:52:16 آخر تحديث
  مصر اليوم -

الرئيس والصناعة

  مصر اليوم -

الرئيس والصناعة

بقلم : أحمد إبراهيم

الرئيس السيسى عقد اجتماعاً مؤخراً مع اللواء كامل الوزير، رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، واللواء كامل هلال، مدير إدارة المهمات.وحسب البيان الصادر على لسان السفير بسام راضى، المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية، فإن «الاجتماع تناول استعراض الموقف التنفيذى لإنشاء المنطقة الصناعية للمهمات بالروبيكى والدرّاسة الخاصة بالمرحلتين الأولى والثانية للتنفيذ، فضلاً عن مشروعات البنية التحتية المطلوبة لتجهيز المدينة، والمصانع المقرر إنشاؤها».

الرئيس وجه بمواصلة خطوات المشروع نظراً للأهمية البالغة التى تمثلها المدن الصناعية الجديدة الجارى إنشاؤها فى مختلف أنحاء الجمهورية، ودورها المهم فى النهوض بالقطاع الصناعى ودفع عجلة الإنتاج والاقتصاد وتوفير المزيد من فرص العمل، موجهاً سيادته بالبناء على ما تم اتخاذه خلال الفترة الماضية من إجراءات تشجيعية للمستثمرين، وتحفيزهم للاستفادة مما توفره مصر من مزايا تصديرية تتيح النفاذ للأسواق العربية والأفريقية بأسعار تنافسية بما يسهم فى زيادة عدد المصانع الجديدة فى مصر والتى تساعد على تطوير وتوسيع القاعدة الصناعية المصرية وتوطين التكنولوجيا.

هذا الكلام أسعدنى كثيراً حيث يؤكد مدى اهتمام الرئيس بالصناعة، والتى تعتبر عصب الاقتصاد الوطنى وأساس تقدم الأمم ورفاهية الشعب.

الرئيس أيضاً دعا المستثمرين الأجانب للاستثمار فى مصر خلال افتتاحه مؤتمر «أفريقيا 2018» المنعقد فى شرم الشيخ، ووزيرة الاستثمار عرضت الفرص الاستثمارية المتاحة على 3000 مستثمر من كل دول العالم شاركوا فى المؤتمر، والحكومة حققت طفرة هائلة فى البنية الأساسية تفيد فى إنشاء قلاع صناعية تنهى مشاكلنا فى الإنتاج والتوظيف وتخفيض الأسعار.

وقديماً قالوا «صنعة فى اليد أمان من الفقر»، وتجارب الدول المتقدمة تؤكد أن الصناعة أساس نهضتها، ونحن لدينا ميزة تنافسية تفتقدها دول كثيرة سواء من خلال توافر المواد الخام والعمالة الرخيصة والخبرة والأرض الشاسعة.

يجب الاعتماد على الصناعة بجانب الاقتصاد الريعى والخدمى لأنها مضمونة وفى أيدينا ولا يتحكم فيها غيرنا، ولذلك أتمنى أن تتحرك الدولة سريعاً لحل أزمة مصانع شق التعبان للرخام والجرانيت، رابع أكبر مجمع صناعى فى العالم وحجم صادراتها مليار دولار انخفض 50% بسبب صغار الموظفين فى محافظة القاهرة الذين يتسببون فى انهيارها مثل صناعات أخرى تم تدميرها لصالح مافيا الاستيراد والاقتراض.

طاقة أمل وتفاؤل أختتم بها مقالى متمثلة فى المصنع العملاق للأحذية الرياضية الذى يُنشأ حالياً بالمنطقة الاستثمارية بمدينة نصر وبدعم كبير من الدولة لسد العجز فى سلعة نستوردها بنسبة 80%.. المصنع أنشئ فى وقت قياسى (8 أشهر) لإنتاج 100 مليون حذاء سنوياً يباع بسعر التكلفة للمواطنين ويوفر 50 ألف فرصة عمل، معظمها لسيدات، المستثمرون الأجانب رفضوا إقامة المصنع ولكن تصدى له د.هانى قسيس الذى ينتمى إلى أسرة مصرية مسيحية عريقة تعشق تراب الوطن وتستثمر كل أموالها فى إنشاء المصانع فقط من أجل التوظيف والإنتاج والتصدير. وهذا يؤكد أن المستثمر المحلى أولى بالرعاية لأنه يحمل هموم بلده ولن يتخلى عنها وقت الأزمات.

والأسبوع المقبل نستكمل الحديث عن الصناعة وإنشاء المشروع المتكامل للنباتات الطبية والعطرية، ذلك الحلم الذى سوف يرى النور قريباً على مساحة 50 ألف فدان بمحافظة الأقصر.

نقلا عن الوطن

GMT 02:38 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

الله أكبر فوق كيد المعتدى..

GMT 03:30 2019 الأحد ,06 كانون الثاني / يناير

عن بيراميدز والأهلى..!

GMT 18:42 2019 الخميس ,03 كانون الثاني / يناير

دعاء الكروان

GMT 12:22 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

أحمد في ورطة؟

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الرئيس والصناعة الرئيس والصناعة



ارتدت بنطالًا أسود وأبرزت ملامحها بالمكياج البسيط

حايك تتألق بإطلالة ساحرة في "كوكتيل بوشيرون"

باريس ـ مارينا منصف
ظهرت سلمى حايك، وزوجها فرانسوا هنري، وكأنهما زوجان جديدان، أثناء حضورهما حفل "كوكتيل بوشيرون"، في العاصمة الفرنسية باريس، الأحد الماضي. وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أن الممثلة البالغة من العمر 52 عامًا، بدت مُثيرة وأنيقة، وهي ترتدي بنطالًا أسود، وأضافت بعض من السحر بقلادة من الفضة المبهرة، وسوار وخاتم متطابقان. وأكملت سلمى إطلالتها بإمساكها بحقيبة صغيرة سوداء مرصعة باللون الفضي، حيث وقفت ووضعت ذراعها حول زوجها، واعتمدت مكياجًا رائعًا تميز بأحمر الشفاه الوردي الناعم، وأبرزت ملامحها الجميلة من خلال المكياج البسيط. وتألق فرانسوا، 56 عامًا، وهو يرتدي بدلة سوداء أنيقة، وربطة عنق سوداء "بيبيون"، وقميص باللون الأبيض.  وبدأت سلمى وهنري بالتواعد في عام 2006، وبعد 11 شهرًا فقط تزوجا، قبل الترحيب بابنتهما فالنتينا في سبتمبر/ أيلول 2007، والتي ولدت في لوس أنجلوس، وهما يعيشان الآن في العاصمة البريطانية لندن، وعقدا القران رسميًا في عام 2009 في باريس، قبل

GMT 05:11 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

أشلي إياكونتي ترتدي "بكيني" خلال جلسة تصوير شاطئية
  مصر اليوم - أشلي إياكونتي ترتدي بكيني خلال جلسة تصوير شاطئية

GMT 05:57 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

مُحرر يروي كواليس رحلته المثيرة في شلالات فيكتوريا
  مصر اليوم - مُحرر يروي كواليس رحلته المثيرة في شلالات فيكتوريا

GMT 08:55 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

ترامب يصارع عاصفة سياسية مع استمرار اغلاقه الحكومة
  مصر اليوم - ترامب يصارع عاصفة سياسية مع استمرار اغلاقه الحكومة

GMT 07:23 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

مشرعون أميركيون ينتقدون تقرير موقع "بزفيد نيوز"
  مصر اليوم - مشرعون أميركيون ينتقدون تقرير موقع بزفيد نيوز

GMT 10:08 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

أبرز قواعد إتيكيت مُثيرة تحكم البلاط الملكي في بريطانيا
  مصر اليوم - أبرز قواعد إتيكيت مُثيرة تحكم البلاط الملكي في بريطانيا

GMT 06:07 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

مُنتجعات "شانغريلا" في عُمان لإقامة مُفعمة بالرّاحة
  مصر اليوم - مُنتجعات شانغريلا في عُمان لإقامة مُفعمة بالرّاحة

GMT 09:01 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

جولة مُميّزة وساحرة داخل أحد المنازل المُلهمة في الصين
  مصر اليوم - جولة مُميّزة وساحرة داخل أحد المنازل المُلهمة في الصين

GMT 07:12 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

ترامب يدعو "سيول" الى تحمل جزء أكبر من تكاليف قواته
  مصر اليوم - ترامب يدعو سيول الى تحمل جزء أكبر من تكاليف قواته

GMT 00:45 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مجموعة من الأساليب للعناية بالشعر المقصف والضعيف

GMT 11:52 2018 الإثنين ,31 كانون الأول / ديسمبر

اكتشاف توابيت فخارية تعود للعصر الروماني بدمياط

GMT 06:40 2018 الجمعة ,05 كانون الثاني / يناير

انخفاض فى أسعار الدواجن في الأسواق المصرية الجمعة

GMT 04:31 2018 الخميس ,20 كانون الأول / ديسمبر

وزيرة الثقافة تكرم الحاصلين على جوائز الدولة

GMT 13:00 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

طرق للحصول على مظهر أكثر شبابًا في عام 2018

GMT 22:31 2018 الثلاثاء ,14 آب / أغسطس

بيان رسمي من غزل المحلة للرد على بيع النادي

GMT 08:39 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

لحم البقر مع يخنة البطاطا الحلوة على الطريقة التايلندية

GMT 00:45 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مجموعة من الأساليب للعناية بالشعر المقصف والضعيف

GMT 11:52 2018 الإثنين ,31 كانون الأول / ديسمبر

اكتشاف توابيت فخارية تعود للعصر الروماني بدمياط

GMT 05:10 2018 الأربعاء ,20 حزيران / يونيو

تعرّفي على أبرز الشائعات في مجال العناية بالشعر

GMT 04:31 2018 الخميس ,20 كانون الأول / ديسمبر

وزيرة الثقافة تكرم الحاصلين على جوائز الدولة

GMT 12:56 2018 الجمعة ,01 حزيران / يونيو

أحدث موضة للتسريحات باستخدام دبابيس الشعر

GMT 22:31 2018 الثلاثاء ,14 آب / أغسطس

بيان رسمي من غزل المحلة للرد على بيع النادي

GMT 05:10 2018 الأربعاء ,20 حزيران / يونيو

تعرّفي على أبرز الشائعات في مجال العناية بالشعر
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon