توقيت القاهرة المحلي 18:14:05 آخر تحديث
  مصر اليوم -

"أما بعد" رواية لمصفى بيومي تقتفي أثر شخصيات نجيب محفوظ

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - أما بعد رواية لمصفى بيومي تقتفي أثر شخصيات نجيب محفوظ

مصطفى بيومي
القاهرة ـ مصر اليوم

تقتفي رواية مصطفى بيومي "أما بعد"؛ الصادرة حديثا ضمن سلسلة "إبداعات قصصية- الهيئة العامة لقصور الثقافة، أثر بعض شخصيات نجيب محفوظ مثل "كامل رؤبة لاظ"، و"كمال عبد الجواد".. إلخ، وتتوقع من خلال تاريخهم السردي، ما يمكن أن يحدث لهم فيما بعد.

وكما يقول رئيس تحرير السلسلة الكاتب والتاقد سيد الوكيل: "تجربة فريدة، بما أنها أول رواية تقوم كاملة على التناص في الأدب العربي".

ويضيف: "الطريف هو أن مصطفى بيومي أول من قدم عملا أدبيا كاملا يقوم على الأحلام عندما قدم كتابه "أحلام سرية" وهو رواية ذات بنية تقوم على نصوص منفصلة متصلة، هي نصوص الأحلام، ووقد وضعه قبل أحلام نجيب محفوظ بزمن طويل".

ويرى الوكيل أن "تلك هي الكتابة التي أظن أننا في حاجة إليها، الخروج من طابور المعتاد ضرروة، لاكتشاف آفاق جديدة في الكتابة، لكن مثل هذه الكتابات لا يلتفت إليها النقد عادة كونها محيرة، وإن التفتوا فهذا يأتي متأخرا عادة وبعد فوات الأوان.

 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أما بعد رواية لمصفى بيومي تقتفي أثر شخصيات نجيب محفوظ أما بعد رواية لمصفى بيومي تقتفي أثر شخصيات نجيب محفوظ



GMT 03:31 2021 الجمعة ,23 تموز / يوليو

حقائب كتف جلدية لكل يوم من مجموعات صيف 2021
  مصر اليوم - حقائب كتف جلدية لكل يوم من مجموعات صيف 2021

GMT 13:42 2021 السبت ,24 تموز / يوليو

القاهرة ضمن قائمة أفضل وجهات العالم لعام 2021
  مصر اليوم - القاهرة ضمن قائمة أفضل وجهات العالم لعام 2021

GMT 09:16 2021 الأربعاء ,21 تموز / يوليو

مصري يحصل على أعلى وسام من إمبراطور اليابان
  مصر اليوم - مصري يحصل على أعلى وسام من إمبراطور اليابان

GMT 09:22 2021 الأحد ,18 تموز / يوليو

موضة ديكورات غرفة الطعام 2021
  مصر اليوم - موضة ديكورات غرفة الطعام 2021

GMT 09:10 2021 الثلاثاء ,06 تموز / يوليو

إعادة تشغيل محطة بوشهر النووية الإيرانية

GMT 01:07 2021 الإثنين ,05 تموز / يوليو

حسام حسن يحسم مصيره بعد انتهاء إعارته

GMT 19:07 2021 الأحد ,04 تموز / يوليو

تاريخ مُواجهات إيهاب جلال ضد حسام حسن

GMT 06:59 2021 الإثنين ,05 تموز / يوليو

نصف السدود حول العالم تتطلب إصلاحات واسعة
 
Egypt-today
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon