توقيت القاهرة المحلي 18:28:10 آخر تحديث
  مصر اليوم -

"الثقافة والتربية في مواجهة العولمة" كتاب جديد لعيسى الشماس

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الثقافة والتربية في مواجهة العولمة كتاب جديد لعيسى الشماس

دمشق - سانا

يرى الباحث الدكتور عيسى الشماس في كتابه "الثقافة والتربية في مواجهة العولمة" أن مصطلح العولمة حديث بمدلولاته وأبعاده حيث أصبح له حيزا واسعا في الخطاب العالمي السياسي والثقافي والاقتصادي منذ سنوات بعيدة لاسيما بعد الحرب الباردة وظهور ما يسمى بالقطب الواحد أو النظام العالمي الجديد الذي تحاول الولايات المتحدة الأميركية أن تتزعمه. ويوضح الشماس أن العولمة بدأت مع توسع الرأسمالية الأوروبية وتنامت منذ انطلاقها خارج حدودها الوطنية وصولا إلى المستعمرات ودول العالم الثالث بعد الحصول على استقلالها الذاتي عن طريق الاتفاقيات المختلفة ولاسيما الاتفاقيات الاقتصادية والثقافية والتربوية كاشفا ان بعض الباحثين ذهبوا إلى أبعد من ذلك في أعماق التاريخ حيث يرى بعضهم أن العولمة ليست جديدة كما يعتقد لأنها بدأت في العصور الوسطى مع اكتشاف أمريكا وعصر التنوير في أوروبا وسقوط غرناطة. وفي الكتاب تمكنت العولمة أن تزداد وضوحا مع اتساع نفوذ الشركات العالمية وتطور أساليبها الفنية والتقنية التي مكنتها من عبور الحواجز القومية والسيطرة على الأسواق العالمية ولاسيما في التجارة والإعلام والثقافة والبنى التربوية. ويرى كثير من الباحثين أن النتيجة النهائية لسيادة العولمة هي استباحة عوالم الأفراد ولاسيما الأطفال والشباب من أجل غزوهم ثقافيا وتربويا وتشكيل عواطفهم الإنسانية واتجاهاتهم نحو الذات والكون والمستقبل والعالم وفق ما يروج له نظام العولمة. ويتضمن الكتاب ستة فصول الأول بعنوان "العولمة وأبعادها" ويتحدث عن العولمة من حيث مفهومها وطبيعتها ونشأتها ومظاهرها "الثقافية والاجتماعية والاقتصادية والسياسية اما الفصل الثاني فيتناول مفهوم الثقافة وطبيعتها وخصائصها وعن الهوية الثقافية والتكييف الثقافي ومستوياته والغزو الثقافي وتأثيره على الهوية الثقافية وكيفية مواجهته". ويتطرق الفصل الثالث إلى علاقة الثقافة بالتربية من خلال التربية الاجتماعية ووظائفها ومضموناتها الثقافية ودور الثقافة في تشكيل السلوك الإنساني والعلاقة بين التغيير التربوي والتغير الثقافي بينما يتحدث الفصل الرابع عن علاقة العولمة بالثقافة فيبين مفهوم العولمة الثقافية ووسائلها ومن ثم قيادة العولمة الثقافية وأدواتها المتمثلة في المعلومات والإعلام والانترنت. ويتحدث الشماس في الفصل الخامس عن العولمة الثقافية والهوية الثقافية والثقافة العالمية والثقافة المعولمة والثقافة بين الهوية والعولمة كما يستعرض التأثيرات السلبية والإيجابية للعولمة الثقافية وكيفية مواجهتها والتعامل معها في حين يركز في الفصل السادس على المؤسسات التربوية وتاثير العولمة عليها من حيث طبيعة التربية المعاصرة والتحديات العولمية التي تواجهها ودور المؤسسات التربوية في مواجهتها ابتداء من الأسرة والمدرسة ووسائل الإعلام. وفي الفصل السابع والأخير الذي حمل عنوان في رحاب العولمة يستعرض الباحث نتائج عامة للعولمة ومنها صراع العولمات والثائرون ضد العولمة إلى جانب حقوق الإنسان في ظل العولمة والإجابة عن التساؤل الناجم عن معطيات العولمة بأبعادها المختلفة وهو هل نحن حقا نعيش في عالم جديد. يذكر أن الكتاب 214 صفحة من القطع الكبير من إصدار اتحاد الكتاب العرب سلسلة الدراسات وتم فيه وضع مراجع كل فصل تسهيلا للرجوع اليها كما ذيل البحث بقائمة للمصطلحات العلمية الواردة في مباحث الكتاب باللغتين العربية والإنكليزية.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الثقافة والتربية في مواجهة العولمة كتاب جديد لعيسى الشماس الثقافة والتربية في مواجهة العولمة كتاب جديد لعيسى الشماس



أحدث إطلالات الفنانة ياسمين صبري بإطلالة أنيقة

القاهرة ـ مصر اليوم

GMT 03:31 2021 الجمعة ,23 تموز / يوليو

حقائب كتف جلدية لكل يوم من مجموعات صيف 2021
  مصر اليوم - حقائب كتف جلدية لكل يوم من مجموعات صيف 2021

GMT 10:04 2021 السبت ,31 تموز / يوليو

أجمل جزر العالم الخاصة بشهر العسل
  مصر اليوم - أجمل جزر العالم الخاصة بشهر العسل

GMT 14:40 2021 الثلاثاء ,27 تموز / يوليو

موديلات ورق جدران فخم لغرف نوم أنيقة
  مصر اليوم - موديلات ورق جدران فخم لغرف نوم أنيقة

GMT 09:16 2021 الأربعاء ,21 تموز / يوليو

مصري يحصل على أعلى وسام من إمبراطور اليابان
  مصر اليوم - مصري يحصل على أعلى وسام من إمبراطور اليابان

GMT 10:40 2021 الإثنين ,19 تموز / يوليو

طرح هاتف Huawei P50 المنتظر بمعالج كوالكوم

GMT 08:37 2021 الثلاثاء ,20 تموز / يوليو

سوزوكي تطرح أول سياراتها الكهربائية في الهند

GMT 08:52 2021 الثلاثاء ,20 تموز / يوليو

سانج يونج تطلق سيارتها Korando e-Motion الكهربائية

GMT 07:44 2021 الإثنين ,19 تموز / يوليو

إلغاء حفل جوائز الأفضل في الكرة الآسيوية

GMT 15:25 2021 الخميس ,08 تموز / يوليو

سعر ومواصفات ميتسوبيشي إكسباندر 2022

GMT 11:32 2021 الجمعة ,09 تموز / يوليو

5 سيارات سيدان اقتصادية في السوق المصري

GMT 03:39 2021 الجمعة ,09 تموز / يوليو

أسطول دودج يستقبل شاحنتي لارامي وريبيل G/T
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon