توقيت القاهرة المحلي 08:10:29 آخر تحديث
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
توقيت القاهرة المحلي 08:10:29 آخر تحديث

وسط ركود والانكمَاش الذي لازمَ المبيعات منذ 2013

شركة "داسيا" تتصدَّر قائمة مبيعات السيَّارات في المغرب

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - شركة داسيا تتصدَّر قائمة مبيعات السيَّارات في المغرب

تتصدر شركة "داسيا" مبيعات السيارات في المغرب
الدار البيضاء - جميلة عمر

 رغم ركود القطاع والأزمة التي يعرفها سوق السياراتِ في المغرب، والانكمَاش الذي لازمَ المبيعات منذ بداية 2013 بانخفاض طال السيارات الجديدة، حسب إحصاءاتِ جمعية مستوردِي السيارات خلال آب/ أغسطس الماضي، تتصدر شركة "داسيا" مبيعات السيارات في المغرب. وارتفعت مبيعاتها من 6.59 في المائة، إلى 19.714 وحدة، خلال الأشهر الثمانيَة الأولَى من العام الجاري مستحوذةً بذلك على حصة الأسد في قطاع صناعة السيارات في المغرب.وجاء تفوق "داسيا" كونها أكثر شعبية، ونالت إعجاب الكثير من المواطنين نظرًا لكونها سيارة عملية، بالإضافة أنّ سعرها يتماشى مع القدرة الشرائية للجماهير، كما أنّ "داسيا" فرضت وجودها، وأنعشت أرباح شركة "رونو" في المغرب بعد ما صارت على حد الإفلاس، وأنعشت معها السوق المغربية.
وباستثناء " داسيا " يعرف القطاع تراجعًا ملموسًا، ولا أحد من مهنيي القطاع  يعرف ما إذا سيعرف تحسنًا خلال الأشهر المتبقية من 2013، خصوصًا أنّ هناك انكماشاً لازم المبيعات خلال الأشهر الثمانية لهذا العام، وعرف تراجعًا بنسبة 5 في المائة حسب مدير التسوِيق بشركة "رونو" المغرب، بالمقارنة مع نهاية العام الماضي، وسجلت رقمًا قياسيًا ببلوغ 130.000 سيارة، بتقدم نسبته 16.2 مقارنة مع ما تم تسجيله فِي 2011، وبزيادة 10.000 وحدة، قياسًا بالرقم الذِي كان تم تسجيله 2008.
وتعود أسباب تراجع مبيعات السيارات في المغرب إلى الإجراءات الجديدة التي اتخذت، كتلك المتعلقَة بالضريبة على القيمة المفروضة على الشراء مع الوعد بالبيع، والتي أسّهمت بشكل كبير فِي تقزيم القدرة الشرائية للزبائن، بحيث أن الزبون الراغب على سبيل المثال، في الحصول على سيارة عن طريق الشراء مع الوعد بالبيع، مقابل 30 مليون سنتِيم، أضحى يجد قدرته لا تتخطى خمسة وعشرِين مليون سنتِيم بسبب الإجراء الضريبِي الجديد، الذِي لم يزد، حسب المهنيين إلا أزمة في أزمة. وهناك مشكلة أخرى وهي الزيادة التِي طالت أسعار المحروقات فِي المغرب، سواء في نهاية حزيران/يونيو 2012، أو بعد تطبيق نظام المقايسة الجزئِي، وهو تفضيل زبائن سوق السيارات في المغرب سيارات بمحركات دييزل عوض محركات البنزين، الذِي التهبت أسعاره أكثر من غيره. وؤكدّ المهنيون أنّ الماركَات الجديدة، التي دخلت إلى جانب الماركات المستأثرة بالحصة الكبرى من المغرب، استطاعت أن تحقق نتائج مرضية، خلال العام الجاري.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شركة داسيا تتصدَّر قائمة مبيعات السيَّارات في المغرب شركة داسيا تتصدَّر قائمة مبيعات السيَّارات في المغرب



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شركة داسيا تتصدَّر قائمة مبيعات السيَّارات في المغرب شركة داسيا تتصدَّر قائمة مبيعات السيَّارات في المغرب



حصلت النجمة على جائزة فانجارد تكريمًا لمسيرتها

جنيفر لوبيز تتألق بفستان فضي في حفلة "إم تي في"

نيويورك ـ مادلين سعاده
حصلت النجمة العالمية جنيفر لوبيز على جائزة فانجارد السنوية التي تحمل اسم النجم الراحل مايكل جاكسون تكريمًا لمسيرتها الفنية الممتدة 20 عامًا،  في  حفل إم.تي.في- MTV VMAs للأغاني المصورة، يوم الاثنين، والذي اقيم في مدينة نيويورك الأميركية وحضره حشد كبير من المشاهير. وخطفت مغنية البوب البالغة من العمر 49 عاما الأنظار لإطلالتها الانيقة والمذهلة حيث ارتدت فستانا طويلا باللون الفضي اللامع حمل توقيع دارأزياء فرزاتشي، يتميز بفتحة جانبية كشفت عن مفاتنها. وأضافت لوبيز إلى إطلالتها زوجا من الصنادل الفضية ذات كعب عال، أضاف مزيد منالسنتيمترات إلى طولها على السجادة الوردية، وحملت في يدها حقيبة كلاتش فضية وارتدت أساورًا من الألماس والفضة على المعصمين. وحضرت جنيفر الحفلة برفقة حبيبها لاعب البيسبول السابق أليكس رودريغز (42 عاماً) الذي بدا متألقاً الى جانبها، وكان رودريغز أنيقا ايضا حيث ارتدى سترة توكسيدو باللون الخمري مع قميص أبيض ذو رقبة مفتوحة وبنطلون أسود.
  مصر اليوم - أغلاق موقع الغارديان ويتنس الخاص بنشر مقالات

GMT 23:53 2017 الإثنين ,03 تموز / يوليو

رولا يموت تنشر صورًا فاضحة جديدة على "فيسبوك"

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 08:04 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرونة المهبل" تُسهّل ممارسة الجنس بشكل مثير

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 12:21 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تفاصيل مؤلمة ترويها سيدة تعدى عليها شباب في الغربية

GMT 21:12 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

رجل يرى زوجته في أوضاع مخلة للأداب مع 4 رجال

GMT 14:07 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

لهذا ظهرت ناهد شريف عارية تمامًا في "ذئاب لا تأكل اللحم"

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 17:39 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

سيدة قاهرية تطلب الخُلع من زوجها في ليلة الدخلة

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon