c هنية يؤكد تعثر الهجوم البري لإسرائيل ويُعلن أن حماس قدمت - مصر اليوم
توقيت القاهرة المحلي 23:19:19 آخر تحديث
  مصر اليوم -

هنية يؤكد تعثر الهجوم البري لإسرائيل ويُعلن أن حماس قدمت تصور لتبادل الأسرى

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - هنية يؤكد تعثر الهجوم البري لإسرائيل ويُعلن أن حماس قدمت تصور لتبادل الأسرى

رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" إسماعيل هنية
غزة ـ مصر اليوم

أعلن رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية أمس الأربعاء أن العملية البرية بدأت، مشيراً إلى أن القوات الإسرائيلية تتعثر في دخولها البري وخسائرها أكبر بكثير مما تعلنه.
وقال هنية إن الحركة مستعدة للتفاوض وقدمت للوسطاء تصورا شاملا يشمل فتح المسار السياسي لإقامة دولة فلسطينية مستقلة عاصمتها القدس وحق تقرير المصير، لافتا إلى أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يماطل من أجل نفسه وحكومته المتطرفة.
وأضاف هنية في كلمة متلفزة أن التصور الذي قدمته حماس يشمل صفقة لتبادل الأسرى وفتح المعابر ووقف إطلاق النار.

كما شدد رئيس المكتب السياسي لحماس على أن معبر رفح هو "معبر مصري فلسطيني خالص ويجب أن يعمل بشكل مستمر". ووجه هنية التحية لما سماه "الجبهات المساندة" في لبنان والعراق وسوريا واليمن وطالبهم بالاستمرار.
كذلك، أكد أن الفصائل الفلسطينية تقاتل القوات الإسرائيلية في كافة المحاور بغزة وأن "القوات الإسرائيلية تتعثر في دخولها البري لغزة وخسائرها أكبر بكثير مما تعلنه".
فيما أشار إلى أن "الأسرى الإسرائليين يتعرضون لنفس القتل والدمار الذي يتعرض له شعبنا".

في الأثناء، يواصل الجيش الإسرائيلي قصفه وتوغله بأماكن متفرقة من قطاع غزة، وألقت مروحياته اليوم الأربعاء منشورات تقول فيها إن الوقت بدأ ينفد ولحظة الاجتياح البري باتت وشيكة.
وتضمن المنشور الذي ألقته الطائرات الإسرائيلية على غزة، أن "القضاء على حركة حماس أمر واقع لا محالة".
وطالبت إسرائيل "من لديه معلومات عن الرهائن سواء كانوا أحياء أو أمواتا أن يبلغ السلطات الإسرائيلية مقابل مكافأة مالية وضمان الأمان والسرية للمبلغ وعائلته".

لاحقا، نشر الجيش الإسرائيلي خارطة لتوغله في بيت حانون وأم النصر وبيت لاهيا والتوام شمال قطاع غزة.
وأوضحت الخارطة توغل الجيش الإسرائيلي في حي الزيتون وصولا لشارع 10 وجحر الديك تجاه صلاح الدين.
يذكر أن إسرائيل فرضت حصارا مطبقا على قطاع غزة ودكته بالقصف المكثف والضربات الجوية وبدأت تنفيذ عمليات توغل برية في رد انتقامي على هجوم نفذته حماس في السابع من أكتوبر تشرين الأول.

وقتل في إسرائيل 1400 شخص معظمهم مدنيون قضوا في اليوم الأول للهجوم الذي احتجزت خلاله حماس 240 رهينة، وفق السلطات الإسرائيلية.
أما من الجانب الفلسطيني، فقد أسفر القصف الإسرائيلي المدمّر على قطاع غزة عن مقتل 8525 شخصا، معظمهم مدنيون، وفق أحدث حصيلة لوزارة الصحة في حكومة حماس التي تسيطر على غزة.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

وفد حماس يلتقي رئيس المخابرات العامة المصرية في القاهرة

هنية يجري اتصالًا هاتفياً بالرئيس أردوغان

 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هنية يؤكد تعثر الهجوم البري لإسرائيل ويُعلن أن حماس قدمت تصور لتبادل الأسرى هنية يؤكد تعثر الهجوم البري لإسرائيل ويُعلن أن حماس قدمت تصور لتبادل الأسرى



نجوى كرم تخطّف الأنظار يإطلالات ساحرة ومبهجة

بيروت ـ مصر اليوم

GMT 13:07 2024 السبت ,20 تموز / يوليو

قطع أزياء أساسية لمواجهة حرارة الصيف
  مصر اليوم - قطع أزياء أساسية لمواجهة حرارة الصيف

GMT 23:51 2024 الأربعاء ,17 تموز / يوليو

ابتكار طريقة جديدة لتسريع التئام الجروح

GMT 01:56 2018 الأحد ,07 تشرين الأول / أكتوبر

التعليم.. والسيارة ربع النقل!

GMT 01:36 2020 الثلاثاء ,17 آذار/ مارس

بورصة باريس تغلق التعاملات على انخفاضٍ حاد

GMT 03:22 2019 الأربعاء ,24 إبريل / نيسان

سيرين عبدالنور تكشف عن دورها في "الهيبة - الحصاد"

GMT 11:12 2016 الثلاثاء ,22 آذار/ مارس

إنتاج فيلم عن حياة الرسام فنسنت فان جوخ

GMT 15:47 2023 الجمعة ,17 آذار/ مارس

طرق لإقناع الزوجين بادخار المال

GMT 18:44 2021 الأربعاء ,13 كانون الثاني / يناير

اليوفي يستضيف جنوى على ملعبه "أليانز ستاديوم" في كأس إيطاليا
 
Egypt-today

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon