توقيت القاهرة المحلي 15:30:20 آخر تحديث
  مصر اليوم -

شدّد على ضرورة إجراء لقاء “وطني” لوضع الخطوط العامة

هنية يؤكّد تلقي ردًا من أبو مازن بالموافقة على الانتخابات

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - هنية يؤكّد تلقي ردًا من أبو مازن بالموافقة على الانتخابات

رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" إسماعيل هنية
غزة - مصر اليوم

كشف رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" إسماعيل هنية، أنه تلقى ردًا من الرئيس الفلسطيني محمود عباس (أبو مازن) عبر رئيس لجنة الانتخابات المركزية حنا ناصر، بالموافقة على إجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية.وأضاف هنية في مؤتمر صحافي مشترك مع حنا ناصر الذي وصل غزة أمس لهذا الغرض: “يجب أن تكون الانتخابات شاملة؛ نبدأها بالرئاسية والتشريعية، وصولًا إلى إجراء انتخابات مجلس وطني، أو ما نتوافق عليه في كيفية إعادة بناء المجلس باعتبار ذلك استحقاقًا وطنيًا داخل فلسطين وفي الشتات”.

وشدد هنية على ضرورة إجراء لقاء “وطني جامع”، وذلك “لبحث كل التفاصيل التي ستعطي الفرصة لنقترب من الخطوات الفعلية لإجراء الانتخابات، إلى جانب بعض الخطوط السياسية والوطنية العامة”. وتحدث عن ضرورة أن تجري الانتخابات في الضفة وقطاع غزة والقدس. وقال إن الفصائل الفلسطينية لن تقبل أقل من ذلك.

ويشير حديث هنية إلى وجود عقبات حتى الآن من أجل الاتفاق النهائي على الانتخابات. وتريد حركة فتح إجراء انتخابات لضمان إنهاء الانقسام كذلك على قاعدة أن الذي سيفوز سيتسلم الحكم في الضفة الغربية وقطاع غزة، من دون أن يتعلق الأمر باجتماعات فصائلية أو بمنظمة التحرير أو اتفاق مصالحة، لكن حماس تريد أن تكون الانتخابات ضمن توافق عام واحد وهو مخرجات المصالحة، إضافة إلى أنها تريد انتخابات تشمل منظمة التحرير الفلسطينية.

اقرأ أيضًا:

هنية لإسرائيل القدس برميل بارود تحرق من يعتدي عليها

وكان عباس أعلن عن نيته إجراء الانتخابات العامة، ثم أطلق سلسلة اجتماعات داخلية من أجل وضع خارطة طريق لإجراء هذه الانتخابات التي يعتقد أن تواجه تعقيدات في القدس وغزة.

وزيارة ناصر والوفد المرافق له إلى غزة هي الثانية خلال أسبوع. وقال قائد حركة حماس في غزة يحيى السنوار لدى استقباله ناصر، إن حماس مع إجراء الانتخابات وستعمل على تذليل العقبات في طريقها. وأضاف: “وموقفنا واضح وصريح ولا تردد فيه. جاهزون للانتخابات وسنذلل كل العقبات في طريقها”. ولم يعرف ما إذا كان الاجتماع تجاوز خلافا سابقا حول القضايا الإجرائية من ضمنها الموافقة على إشراف محكمة الانتخابات المركزية على الانتخابات في جميع محافظات الوطن.

وقال هنية إن الاجتماع مع ناصر كان بمثابة استمرار للحوارات ولبناء المشهد الإيجابي، وجرى خلاله مناقشة الكثير من الخطوط العامة والتفاصيل التي عرضتها الفصائل من أجل تأمين عملية انتخابية ناجحة؛ لتنطلق الانتخابات في مناخ مريح. وبيّن أن النقاشات كانت تجري في جو من المسؤولية والإيجابية، وأن الرسائل المتبادلة مع الإخوة في رام الله جيدة، وستبقى مستمرة حتى يشعر شعبنا أنه أصبح فعليًا أمام بدء الانتخابات. وأضاف أن “الانتخابات حق للمواطن واستحقاق وطني، وهي تمثل فرصة لتحقيق المصالحة وترتيب البيت الفلسطيني والخروج من المأزق الراهن، كما أنها تشكل تحديًا لأننا نريد إجراءها في القدس والضفة وغزة، ولا نقبل بأقل من ذلك”.

وأشار هنية إلى أن هناك ارتياحًا عامًا على المستوى الوطني لدى أبناء الشعب الفلسطيني لهذه الخطوة التي فتحت الباب واسعًا أمام تحقيق مصالحة حقيقية، وترتيب البيت الفلسطيني. وثمن ترحيب عدد من الدول الشقيقة والصديقة وجامعة الدول العربية بالخطوة التي تم الإعلان عنها، واستعدادها للرقابة على الانتخابات لضمان نزاهتها، وتذليل أي عقبة قد تعترضها.

وذكر أنه “من خلال الاتصالات مع الدول وبعض الأطراف المعنية، رحّبت هذه الدول الشقيقة والصديقة وجامعة الدول العربية بالخطوة التي تم الإعلان عنها في المرة الماضية، وأبدت استعدادها للمساهمة في تذليل أي عقبات والمشاركة على الرقابة لضمان نزاهتها حريتها وسلامتها”. وأردف: “مستمرون في الاتصالات والزيارات حتى يشعر شعبنا أنه أصبح فعليًا أمام الإجراء العملي لبدء الانتخابات”.

وأدلى رئيس لجنة الانتخابات المركزية بتصريح مقتضب أكد فيه أن الاجتماع كان إيجابيًا، مشددًا على إمكانية تذليل كل العقبات. وقال: “كان اجتماعًا متميزًا مع الفصائل وحماس بشكل خاص، ونحن سائرون جميعًا نحو الانتخابات ولا توجد مشاكل إلا ونقوم بتذليلها بتوافق جميع القوى والفصائل الفلسطينية”. وأكد ناصر بدوره أنه يصعب تحديد موعد الانتخابات، مشيرًا إلى وجود مشكلة تتعلق بالانتخابات في القدس وأنه سيواصل العمل سويًا من أجل تحقيق الوحدة وتذليل الصعاب حتى تجري الانتخابات في القدس حسب الأصول.

ولم تتلقِ السلطة أي موافقة حول إجراء الانتخابات في القدس. وخاطبت السلطة الاتحاد الأوروبي ودولًا أخرى من أجل الضغط على إسرائيل كي توافق على إجراء الانتخابات في القدس. ولا يعرف كيف ستتصرف السلطة إذا رفضت إسرائيل ذلك.

قد يهمك أيضًأ:

مصر تُسابق الزمن لوضع اتفاق تهدئة في قطاع غزة قبل "المسيرة المليونية"

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هنية يؤكّد تلقي ردًا من أبو مازن بالموافقة على الانتخابات هنية يؤكّد تلقي ردًا من أبو مازن بالموافقة على الانتخابات



ارتدت فستان باللون الأبيض بصقة بسيطة وكلاسيكية

جيجي حديد تسيطر على إطلالات حفل جوائز الموسيقى الريفية

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 03:03 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

دايزي ماي أصغر عارضة أزياء جميلة وحسناء وبلا قدمين
  مصر اليوم - دايزي ماي أصغر عارضة أزياء جميلة وحسناء وبلا قدمين

GMT 03:17 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

السودان يتطلع إلى أهرامات لجذب السائحين من حول العالم
  مصر اليوم - السودان يتطلع إلى أهرامات لجذب السائحين من حول العالم

GMT 03:52 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

تعلمي طريقة عمل البين باج في المنزل ووضع لمستك الخاصة
  مصر اليوم - تعلمي طريقة عمل البين باج في المنزل ووضع لمستك الخاصة

GMT 04:26 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

تركيا ترحل الأميركي الداعشي وواشنطن في انتظاره
  مصر اليوم - تركيا ترحل الأميركي الداعشي وواشنطن في انتظاره

GMT 07:00 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

أسما شريف منير تنفجر في وجه متابعيها وتوجه لهم الاتهامات
  مصر اليوم - أسما شريف منير تنفجر في وجه متابعيها وتوجه لهم الاتهامات

GMT 02:46 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح هامة عليك اتباعها قبل السفر إلى فلورنسا
  مصر اليوم - نصائح هامة عليك اتباعها قبل السفر إلى فلورنسا

GMT 02:49 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

5 نصائح لإدخال وتعزيز ضوء الشمس في منزلك
  مصر اليوم - 5 نصائح لإدخال وتعزيز ضوء الشمس في منزلك

GMT 03:42 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

ظهور إعلامية بالنقاب لأول مرة على شاشات التلفزيون المصري
  مصر اليوم - ظهور إعلامية بالنقاب لأول مرة على شاشات التلفزيون المصري

GMT 18:45 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

اسباب رفض هيثم أحمد زكي الزواج من خطيبته قبل وفاته

GMT 22:36 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

مرتضى منصور يفتح النار على سما المصري

GMT 03:56 2019 الأربعاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

مخاوف في مصر من عاصفة جوية تعرف بـ"نوة المكنسة"

GMT 03:56 2019 الخميس ,31 تشرين الأول / أكتوبر

تقرير جديد يؤكد أن أدوية "الربو" تهدد البيئة على الكوكب

GMT 23:28 2019 الخميس ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حطب يجتمع مع سارة سمير بطلة الأثقال في مقر الأولمبية

GMT 04:48 2019 الجمعة ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

"ناسا" تلتقط صورة غريبة في الفضاء تزامنًا مع "الهالووين"

GMT 04:48 2019 الخميس ,31 تشرين الأول / أكتوبر

"جيمبالا" تستعد لإطلاق سيارة رياضية بعزم يصل إلى 800 حصان

GMT 22:52 2019 الأربعاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

سيارة "فورد اسكورت 2020" تغزو الأسواق السعودية بمواصفات جديدة

GMT 03:04 2019 الخميس ,31 تشرين الأول / أكتوبر

"كارولينا هيريا" تُسيطر على إطلالات الملكة ليتيزيا

GMT 20:35 2019 الخميس ,31 تشرين الأول / أكتوبر

نيسان تختبر سيارتها 370Z

GMT 03:12 2019 الخميس ,31 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على 6 قطع ملابس أساسية للرجال في شتاء 2019

GMT 22:51 2019 الأربعاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

رسميًا مؤمن عبد الغفار مديرا فنيا للترسانة حتى نهاية الموسم

GMT 09:28 2019 الخميس ,31 تشرين الأول / أكتوبر

"الأرصاد" تعلن حالة الطقس الخميس

GMT 22:26 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

إطلاق النار على مغني الراب ليل ريس
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon