توقيت القاهرة المحلي 01:11:43 آخر تحديث

أوضح لـ"مصر اليوم" أنه طاعن في السن ولا يصلح للمرحلة

داوود يؤكّد أن التطورات بشأن الفريق شفيق "مُعقدة"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - داوود يؤكّد أن التطورات بشأن الفريق شفيق مُعقدة

ضياء الدين داوود
القاهرة – أحمد عبدالله

وصف البرلماني المصري وعضو اللجنة التشريعية والدستورية، ضياء الدين داوود، التطورات المتلاحقة بخصوص الفريق أحمد شفيق بأنها "غاية في التعقد والتركيب"، مشيرا إلى أن مسألة ترشحه لرئاسة البلاد هي حق أصيل له، لكن في الوقت ذاته عليه الكثير من الملحوظات والانتقادات، مستنكرا خلال مقابلة مع "مصر اليوم" الهجوم العنيف الذي تعرض له الفريق على المستوى الإعلامي المصري.

بدأ داوود حديثه بإبداء استغراب تمثل في أن إعلان الفريق أحمد شفيق مسألة ترشحه على انتخابات رئاسة الجمهورية جاء من خارج البلاد، في الوقت الذي لم يكن ممنوعًا فيه من الدخول، وقال النائب إن هذا الأمر غير مقبول أبدا وكأنه أتخذ من تواجده في الخارج "سياج" لحماية نفسه من تهديد ما غير موجود، وكان ليكون الأمر مستساغ لو أن عليه أحكام قضائية أو تهم تمنعه، ولكن في غياب ذلك ما الذي منعه من التواجد في بلاده وعاصمتها القاهرة لإعلان ترشحه على رئاستها.

وبسؤاله عن أكثر ما لفت نظره في كلمة الفريق شفيق، أجاب النائب أنها في الأساس تشكل حقه الأصيل الذي يكفله الدستور لأحمد شفيق السياسي والمواطن المصري، وهو حق ترشحه للرئاسة، ولكن بعين الناقد فإن شفيق متقدم في السن وطاعن فيه بشكل ملحوظ، حتى أن يده كانت ترتعش أثناء إمساكه بالأوراق ليقرأ منها، وهو أمر دال جدا ومهم، لأنه رجل في سن السادسة والسبعين، وبالتالي لا أعتقد أنه الأنسب للمرحلة الحالية بتحدياتها وموجات الضغوط التي تتعالي فيها على الأصعدة كافة.

وتحدث داود عن فلسفة الفريق شفيق وسياساته وتوجهه سواء المعلن حاليا أو في السابق، حيث أكد أن الفريق يمثل تيار اقتصادي أو فلسفة اقتصادية رأسمالية لا تختلف بالمناسبة عن دوائر الحكم في مصر حاليا والإستراتيجية الاقتصادية التي يعتمدون عليها، وأن شفيق لن يأتي بأي جديد في هذا الصدد، وأنه صاحب توجه سياسي واقتصادي لم يختلف منذ أيام حكم الرئيس الأسبق حسني مبارك، وأنه أشبه ما يكون بحكومات مصر الأخيرة وقراراتها التي لم تكن في صالح المواطن.

وأنتقد عضو الائتلاف البرلماني المعارض 25-30" الطريقة التي خرج بها شفيق ليعلن ترشحه للرئاسة، والتي اعتبر أنها تسببت دون قصد من شفيق نفسه أن يتلقف أعداء الوطن هذه المادة المرئية ويقوموا باستخدامها والترويج بها ضد مصر، وأن وسائل ونوافذ إعلامية تركية وإيرانية وقطرية سارعت إلى بث ونشر كلمة شفيق وكأنها الحدث الرئيسي منذ أعوام، وأن الأمر وصل إلى الهجوم على شفيق بسبب بث قناة الجزيرة لبيانه معنونا بـ"خاص للجزيرة"، رغم أنني متأكد أنه لم يتوجه إليهم ويعطيهم المادة، ولكنه ساعد على ذلك بشكل أو بآخر.
وتابع النائب أن أغلب ظهور شفيق على مدار السنوات الخمس الماضية لم يخرج عن إطار "التربص السياسي"، فكان ينتظر ليرى ماذا سيفعل الرئيس السيسي في مسألة ما ثم يقوم بالظهور للدخول في سجال وجدل حولها، ولم يكن موقف حقيقي يصنف كمعارضة، لأن لها شروط، تتمثل ليس فقط في نقد الشيء أو الموقف وإنما طرح وجهة نظر بديلة عنه تستطيع بها أن تحرج الطرف الآخر، وهو ما لم يجيده شفيق.

وبشأن الهجوم الإعلامي على الفريق ومسألة ترحيلة أم سفره إلى مصر، حذر داوود من أن تصاعد الأحداث في هذا الملف لن يكون في صالح مصر، وأنه على العكس صالح البلاد يتمثل في أن نطالب شفيق بالترشح، ليدرك الجميع الأحجام الحقيقية لكل من أرتضى خوض المنافسة على أرفع منصب سياسي في البلاد، وأنه في هذه الحالة يتوقع نجاح ملحوظ للرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي الذي لا يزال يحتفظ برصيد كبير في الشارع المصري، منتقدا ما وصفه بـ"التلون والتحول" من بعض الإعلاميين من داعمي شفيق سابقا القائمين على تشويهه حاليا.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

داوود يؤكّد أن التطورات بشأن الفريق شفيق مُعقدة داوود يؤكّد أن التطورات بشأن الفريق شفيق مُعقدة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

داوود يؤكّد أن التطورات بشأن الفريق شفيق مُعقدة داوود يؤكّد أن التطورات بشأن الفريق شفيق مُعقدة



ارتدت بلوزة وتنورة متناسقة مع أزرار مفتوحة كشفت عن ساقيها

بريانكا شوبرا تُظهر تميُّزها خلال احتفالها بعيد ميلادها

لندن ـ ماريا طبراني
تظهر نجمة بوليوود الشهيرة بريانكا شوبرا، بصحبة حبيبها نيك جوناس باستمرار خلال هذه الأيام، إذ تملأ المشاهد والمسرات من العاصمة البريطانية لندن خلال الأيام القليلة الماضية كأنها تؤكد دائمًا أنها تفضّل البقاء معه. وواصلت بريانكا شوبرا الاستفادة القصوى من وقتها في لندن، عندما خرجت مع صديقة جوناس البالغ من العمر 25 عامًا، أثناء احتفالها بعيد ميلادها الـ36 في فندق بلاكس في لندن الأربعاء. وبدت الممثلة الهندية مثيرة في إطلالة بيضاء من بلوزة وتنورة متناسقة مع أزرار مفتوحة كشفت عن ساقيها، وأضافت النجمة ذات الـ36 عاما، زوجا من الأحذية البيضاء ذات كعب ونظارة شمسية عين قطة أنيقة، إذ جذبت إليها الأنظار وعدسات المصورين أثناء خروجها من الفندق الفخم مع حبيبها، وأكملت ملكة جمال العالم السابقة جمالها الطبيعي مع المكياج الناعم والبسيط مع لمسة من أحمر الشفاه الوردي، كما ظهر نيك جوناس، وهو من سكان ولاية تكساس، بإطلال كاجوال جذبت
  مصر اليوم - ريهام إبراهيم تعرب عن سعادتها بعملها كإعلامية

GMT 23:53 2017 الإثنين ,03 تموز / يوليو

رولا يموت تنشر صورًا فاضحة جديدة على "فيسبوك"

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 08:04 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرونة المهبل" تُسهّل ممارسة الجنس بشكل مثير

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 12:21 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تفاصيل مؤلمة ترويها سيدة تعدى عليها شباب في الغربية

GMT 21:12 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

رجل يرى زوجته في أوضاع مخلة للأداب مع 4 رجال

GMT 14:07 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

لهذا ظهرت ناهد شريف عارية تمامًا في "ذئاب لا تأكل اللحم"

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 17:39 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

سيدة قاهرية تطلب الخُلع من زوجها في ليلة الدخلة

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 05:05 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على خطوات تجديد بيانات البطاقة الشخصية "الرقم القومي"

GMT 08:34 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

اكتشفي أفضل طريقة للجماع من دون حدوث حمل

GMT 14:36 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

مصري يطالب زوجته بممارسة الجنس مع صديقه في "ليلة الدخلة"

GMT 22:48 2018 الإثنين ,07 أيار / مايو

معلومات جديدة عن ضحايا حادث مدينة الرحاب
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon