توقيت القاهرة المحلي 00:51:56 آخر تحديث
  مصر اليوم -

أكدا في رسالتهما السنوية أنها لاتنتقص من وطنيتهما

بيل غيتس مستمر بتقديم المساعدات

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - بيل غيتس مستمر بتقديم المساعدات

رجل الأعمال الأميركي بيل غيتس والرئيس دونالد ترامب
واشنطن ـ يوسف مكي

 كشف رجل الأعمال الملياردير الأميركي مؤسس شركة "مايكروسوفت" بيل غيتس الثلاثاء،عن رسالته السنوية هو وزوجته ميليندا، تحدثت بإختصار عن "قضية الأنانية التي أصبحت عليها الدول الغنية".

وبدأت الرسالة بشكلها التقليدي المعروف ، بلمحة عن أعمال "مؤسسة غيتس" الخيرية ، ولكنها تحولت إلى نظرة على حالة العالم. وقالت ميليندا في الرسالة الحادية عشر "الوطنية هي كلمة نسمعها كثيرا في هذه الايام."

وأضافت أن "تزايد الوطنية" أمر تمت ملاحظتة مؤخرا في الولايات المتحدة ، بقول الرئيس دونالد ترامب "أميركا أولاً"، مشيرة الى أنها تصاعدت أيضا في المملكة المتحدة عبر اتفاقية "بريكست" التي تقضي بفصل بريطانيا اقتصاديًا عن بقية أوروبا، وان هذا الاتجاه واضح أيضا في البرازيل والنمسا والفلبين ودول أخرى، معتبرة أن "هذا ليس أمراً سيئاً". واِشارت ميلندا إلى أن "الوطنية هوالإيمان بالألتزام تجاة البلد أولا، وهذا ما يعتقده غيتس ايضا ، ولكن لا يعني هذا "إدارة ظهرك لبقية العالم".

ويريد الزوجان ، تحديداً ، التأكد من أن الدول الغنية (مثل الولايات المتحدة والمملكة المتحدة) ستستمر في الاستثمار في الحملات الصحية حول العالم ، حيث  يستثمر الزوجان في مبادرات الصحة العامة في جميع أنحاء العالم منذ عام 2000 من خلال "مؤسسة بيل وميليندا غيتس"، ولكن حتى مليارات الدولارات التي تم  التبرع في الخير، تبدو باهتة مقارنة بالأثر الذي يمكن أن تحدثه البلدان الكبيرة.

أقرأ أيضاً : الدولار يتمسك بمكاسبه قبل خطاب الرئيس دونالد ترامب

ويروج الزوجان بشكل خاص لعمل Gavi - التحالف العالمي  للقاحات والتحصين-، والمبادرة العالمية للقضاء على شلل الأطفال ، والصندوق العالمي لمكافحة الإيدز والسل والملاريا ، ومرفق التمويل العالمي. ومن المتوقع  أن تدفع كل هذه المبادرات الصحية الدول الغنية لتجديد تعهداتها للمساعدات الخارجية في الأشهر والسنوات المقبلة. ومن المقرر أن يقوم الصندوق العالمي ، الذي يقدم المساعدة ل 17 مليون شخص مصابين بـ"فيروس نقص المناعة" بتوفير الدواء ، بتمويل جديد في أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

وكتبت ميليندا غيتس في الرسالة: إن "الاستثمار في هذا النوع من المعونات الأجنبية ليس مجرد هبة". وأشارت إلى أن "السبب في قيام دول مثل الولايات المتحدة بالأستثمار في المساعدات الخارجية هو رغبتها في زيادة الاستقرار في الخارج والامن في الداخل".   وأضافت إن "تقوية الأنظمة الصحية في الخارج تقلل من فرصة وجود عامل ممرض قاتل مثل مرض (الإيبولا) الذي أصبح وباءً عالمياً". واعتبرت أن "الحفاظ على صحة الناس هو وسيلة جيدة لردع الهجرة غير الشرعية" .

وتخصص الولايات المتحدة حوالي 50 مليار دولار سنوياً للمساعدات الخارجية  بينما يريد ترامب أن ينفق أقل ، لكن الكونغرس منعه من ذلك ،وهذا يمثل 1٪ فقط من الميزانية السنوية للبلاد ، لكنه أكثر بكثير مما يمكن أن تنفقه "مؤسسة غيتس الخيرية". كما تشكل المساعدات الصحية على وجه التحديد جزءًا صغيرًا من الإنفاق على المساعدات الخارجية ، فهي ما بين 1.0٪ و 3.0٪ من إجمالي ميزانية الولايات المتحدة السنوية. ومن جانب بيل وميليندا غيتس فهما يعتقدان أن "الإنفاق على المساعدات يستحق كل هذا العناء ، بغض النظر عن الشعور بالوطنية".

قد يهمك أيضاً :

ترامب يعتزم ترشيح مسئول بارز في وزارة الخزانة الأميركية لرئاسة البنك الدولي

ترامب يُهدد الصين "بالمزيد من الرسوم "

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بيل غيتس مستمر بتقديم المساعدات بيل غيتس مستمر بتقديم المساعدات



بعدما خطفن الأنظار بأناقتهنّ وفساتينهن الفخمة والراقية

أجمل الاطلالات على السجادة الحمراء في مهرجان القاهرة

القاهرة - مصر اليوم
  مصر اليوم - إندونيسي يصمّم أزياء للقطط من الحجاب إلى الملابس التنكرية

GMT 02:53 2020 الجمعة ,04 كانون الأول / ديسمبر

"واحة ليوا " الوجهة الإماراتية الأفضل لعُشاق الطبيعة
  مصر اليوم - واحة ليوا  الوجهة الإماراتية الأفضل لعُشاق الطبيعة

GMT 05:59 2020 الجمعة ,04 كانون الأول / ديسمبر

تعرّفي على أبرز النصائح لتوظيف "البوف" في ديكورات المنزل
  مصر اليوم - تعرّفي على أبرز النصائح لتوظيف البوف في ديكورات المنزل

GMT 05:05 2020 الجمعة ,04 كانون الأول / ديسمبر

المبعوث الأممي لليمن يستنكر الوضع الإنساني في تعز
  مصر اليوم - المبعوث الأممي لليمن يستنكر الوضع الإنساني في تعز

GMT 04:51 2020 الجمعة ,04 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الطرق لتنسيق البنطلون الجينز على طريقة درة زروق
  مصر اليوم - أبرز الطرق لتنسيق البنطلون الجينز على طريقة درة زروق

GMT 04:24 2020 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

إدارة ترامب تُريد من السعودية فتح مجالها للطيران القطري
  مصر اليوم - إدارة ترامب تُريد من السعودية فتح مجالها للطيران القطري

GMT 04:07 2020 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

محاكمة مذيع صيني شهير لاتهامه بالتحرش في قضية "تاريخية"
  مصر اليوم - محاكمة مذيع صيني شهير لاتهامه بالتحرش في قضية تاريخية

GMT 16:41 2020 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

فيفي عبده تكشف عن تفاصيل مرضها

GMT 01:33 2020 الأربعاء ,02 كانون الأول / ديسمبر

اعترافات 5 فتيات قتلن شابا في شقة دعارة في مصر

GMT 14:49 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

عامر يعلن أن الأهلي والزمالك يفاوضان 5 لاعبين من سموحة

GMT 02:04 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

صيحات فساتين خطوبة 2020

GMT 01:42 2019 الأربعاء ,10 إبريل / نيسان

سيث رولينز يفتتح أحداث عرض "الرو" لهذا الأسبوع

GMT 17:53 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

إبراهيم حسن يتمنّى إحراز أول أهدافه في شباك الأهلي

GMT 10:34 2016 الإثنين ,02 أيار / مايو

الفنان مجدي إدريس يعاني من أزمة صحية حادة

GMT 19:40 2018 السبت ,27 كانون الثاني / يناير

قمة اتحادية شبابية حماسية في دوري الدرجة الأولى

GMT 02:54 2020 الأربعاء ,16 أيلول / سبتمبر

هاتف متطور ورخيص من "سامسونغ" يغزو الأسواق قريبًا

GMT 02:39 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

إصابة 12 شخصا بينهم 9 عمال في حادثي تصادم في بني سويف

GMT 11:21 2017 الجمعة ,28 إبريل / نيسان

كاسونجو يخرج من حسابات الاتحاد السكندري

GMT 23:12 2020 الجمعة ,03 إبريل / نيسان

المغرب تسجل 3 حالات وفاة جديدة بفيروس كورونا

GMT 15:52 2019 الثلاثاء ,16 إبريل / نيسان

باخ يدعو تايجر وود للمشاركة بأولمبياد طوكيو 2020

GMT 14:07 2017 الأحد ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

سييرا يتلقى دفعة معنوية بعودة الغامدي في مباراة الشباب

GMT 22:14 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

"واتساب" يسعى لطرح ميزة الدعم عبر الدردشة
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon