توقيت القاهرة المحلي 12:29:12 آخر تحديث
  مصر اليوم -

أكد لـ "مصر اليوم" أن أهم ما يشغل المستثمر خروجه من السوق

عارف يعلن عن ارتفاع خسائر الشركات بعد التعويم

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - عارف يعلن عن ارتفاع خسائر الشركات بعد التعويم

سمير عارف رئيس جمعية مستثمري "العاشر من رمضان"
القاهرة ـ هناء محمد

كشف سمير عارف، رجل الأعمال ورئيس جمعية مستثمري "العاشر من رمضان"، عن استغاثة المستثمرين في أكثر من 6 صحف، تطالب رئيس الجمهورية بالتدخل وإلغاء زيادات المديونيات الناتجة عن فروق العملة بعد تعويم الجنيه، ومن ثم يتدخل رئيس البنك المركزي المصري، طارق عامر، ليجمع  كافة رؤساء جمعيات المستثمرين، ويعد بجدولة وتقسيط الديون والعمل على تحديد سعر عادل للدولار.

وأضاف عارف في تصريحات خاصة إلى "مصر اليوم"، أن الخسارة تختلف من شركة لأخرى، ولكن بعض الشركات وصلت فروق أسعارها ما يزيد على  مليار جنيه، لأن بها سلعًا استراتيجية، مضيفًا أن عدد الشركات المتضررة تصل إلى  500 شركة ومصنع، بخسائر تفوق الـ5 مليارات جنيه.

وتابع أن الأزمة بدأت بعد تعويم الجنيه، والذي أثر سلبًا على المستثمرين الذين فتحوا اعتمادات مالية مع البنوك قبل التعويم، وبالفعل تم رفع قيمة الاعتماد بزيادة 10% بمعنى أنه يجب دفع 110% لكي يغطي بالجنيه المصري على اعتبار أن البنك سيقوم بتوفير العملة المطلوبة للاعتماد. وطالب عارف، الرئيس عبد الفتاح السيسي بالجلوس مع المتضررين من المستثمرين لحل مشكلاتهم مع البنوك، حتى لا يغلقوا أعمالهم ويسرحوا العمال، مضيفًا أنه لا يمانع أن يتحمل 6 شهور، كما طالبه الرئيس ولكن بشرط ألا يغلق شركاته ومصانعه، وأن يجلس معه الرئيس لحل الأزمة.

 وبشأن قانون الاستثمار الجديد، أكد أن أهم ما يشغل المستثمر هو عملية خروجه من السوق بعد أن يستثمر المليارات والتي يريدها أن تتم بسهولة وبساطة شديدة من دون تعقيدات، إلى جانب تيسير عملية خروج أرباحه، مراعاة القوانين التي تم دراسة المشروعات السابقة عليها بحيث لا تخالفها التعديلات الجديدة، وعدم تطبيقها بأثر رجعي وحتى لا تفقد مصداقية الدراسة التي وضعها المستثمر.

وواصل حديثه قائلًا "جميع المستثمرين، يرحبون بالقرارات الاقتصادية الأخيرة للحكومة، ومنها "تعويم الجنيه" لأنه يظهر القيمة الحقيقية للجنيه، ويؤدي إلى زيادة الصادرات، كما يزيد من عدد المستثمرين في حالة تعديل قوانين الاستثمار في مصر، لكن لكل قرار توجد تداعيات وسلبيات ومن ضمنها ما تم دفع قيمته قبل التعويم، ودخلت بالفعل البضائع سواء تم بيعها أو دخلت في المنتجات، وتم تقدير قيمتها على الأسعار القديمة، وتم بيعها ثم يطالبهم البنك بفرق الأسعار".

 وأشار عارف إلى أن بنك في مصر لديه عملاء متضررين، والذين حاولوا حل هذه المشكلات مع إدارات البنوك، إلا أن مشكلات البنوك يتم إحالتها إلى البنك المركزي، كجهة إشرافيه ولأنها صاحبة قرار التعويم، والتواصل مع البنوك لم يحدث تحت مظلة جمعيات مستثمرين أو غيره.

وأردف "حاولنا أن نجد حلًا مع الحكومة والبنوك، إلا أنها لم توفر العملة ووصلت البضائع بالفعل مع تسهيلات من الموردين، وتم الإفراج عن البضائع وبيعها للسوق بالسعر قبل التعويم، وبعد ذلك تم التعويم وطلبت البنوك من المستوردين السعر بعد التعويم، وهي كارثة لأن البضائع تم بيعها بالفعل، ولم يكن في الحسبان أن تسديد الديون للبنوك سيكون بأثر رجعي".

 وقدر عارف حجم الخسائر يختلف من شركة لأخرى، ولكن بعض الشركات وصلت فروق أسعارها ما يزيد على مليار جنيه، لأن بها سلعًا استراتيجية، وتم إبلاغ المسؤولين عن الاستثمار في الرقابة الإدارية لكي تصل الاستغاثة للرئيس عبدالفتاح السيسي، لكي يوجد لها حل سريع، ويتجاوز عدد الشركات المتضررة 500 شركة ومصنع.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عارف يعلن عن ارتفاع خسائر الشركات بعد التعويم عارف يعلن عن ارتفاع خسائر الشركات بعد التعويم



أطلت بواحدة من علامة "رالف لورين" تميّزت بألوانها الصاخبة

أساليب ارتداء "البدلة الرياضية على طريقة جينيفر لوبيز

واشنطن - مصر اليوم

GMT 05:19 2020 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

أبرز المناطق السياحية التي ينصح بزيارتها في أيسلندا 2020
  مصر اليوم - أبرز المناطق السياحية التي ينصح بزيارتها في أيسلندا 2020
  مصر اليوم - وزير الخارجية الفلسطيني يكشف عن اتصالات غير مباشرة مع بايدن

GMT 02:52 2020 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

سوري يتحول إلى نجم عالمي من داخل منزله ويتابعه 13 مليون شخص
  مصر اليوم - سوري يتحول إلى نجم عالمي من داخل منزله ويتابعه 13 مليون شخص

GMT 06:16 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

قائمة بأبرز موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء
  مصر اليوم - قائمة بأبرز موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء

GMT 06:22 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

أبرز الحدائق والمتنزهات المثالية للاسترخاء في روما
  مصر اليوم - أبرز الحدائق والمتنزهات المثالية للاسترخاء في روما

GMT 06:09 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

أسرار وخطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية
  مصر اليوم - أسرار وخطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية

GMT 04:51 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على القصة الكاملة لانفصال عمرو دياب ودينا الشربيني

GMT 03:04 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

سمية الخشاب تكشف عن رأيها بشأن توقف مسلسل "موسى"

GMT 01:08 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على قرار الفنان محمد رمضان بعد إيقافه

GMT 05:26 2020 الجمعة ,02 تشرين الأول / أكتوبر

أشهر 10 سيارات تقودها نجمات "هوليوود" تعرفي عليها

GMT 05:19 2017 الأربعاء ,30 آب / أغسطس

ربي يقوي عزايمك يا يمه ...

GMT 05:01 2020 الجمعة ,23 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على مواصفات ومميزّات "هايلكس" الجديدة من "تويوتا"

GMT 04:45 2018 الجمعة ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الأنصاري تكشف عن أفضل إطلالات "القاهرة السينمائي"

GMT 09:23 2020 الأحد ,25 تشرين الأول / أكتوبر

"هيونداي" تُعلن عن شكل جديد لطراز سيارات "إلنترا"

GMT 03:38 2020 الجمعة ,02 تشرين الأول / أكتوبر

الهواتف الذكية للفئة المتوسطة في البطاريات

GMT 19:00 2019 الثلاثاء ,01 تشرين الأول / أكتوبر

كلوب يؤكد لا يزال فان دايك الأفضل في العالم

GMT 11:44 2019 الثلاثاء ,17 أيلول / سبتمبر

هازارد يثير حيرة زيدان قبل مواجهة سان جيرمان

GMT 04:27 2020 الجمعة ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"نيسان" تُقدِّم سيارة عائلية جديدة مُتطوّرة ومريحة

GMT 09:42 2020 الأربعاء ,10 حزيران / يونيو

هيونداي تكشف عن أيقونتها "سانتافي" موديل 2021
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon