توقيت القاهرة المحلي 07:09:11 آخر تحديث
  مصر اليوم -

أكد لـ "مصر اليوم" سعيه إلى حل أزمة نقص العقاقير

أحمد عماد يطالب باستثناء الدواء من "الضريبة"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - أحمد عماد يطالب باستثناء الدواء من الضريبة

الدكتور أحمد عماد وزير الصحة والسكان
القاهرة – وفاء لطفي

كشف الدكتور أحمد عماد وزير الصحة والسكان، عن إرساله خطابًا إلى وزير المال عمرو الجارحي، يطلب فيه إلغاء قيمة الضريبة المضافة على مدخلات الإنتاج الخاصة بتصنيع الأدوية المحلية، مؤكدًا أنه لا يزال ينتظر الرد من الوزارة.

وأضاف عماد في تصريحات خاصة إلى "مصر اليوم"، أن أزمة نقص الدواء في طريقها للحل، موضحًا أنه اتخذ أكثر من طريقة للحل، بدأت باجتماعات مع جميع الشركات العاملة في مصر سواء محلية أو أجنبية. وأوضح الوزير، أن من ضمن الحلول الواضحة هو قرار رئيس الوزراء باستيراد 146 صنف دواء، بقيمة 168 مليون دولار، مؤكدًا أن هذه الأدوية تكفي لمدة عام.

وتابع "وزارة الصحة تحاول تعويض شركات الأدوية عن حجم خسائرها المحتملة، والتي تتكبدها لتوفير الدواء في السوق، بالتزامن مع عدم إلحاق الضرر بالمواطن". وأشار إلى أن الإسراع في إجراءات تسجيل الدواء يوفر كثيرًا على الشركات، بجانب أن مسألة فتح السوق المصرية لكل الشركات لها بعد هام جدًا، وهذا يعني فتح سوق جديد للشركات أن يدخلوا لتسجيل أدوية جديدة، قد تكون بأسعار مختلفة تفرق مع الشركات نفسها.

ونوه الوزير، إلى أنه سيقدم تعاون الوزارة بالكامل مع لجنة تقصي الحقائق، الخاصة بالأدوية في البرلمان لحل الأزمة، مشددًا على أن أزمة نقص الأدوية في السوق المصري في طريقها للحل، وأنه سيتم توفير جميع النواقص في مختلف المستشفيات الخاصة والعامة خلال الآونة المقبلة. وأضاف وزير الصحة والسكان أن "الحكومة تدعم احتياجات السوق المحلي من الدواء، كما أن الحكومة ستتحمل كافة الأعباء عن الشعب، ومجلس الوزراء مهتم بتوفير كافة الاحتياجات والاعتمادات المالية اللازمة للشراء".

 وأكد وزير الصحة، أن المهندس شريف إسماعيل شكل لجنة من وزراء الصحة والصناعة والمال وقطاع الأعمال، لبحث وتحديد تداعيات تحرير سعر الصرف على قطاع الدواء، ووضع تقرير مفصل بشأن آليات العمل والتعامل خلال الفترة المقبلة، موضحًا أنه تم رفع حالة الطوارئ لتوفير كافة الاحتياجات والمستلزمات الطبية، لافتًا إلى أن الوزارة متعاقدة على 6 مليون فلتر غسيل كلوي، سيتم توريدهم للوزارة تباعًا، مؤكدًا أنه تم توزيع 304 ألف فلتر وسيتم توزيع 304 أخرين خلال الفترة المقبلة.

وأوضح وزير الصحة والسكان، أنه سيتم الانتهاء من إجراءات شراء الأدوية الناقصة في السوق خلال فترة قصيرة، وأن قطاع التفتيش الصيدلي يعمل بشكل كبير في الجمهورية، لضمان عدم تخزين الشركات للأدوية والتأكد من ضخها في السوق. وتابع الوزير "نتابع تأثيرات تحرير سعر الصرف على قطاع الدواء، لأن تحرير سعر الصرف أثر على شركات قطاع الدواء وتسبب في خسائر كبيرة خلال الأيام الماضية".

وكانت نشرة نواقص الأدوية لشهر تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، والصادرة عن وزارة الصحة،  شملت أسماء 189 صنفًا دوائيًا، اعترفت الوزارة بنقصها في الصيدليات، وشددت على ضرورة استشارة الطبيب عند استخدام البدائل، وشملت قائمة النواقص، أدوية لعلاج أمراض القلب والسرطان، وأدوية منشطة للدورة الدموية الدماغية وعلاج قرحة المعدة، والبواسير، وعلاج التهابات الجلد، وأدوية لحساسية العين، وأخرى لعلاج الأمراض الصدرية والصداع النصفي، وأدوية الهرمونات والكورتيزون وعلاج الصرع.

وشملت النشرة قائمة بالأدوية التي كانت تعاني نقصًا في الصيدليات وبدأ توفرها في الأسواق، وهذه الأدوية عددها 271 صنفًا دوائيًا، وتشمل أدوية مضادة للفيروسات وتجلط الدم وعلاج الاكتئاب، وأدوية لعلاج الذبحة الصدرية وقرحة المعدة، وعسر الهضم، ومضادات حيوية، وأدوية محفزة للولادة، ومحلول معالجة الجفاف.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أحمد عماد يطالب باستثناء الدواء من الضريبة أحمد عماد يطالب باستثناء الدواء من الضريبة



GMT 05:01 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

مدبولي يطلع على جهود الدولة في جذب الاستثمارات

GMT 06:02 2020 الأحد ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

تراجُع المواد البترولية في مصر خلال السنة المالية 2019-2020

GMT 05:45 2020 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

مدبولي يُقيم موقف الاتفاقيات المنضمة إليها القاهرة

GMT 02:10 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

مساعد وزير التموين المصري يؤكد أن توفير السلع كان تحدٍ

GMT 14:32 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

إيلون ماسك يصبح ثاني أغنى شخص في العالم في 2020

بعدما أطلقت عددًا من الصيحات في "إميلي في باريس"

تعرّفي على أحدث إطلالات ليلي كولينز بالبدلة الأنيقة والمتألقة

باريس - مصر اليوم

GMT 02:52 2020 السبت ,05 كانون الأول / ديسمبر

موديل مصرية تُثير ضجة كُبرى بفستانها بسبب كاتي بيري
  مصر اليوم - موديل مصرية تُثير ضجة كُبرى بفستانها بسبب كاتي بيري

GMT 05:59 2020 الجمعة ,04 كانون الأول / ديسمبر

تعرّفي على أبرز النصائح لتوظيف "البوف" في ديكورات المنزل
  مصر اليوم - تعرّفي على أبرز النصائح لتوظيف البوف في ديكورات المنزل

GMT 05:05 2020 الجمعة ,04 كانون الأول / ديسمبر

المبعوث الأممي لليمن يستنكر الوضع الإنساني في تعز
  مصر اليوم - المبعوث الأممي لليمن يستنكر الوضع الإنساني في تعز
  مصر اليوم - إندونيسي يصمّم أزياء للقطط من الحجاب إلى الملابس التنكرية

GMT 02:53 2020 الجمعة ,04 كانون الأول / ديسمبر

"واحة ليوا " الوجهة الإماراتية الأفضل لعُشاق الطبيعة
  مصر اليوم - واحة ليوا  الوجهة الإماراتية الأفضل لعُشاق الطبيعة

GMT 16:41 2020 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

فيفي عبده تكشف عن تفاصيل مرضها

GMT 01:33 2020 الأربعاء ,02 كانون الأول / ديسمبر

اعترافات 5 فتيات قتلن شابا في شقة دعارة في مصر

GMT 14:49 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

عامر يعلن أن الأهلي والزمالك يفاوضان 5 لاعبين من سموحة

GMT 02:04 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

صيحات فساتين خطوبة 2020

GMT 01:42 2019 الأربعاء ,10 إبريل / نيسان

سيث رولينز يفتتح أحداث عرض "الرو" لهذا الأسبوع

GMT 17:53 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

إبراهيم حسن يتمنّى إحراز أول أهدافه في شباك الأهلي

GMT 10:34 2016 الإثنين ,02 أيار / مايو

الفنان مجدي إدريس يعاني من أزمة صحية حادة

GMT 19:40 2018 السبت ,27 كانون الثاني / يناير

قمة اتحادية شبابية حماسية في دوري الدرجة الأولى

GMT 02:54 2020 الأربعاء ,16 أيلول / سبتمبر

هاتف متطور ورخيص من "سامسونغ" يغزو الأسواق قريبًا

GMT 02:39 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

إصابة 12 شخصا بينهم 9 عمال في حادثي تصادم في بني سويف

GMT 11:21 2017 الجمعة ,28 إبريل / نيسان

كاسونجو يخرج من حسابات الاتحاد السكندري
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon