توقيت القاهرة المحلي 15:44:02 آخر تحديث
  مصر اليوم -

في ظل جنون العقارات في المدينة الغالية بالفعل

بولز تؤكد"سان فرانسيسكو" ستجذب أصحاب الأموال

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - بولز تؤكدسان فرانسيسكو ستجذب أصحاب الأموال

سوق العقارات في سان فرانسيسكو
واشنطن ـ يوسف مكي

كشفت الصحافية نيلي بولز، أن سان فرانسيسكو ربما تشهد تدفق أعداد كبيرة من أصحاب الملايين بحلول نهاية 2019، ويرجع هذا التدفق النقدي الضخم إلى وجود العديد من شركات التكنولوجيا الناشئة مثل Uber وLyft وSlack وPostmates وPinterest وAirbnb.

وقالت بولز في تقرير لها نشرته صحيفة "نيويورك تايمز"، "يتوقع المحافظون تدفق مئات المليارات من الدولارات إلى المدينة العام المقبل، ما سيتيح آلاف من أصحاب الملايين الجدد، ومن الصعب تخيل تدفق المزيد من الأموال إلى سان فرانسيسكو إلا أن سكان المدينة الآن يحتاجون للبدء في المحاولة".

وأشارت إحصاءات التعداد السكاني الأميركي عام 2018 إلى أن منطقة الخليج تعتبر من أكثر المواقع ثراء، ضمن 25 منطقة في الولايات المتحدة، حيث يبلغ متوسط دخل الأسرة 98.710 دولار، وتعد المنطقة موطنا لثالث أكبر عدد من الملياديرات في العالم وفقا لمؤشر الثروة.

أقرأ أيضًا:   مخاوف من هبوط أسعار العقارات العالمية وسط موجة ركود الأسواق حاليًا

وأشارت بولز إلى تغير مهم محتمل يتطلب من سكان المدينة التأقلم معه وهو "جنون أسعار العقارات"، حيث قال دنيز كهرمانر مُحلل البيانات في شركة الوساطة العقارية كومباس "إنه خلال 5 سنوات، لن يقل سعر الشقة التي تضم غرفة نوم واحدة عن مليون دولار، بينما يتراوح سعر المنزل العائلي من مليون إلى 3 مليون دولار، أما منازل العائلات المنفردة ربما تصل تكلفتها إلى 5 ملايين دولار".

وكشفت بيزنس انسيدر سابقا أن متوسط سعر المنزل في منطقة المترو بسان فرانسيسكو يبلغ نحو 900 ألف دولار، فيما أوضحت ميليا روبنسون أن سعر المنزل يصل إلى 1.6 مليون دولار في مدينة سان فرانسيسكو ذاتها، موضحة أن 12% فقط من الأسر يمكنهم تحمل تكاليف المنازل هناك، كما أن 60% من العاملين في مجال التكنولوجيا لا يمكنهم تحمل تكاليف المنازل في المنطقة، حيث يربح العامل في مجال التكنولوجيا 142 ألف دولار سنويا وفقا لتقرير صادر الشركة المتخصصة في سوق التكنولوجيا Hired,

ودفع هذا السوق المتقلب بعض الناس إلى النوم في السيارات أو العيش في القوارب أو الشاحنات الصغيرة، حتى أن أحد العاملين في مجال التكنولوجيا عاش في مقر عمله لمدة عام لأنه لم يستطع تحمل تكلفة الإيجار، فيما أعرب ما يقرب من نصف سكان سان فرانسيسكو في استطلاع مجلس منطقة الخليج عام 2018 أنهم يخخطون للانتقال من المدينة قريبا

ويدفع ارتفاع تكاليف المعيشة في سان فرانسيسكو 58% من العاملين في مجال التكنولوجيا إلى تأجيل إنجاب الأطفال وفقا لمسح تم إجراءه عبر العاملين في تطبيق Blind، وشملت التغيرات التي حدثت بالفعل في سان فرانسيسكو شراء المستأجيرين قبل الاكتتابات الأولية، أما البائعين فيأخذون منازلهم من السوق وينتظرون البيع بعد الاكتتابات الأولية.

وقال الوكيل العقاري هيرمان تشان "حتى إذا حدثت نصف الاكتتابات فقط سيكون هناك 10 آلاف مليونير خلال ليلة، الناس تفضل عدم البيع حتى العام المقبل، حيث سيكون هناك مليارديرات في كل مكان"، وتشير بولز إلى أنه مع وجود مقرات للشركات الناشئة الكبيرة في سان فرانسيسكو فمن المرجح أن يرغب العاملون بها في العيش في المدينة.

وقالت كريستين كيم  رئيسة شركة "كليمب العقارية"، يبحث العاملون في مجال التكنولوجيا عن الراحة، ويبدون أنهم لا يرغبون في امتلاك السيارات، فتوصيل الطعام إلى المنزل أصبح سهلا، كما يرغبون في البقاء بالقرب من وسائل الترفيه، لذلك سيبقون في المدينة"، ما يجعل الأمر في نهاية المطاف أشبه بسباق في الإنفاق كما وصفته بولز.

قد يهمك أيضًا :  

العقارات في أستراليا ولندن وهونغ كونغ والسويد والنرويج تعاني من التضخم

البريطانيون يُقدِمون على سوق العقارات الأوروبية مع اقتراب الخروج مِن الاتحاد

 

 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بولز تؤكدسان فرانسيسكو ستجذب أصحاب الأموال بولز تؤكدسان فرانسيسكو ستجذب أصحاب الأموال



ارتدين ثيابًا صيفية ولفتن الانتباه والأنظار لهن

أميرات هولندا يظهرن جميعًا في صورة رسمية

امستردام ـ مصر اليوم

GMT 12:13 2019 الجمعة ,05 تموز / يوليو

مجوهرات صيف 2019 مُرصعة بـ"التانزانيت الأزرق"

GMT 16:57 2019 الجمعة ,05 تموز / يوليو

نجلاء محمد تكشف أسوأ 5 مشاعر في الأبراج
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon