توقيت القاهرة المحلي 04:50:27 آخر تحديث
  مصر اليوم -

المهندس إبراهيم محلب لـ"مصر اليوم":

قرار رفع أسعار المحروقات الخيار الوحيد أمام الحكومة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - قرار رفع أسعار المحروقات الخيار الوحيد أمام الحكومة

المهندس إبراهيم محلب
القاهرة ـ محمد فتحي

أكّد رئيس مجلس الوزراء المهندس إبراهيم محلب أنَّ قرار رفع أسعار المحروقات كان الخيار الوحيد أمام حكومته، وأنه لم يكن أمامهم أي بديل لتعافي الاقتصاد المصريّ سوى ذلك، وأشار إلى أنه على الشعب أن يعلم جيِّدًا أن هذا الإجراء الصعب يأتي في صالحه وصالح أبنائه مستقبلًا.
وأضاف في حديث خاص إلى "مصر اليوم "أن الحكومة تسعى من الآن إلى أن تعيد الاقتصاد المصري إلى سابق عهده وتحاول أن تعبر إلى بر الأمان حتى لا يتحكم أحد في قراراتنا، مؤكدًا  أن من يملك قوته يملك قراره، حسب قوله.
وأشار محلب إلى أن حكومته تبذل قصارى جهدها لضبط الأسواق ومراقبة الأسعار ومنع الاستغلال والاحتكار بالإضافة إلى توسيع المنافذ الخاصة بالمجمعات الاستهلاكية لتشمل كل السلع الأساسية للمواطن وبعض السلع التكميلية وبأسعار مناسبة من أجل تفويت الفرصة على المحتكرين.
وأكد أن أي قرار في بداية تطبيقه سيواجه موجة كبيرة من الاعتراضات من جانب المواطنين واستغلال الظروف من بعض التجار ومعدومي الضمير، لافتًا إلى أنه بالصبر والتوعية والإصرار علي المضي في الطريق سيتم تجاوز تلك المصاعب تدريجيًّا، وشدد على ضرورة قيام الإعلام بدوره الإيجابي  ليوضح للمواطن المصري أن تلك الإجراءت  في صالحه.
واعتبر محلب، أن هذا الإجراء تأخر عشرات السنين لأن الاقتصاد المصري لن يتعافي ولن يعود إلى قوته إلا بعد وجود حلول جذرية لتخفيض عجز الوازنة العامة تدريجيًّا لأن السياسيات الخاطئة والخوف من التصادم مع الشعب هو الذي أجَّل تلك القرارات، على حدّ قوله، مؤكِّدًا أن من يدفع ثمنها في النهاية هم أبناء الشعب المصري.
وطالب رئيس مجلس الوزراء، كل أبناء شعب مصر المخلصين بالتبرع لصندوق "تحيا مصر" ومساندة الوطن في أزمته لأن هذه الأموال سوف توجه إلى مشروعات تنموية كبيرة تعود بالنفع على الشعب، مشيرًا أنها توفّر آلافًا من فرص العمل وتحدّ من البطالة وهو ما يعود بالنفع على الشعب كله .
وعن مؤتمر "دعم مصر المقرر عقده عقب شهر رمضان أشار رئيس الوزراء إلى أنها فرصة كبيرة لعرض العديد من المشروعات الكبيرة وجذب رؤوس الأموال العربية وتشجيع الاستثمار من خلال مشروعات عملاقة، مؤكِّدًا على ضرورة عدم التعويل على هذا الموضوع، بل يجب أن نجعله عاملًا مساعدًا لتعافي الاقتصاد جنب إلى  جنب مع المشروعات لكبيرة المقرر طرحها قريبًا.
وناشد محلب في نهاية حديثه مع "مصر اليوم" المواطنين بالإيجابيّة التي سيكون لها دور كبير في مواجهة جشع التجار واستغلال الظروف، مؤكِّدًا على أن الحكومة وحدها من دون وجود الشرفاء من أبناء مصر للتعاون معنا لن ننجح، ومشدِّدًا على تكاتف وتضحية من كل أبناء مصر لمواجهة التحديات.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قرار رفع أسعار المحروقات الخيار الوحيد أمام الحكومة قرار رفع أسعار المحروقات الخيار الوحيد أمام الحكومة



GMT 12:57 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

مصر حقّقت "أداء أفضل" من توقعات صندوق النقد

GMT 04:37 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

السيسي يتفقد أجنحة الشركة العالمية بمؤتمر "النقل الذكي"

GMT 11:39 2020 الأحد ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

"المصرى للدراسات" يناقش الاتفاقيات مع أميركا الثلاثاء

GMT 04:28 2020 الجمعة ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

محيي الدين يُعلن الدولة التي تمتلك دخلًا تتجاوز المشكلات

GMT 20:40 2020 الخميس ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

أغرب عروض "الجمعة البيضاء" في مصر وحرب التخفيضات تشتعل

GMT 03:04 2020 الخميس ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مدبولي يوجه بإقامة محطات شحن السيارات الكهربائية

أطلت بواحدة من علامة "رالف لورين" تميّزت بألوانها الصاخبة

أساليب ارتداء "البدلة الرياضية على طريقة جينيفر لوبيز

واشنطن - مصر اليوم

GMT 06:16 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

قائمة بأبرز موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء
  مصر اليوم - قائمة بأبرز موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء

GMT 06:22 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

أبرز الحدائق والمتنزهات المثالية للاسترخاء في روما
  مصر اليوم - أبرز الحدائق والمتنزهات المثالية للاسترخاء في روما

GMT 06:09 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

أسرار وخطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية
  مصر اليوم - أسرار وخطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية

GMT 02:52 2020 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

سوري يتحول إلى نجم عالمي من داخل منزله ويتابعه 13 مليون شخص
  مصر اليوم - سوري يتحول إلى نجم عالمي من داخل منزله ويتابعه 13 مليون شخص

GMT 05:27 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

أجمل فساتين الزفاف المنفوشة لعروس 2021 تعرّفي عليها
  مصر اليوم - أجمل فساتين الزفاف المنفوشة لعروس 2021 تعرّفي عليها

GMT 05:24 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

أبرز المدن الأوروبية "الناشئة" التي تستحق الزيارة في 2020
  مصر اليوم - أبرز المدن الأوروبية الناشئة التي تستحق الزيارة في 2020

GMT 04:29 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرّفي على أبرز وأرقى ألوان الديكورات لعام 2021
  مصر اليوم - تعرّفي على أبرز وأرقى ألوان الديكورات لعام 2021

GMT 04:51 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على القصة الكاملة لانفصال عمرو دياب ودينا الشربيني

GMT 03:04 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

سمية الخشاب تكشف عن رأيها بشأن توقف مسلسل "موسى"

GMT 01:08 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على قرار الفنان محمد رمضان بعد إيقافه

GMT 05:26 2020 الجمعة ,02 تشرين الأول / أكتوبر

أشهر 10 سيارات تقودها نجمات "هوليوود" تعرفي عليها

GMT 05:19 2017 الأربعاء ,30 آب / أغسطس

ربي يقوي عزايمك يا يمه ...

GMT 05:01 2020 الجمعة ,23 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على مواصفات ومميزّات "هايلكس" الجديدة من "تويوتا"

GMT 04:45 2018 الجمعة ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الأنصاري تكشف عن أفضل إطلالات "القاهرة السينمائي"

GMT 09:23 2020 الأحد ,25 تشرين الأول / أكتوبر

"هيونداي" تُعلن عن شكل جديد لطراز سيارات "إلنترا"

GMT 03:38 2020 الجمعة ,02 تشرين الأول / أكتوبر

الهواتف الذكية للفئة المتوسطة في البطاريات

GMT 19:00 2019 الثلاثاء ,01 تشرين الأول / أكتوبر

كلوب يؤكد لا يزال فان دايك الأفضل في العالم
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon