توقيت القاهرة المحلي 20:08:03 آخر تحديث
  مصر اليوم -

أوضح لـ"مصر اليوم" أنَّ القرار يساهم في توفير العملة الأجنبية

الفقي يؤكد أن رفع الرسوم الجُمركية يكافح الاستيراد العشوائي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الفقي يؤكد أن رفع الرسوم الجُمركية يكافح الاستيراد العشوائي

فخري الفقي
القاهرة- إسلام عبدالحميد

أكد المستشار السابق لصندوق النقد الدولي، وأستاذ الاقتصاد في جامعة القاهرة، الدكتور فخري الفقي، أن قرار الرئيس عبدالفتاح السيسي الخاص برفع الرسوم الجمركية على 600 سلعة، يأتي في إطار تشجيع المنتج المحلي، ومكافحة ظاهرة الاستيراد العشوائي، وتقنين الاستيراد، وتوفير العملة الأجنبية، حيث تستهدف الحكومة خفض فاتورة الواردات بنسبة 30% خلال العام الجاري.

وأوضح الخبير الاقتصادي، في تصريح خاص إلى "مصر اليوم"، أن القرار يحارب ظاهرة الاستيراد العشوائي وتقنين الاستيراد، ووضع ضوابط أمامها للحدّ من استيراد السلع الاستفزازية التي تستنذف الاحتياطي التقدي الأجنبي من العملة، مشددًا على اتجاه الحكومة لإصدار عدد من القرارات التي تستهدف مواجهة تلك الظاهرة، وعلى رأسها قرار وزير التجارة والصناعة بشأن عدم الإفراج عن المنتجات المستوردة إلا إذا كانت من إنتاج المصانع المؤهلة لتصدير السلع إلى مصر والمدرجة في السجل الذي تم إنشاؤه لها.

وأضاف الفقي أن تلك القرارات تساهم في توفير العملة الأجنبية التي انخفضت في مصر بشكل كبير؛ نتيجة تراجع الأوضاع الاقتصادية وانهيار قطاع السياحة عقب الثورة، بالإضافة إلى التحديات التي تواجهها الدولة المصرية، وأن القرار الأخير يأتي في إطار برنامج الإصلاح الاقتصادي والاجتماعي المقرر عرضه على مجلس النواب خلال الأيام المقبلة.

وبلغت فاتورة الواردات العام الماضي نحو 80 مليار دولار، وبدأ العمل بالزيادات الجديدة اعتبارًا من الاثنين الماضي، ويشمل القرار مجموعة كبيرة من السلع الغذائية والأجهزة الكهربائية والملابس والأرضيات، والمطابخ، والنوافذ، وطعام القطط والكلاب، إذ زادت الرسوم الجمركية بنسب متباينة تبدأ من 10% حتى 40%.

وتضمن التعديل: الستائر الداخلية، وأصناف الزينة، وأغطية الأرضيات ولوازمها، والقبعات، والشعر المستعار، والأطر الخشب للصور أو اللوحات، والمناديل، والأغطية والسجلات والدفاتر، والبطاقات البريدية، والتقاويم، والأقلام والقداحات بنسبة٤٠٪، بجانب الأثاث وأجهزة ألعاب الفيديو وأجهزة الإنارة الكهربائية بنسبة ٤٠٪.

وجاء قرار رفع التعريفة الجمركية على بعض الواردات بمصر، بعد شكاوى منتجين محليين مصريين من عدم قدرتهم على منافسة أسعار السلع المستوردة بسبب عمليات التهرُب الجمركي والتلاعب في فواتير الاستيراد، وبعد أقل من شهر من قيام وزير التجارة والصناعة المصري طارق قابيل بإصدار قرار بإنشاء سجل للمصانع المؤهلة لتصدير بعض المنتجات إلى مصر ومنع الإفراج عن المنتجات الواردة بصفة الاتجار، إلا إذا كانت من إنتاج المصانع المدرجة في السجل مع احتفاظ الوزير بحق الإعفاء من أي من شروط التسجيل أو كلها في الحالات التي يقررها.

وتعتمد مصر على استيراد السلع الضرورية، وتعمل على ترشيد الدولارات من خلال عطاءات أسبوعية لبيع الدولار، حيث هبطت احتياطيات البلاد من النقد الأجنبي إلى 16.445 مليار دولار نهاية كانون الأول/ ديسمبر الماضي من 36 مليار دولار العام 2011.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الفقي يؤكد أن رفع الرسوم الجُمركية يكافح الاستيراد العشوائي الفقي يؤكد أن رفع الرسوم الجُمركية يكافح الاستيراد العشوائي



GMT 03:38 2020 الأربعاء ,02 كانون الأول / ديسمبر

السيسي يوجّه بتحوّيل المخابز إلى العمل بالغاز الطبيعي

GMT 05:19 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

معيط يؤكّد أنّ الاحتياجات المالية لشراء لقاح "كورونا" جاهزة

GMT 05:01 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

مدبولي يطلع على جهود الدولة في جذب الاستثمارات

GMT 06:02 2020 الأحد ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

تراجُع المواد البترولية في مصر خلال السنة المالية 2019-2020

بدت ساحرة بقصّة الأرجل الواسعة مع الكعب العالي

تنسيق البنطال الجلد على طريقة كيم كارداشيان

واشنطن ـ مصر اليوم

GMT 07:43 2020 الأربعاء ,02 كانون الأول / ديسمبر

طرق تنسيق صيحة الشراريب في الملابس بأساليب عصرية
  مصر اليوم - طرق تنسيق صيحة الشراريب في الملابس بأساليب عصرية

GMT 05:09 2020 الأربعاء ,02 كانون الأول / ديسمبر

أجمل أماكن سياحية في العاصمة الإماراتية أبوظبي
  مصر اليوم - أجمل أماكن سياحية في العاصمة الإماراتية أبوظبي

GMT 07:40 2020 الأربعاء ,02 كانون الأول / ديسمبر

3 أفكار تبعد الرتابة والملل عن "ديكورات" منزلك
  مصر اليوم - 3 أفكار تبعد الرتابة والملل عن ديكورات منزلك

GMT 02:39 2020 الأربعاء ,02 كانون الأول / ديسمبر

تسريبات تكشف عن هجوم أميركي على تركيا خلال اجتماع لـ"الناتو"
  مصر اليوم - تسريبات تكشف عن هجوم أميركي على تركيا خلال اجتماع لـالناتو

GMT 04:17 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

عارضة مصرية تثير الجدل بـ"منطقة سقارة" ووزارة الآثار ترد
  مصر اليوم - عارضة مصرية تثير الجدل بـمنطقة سقارة ووزارة الآثار ترد

GMT 04:30 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

أبرز النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020 تعرّف عليها
  مصر اليوم - أبرز النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020 تعرّف عليها

GMT 04:33 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تعرّفي على أفضل النصائح لتجديد "ديكورات" غرف المنزل
  مصر اليوم - تعرّفي على أفضل النصائح لتجديد ديكورات غرف المنزل

GMT 01:17 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على السيرة الذاتية لفتاة هرم سقارة

GMT 10:57 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

زوج مصري يطلق زوجته بعد 5 ساعات من الزفاف

GMT 02:47 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

القبض على مصور جلسة سلمى الشيمي المثيرة للجدل في حلوان

GMT 22:49 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

الفنانة شيماء سيف تطلب الدعاء لزوجها

GMT 18:50 2020 الثلاثاء ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

مصدر حكومي يكشف موعد عودة قرار حظر التجوال

GMT 00:44 2020 الأحد ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

التجاهل طريقة زوجة شيكابالا للرد على الإساءة له

GMT 19:50 2019 السبت ,05 كانون الثاني / يناير

لبنان عكس الطائف بين ثلاثة مفاهيم خطيرة... وتشوّهين

GMT 16:55 2018 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"عقار جودة" وتسريب الأراضي الفلسطينية إلى المستوطنين

GMT 05:49 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

تطوير السيارة الرياضية "بيك آب" لتفاجئ عشاقها

GMT 21:48 2019 الأحد ,19 أيار / مايو

أجيال
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon