توقيت القاهرة المحلي 19:24:42 آخر تحديث
  مصر اليوم -

أكد لـ"مصر اليوم" أنها تستهدف الحدّ من استنزاف الاحتياطي

قابيل يدافع عن قراراته بشأن وضع قيود على استيراد 23 سلعة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - قابيل يدافع عن قراراته بشأن وضع قيود على استيراد 23 سلعة

طارق قابيل
القاهرة- جهاد التوني

دافع وزير التجارة والصناعة، المهندس طارق قابيل، عن قراراته الأخيرة بشأن وضع قيود على استيراد 23 سلعة من الخارج، مؤكدًا أنها تخدم الاقتصاد الوطني وتحميه لاسيما في تلك المرحلة بالغة الخطورة.

وأوضح الوزير، في حوار خاص مع "مصر اليوم"، أن الحكومة لا تخشى معاملتها بالمثل من قِبل بعض الدول، لأن القيود المفروضة ليست اختراعًا مصريًّا، إنما متعارف عليها في دول كثيرة.

وبشأن تقييمه لحالة تراجع الصادرات، أكد أن البعض يربط بين الإجراءات التي اتخذتها الحكومة خلال الفترة الأخيرة وبين هذا التراجع خلال الفترة من كانون الثاني/ يناير الماضي وحتى تشرين الثاني/نوفمبر الماضي بنحو 3.17%، موضحًا أن هذا الربط ليس في محله، بدليل أن الصادرات المصرية من المنتجات الزراعية ارتفعت بنسبة 15% في الفترة الأخيرة.

واعترف قابيل بأفضلية القطاع الخاص في تنظيم المعارض عن الحكومة، مضيفًا: هناك أكثر من 1150موظفًا يعملون في هيئة المعارض من دون جدوى حقيقية، وأصدرت الوزارة أخيرًا قرارًا يقضي بإنشاء سجل تفصيلي في الهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات، يضم المصانع المؤهلة لتصدير نحو 23 سلعة، كما أن الوزارة في طريقها العام الجاري للمشاركة في معارض عالمية للتسويق للمنتجات المصرية في الخارج، وكل ذلك من أجل الوصول خلال الاعوام المقبلة بالصادرات إلى نسبة 50% من إجمالي الواردات، والتي من المتوقع أن تصل إلى 67 مليار دولار، بداية من العام الجاري الذي نأمل أن يحقق انتعاشة في قطاع الصادرات.

وأوضح أن قراره الأخير بفرض قيود على استيراد 23 سلعة ربما أغضب المستوردين، لكنه ما من شك أنه في صالح الاقتصاد وبالتالي في صالح المواطن، ومصر لديها الفرص الكبيرة لرفع نسبة الرسوم الوقائية وفقًا لما هو مربوط بقوائم منظمة التجارة العالمية، الذي يمنح أيًا من الدول الأعضاء الفرصة لحماية صناعتها المحلية، كما أن تلك الإجراءات تستهدف الحدّ من استنزاف الاحتياطي النقدي من العملة الصعبة.

وبشأن استياء المستثمرين من قلة طرح هيئة التنمية الصناعية أراضٍ جديدة بشروط مناسبة، اختتم الوزير حواره قائلًا: أؤكد أننا في خدمة المستثمر الجاد، الجاد فقط، ونشاط منح التراخيص والموافقات في الهيئة يدلل على ذلك، والوزارة طرحت أخيرًا أكثر من 750 قطعة أرض خلال الأشهر الماضية، والآن نحن بصدد الانتهاء من خريطة للأراضي الصناعية الجاهزة للطرح، ضمن مخطط لاستغلال مواردنا الذاتية من الأراضي.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قابيل يدافع عن قراراته بشأن وضع قيود على استيراد 23 سلعة قابيل يدافع عن قراراته بشأن وضع قيود على استيراد 23 سلعة



GMT 02:47 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

مباحثات وزارية لإنشاء طريق "القاهرة السودان كيب تاون"

GMT 04:48 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

تطوير سوق التونسي الجديد في مصر نحو 298 مليون جنيه

GMT 12:57 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

مصر حقّقت "أداء أفضل" من توقعات صندوق النقد

GMT 04:37 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

السيسي يتفقد أجنحة الشركة العالمية بمؤتمر "النقل الذكي"

GMT 11:39 2020 الأحد ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

"المصرى للدراسات" يناقش الاتفاقيات مع أميركا الثلاثاء

اعتمدت على تسريحة شعر بسيطة ومكياج قوي

سيرين عبد النور تخطف الأنظار بإطلالة غاية في الأناقة من توقيع "سان لوران"

بيروت - مصر اليوم

GMT 12:07 2020 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

أسرار عن جزيرة بوطينة السياحية الساحرة في الإمارات
  مصر اليوم - أسرار عن جزيرة بوطينة السياحية الساحرة في الإمارات

GMT 05:19 2020 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

أبرز المناطق السياحية التي ينصح بزيارتها في أيسلندا 2020
  مصر اليوم - أبرز المناطق السياحية التي ينصح بزيارتها في أيسلندا 2020

GMT 06:09 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

أسرار وخطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية
  مصر اليوم - أسرار وخطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية

GMT 02:59 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل مثيرة في واقعة ضبط الشيخ هلال "دجال بنها"

GMT 18:10 2020 الإثنين ,20 كانون الثاني / يناير

مدرب يد تونس يؤكد على شرورة الدفاع جيدًا أمام المغرب

GMT 15:23 2014 الخميس ,15 أيار / مايو

الشموع لمسة ديكوريّة لليلةٍ رومانسيّة

GMT 03:38 2017 الخميس ,15 حزيران / يونيو

الاتحاد يتخلص من سيسوكو مقابل 2000 دولار
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon