توقيت القاهرة المحلي 12:48:40 آخر تحديث
  مصر اليوم -

وصف لـ "مصر اليوم" إعلان نسبة حجم الفساد بالصادم

رشاد عبده يوضَح خطورة وصول نسبة الفساد لـ 600 مليار جنيه

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - رشاد عبده يوضَح خطورة وصول نسبة الفساد لـ 600 مليار جنيه

الدكتور رشاد عبده
القاهرة- إسلام عبد الحميد

أكد رئيس المنتدى المصري للدراسات الاقتصادية والخبير الاقتصادي الدولي، الدكتور رشاد عبده، إن تصريح رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات بأن حجم الفساد وصل إلى 600 مليار جنيه يعتبر صادم، مضيفًا أنه جاء في توقيت غير مناسب، ويساعد على البلبلة في الشارع المصري، خصوصًا و"أننا أمام دعوات للتظاهر بتاريخ 25 كانون الثاني/يناير المقبل، كما أنه يساعد على هروب المستثمرين، نظرًا لخطورة الرقم واظهار مصر بمظهر سيء أمام المستثمر الأجنبي".
 
وأضاف عبده في حوار خاص إلى "مصر اليوم" أنه "كيف يصل الرقم إلى 600 مليار جنيه؟! وايرادات الدولة ومصروفاتها 860 مليار جنيه منهم عجز 250 مليار جنيه، وإيرادات الدولة 622 مليار جنيه، توزع على النحو التالي، 218 مليار جنيه مرتبات العاملين في الدولة والأجهزة الحكومية، وتسدد فوائد الديون بـ 247 مليار جنيه والجزء الثالث 232 مليار جنيه الدعم والمزايا الاجتماعية الممنوحة للفقراء، ولم نتطرق إلى التعليم والصحة أو البنية التحتية للدولة، إلا اذا كان متصور أن مرتبات العاملين والدعم فساد، فهذا كلام غير موضوعي بالمرة.
 
وقال إنه إذا كان كلامه صحيحا، فلماذا لم يعلن عن القطاعات التي بها فساد، وحجم كل قطاع حتى يتسنى للدولة محاسبتها، وتساءل لماذا أعلن عن ذلك قبل اجتماع مجلس النواب بأيام قليلة؟ مع انه من الواجب عليه أن يرسل التقارير الى رئاسة الجمهورية ومجلس النواب، ثم يعلن عنها بعد ذلك وليس كما حدث.
 
ورجَح أن يكون مبلغ الـ 600 مليار جنيه من خلال تراكمات فساد سابقة من قبل الرئيس السابق مبارك مثل خسائر شركات القطاع العام، والأراضي المخصصة للمستثمرين على الطريق الصحراوي والمخالفات وغيرها، فهناك قانون يقول (اذا تخطت ديون شركة من شركات قطاع الاعمال العام ديونها المجمعة على مدار الأعوام أكثر من نصف رأس المال لهذه الشركة يجب أن تصفى هذه الشركة)، فهناك أكثر من 32% من شركات قطاع الأعمال العام خسائرها أكثر من 300 % ولم تغلق، بسبب وضع مادة مكملة للبند السابق تقول (إلا اذا رأت الجمعية العمومية لهذه الشركة غير ذلك) وهى استمرار بقائها ، وهذا ما يحدث مع تلك الشركات.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رشاد عبده يوضَح خطورة وصول نسبة الفساد لـ 600 مليار جنيه رشاد عبده يوضَح خطورة وصول نسبة الفساد لـ 600 مليار جنيه



GMT 14:32 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

إيلون ماسك يصبح ثاني أغنى شخص في العالم في 2020

GMT 02:47 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

مباحثات وزارية لإنشاء طريق "القاهرة السودان كيب تاون"

GMT 04:48 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

تطوير سوق التونسي الجديد في مصر نحو 298 مليون جنيه

GMT 12:57 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

مصر حقّقت "أداء أفضل" من توقعات صندوق النقد

GMT 04:37 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

السيسي يتفقد أجنحة الشركة العالمية بمؤتمر "النقل الذكي"

GMT 11:39 2020 الأحد ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

"المصرى للدراسات" يناقش الاتفاقيات مع أميركا الثلاثاء

يُعرف عنها حبها إلى دعم علامات ملابس "أزياء الشارع"

ميدلتون تخطف الأضواء بفستان والدتها بشعرها منسدلًا

لندن - مصر اليوم

GMT 04:36 2020 الأحد ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

جينفير تحتفظ بكامل أنوثتها حتى مع ارتداء البذلات الرسمية
  مصر اليوم - جينفير تحتفظ بكامل أنوثتها حتى مع ارتداء البذلات الرسمية

GMT 02:54 2020 الأحد ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

"كوفيد 19" يحرم أوروبا من منتجعات التزلج على الجليد
  مصر اليوم - كوفيد 19 يحرم أوروبا من منتجعات التزلج على الجليد

GMT 04:43 2020 الأحد ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

5 حيل لديكورات غرف نوم أكثر جمالًا تعرفي عليها
  مصر اليوم - 5 حيل لديكورات غرف نوم أكثر جمالًا تعرفي عليها

GMT 12:07 2020 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

أسرار عن جزيرة بوطينة السياحية الساحرة في الإمارات
  مصر اليوم - أسرار عن جزيرة بوطينة السياحية الساحرة في الإمارات

GMT 00:37 2020 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

ظلام في نادي الزمالك بقرار من مرتضى عقب خسارة أفريقيا

GMT 20:38 2020 الإثنين ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

مستشار الرئيس للصحة يؤكد أن كورونا مستمر حتى شهر مارس المقبل

GMT 19:02 2020 السبت ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

مصر تُودع الكاتب سعيد الكفراوي وأدباء يوجهون رسائل حزينة

GMT 00:51 2020 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على المؤهل الدراسي لزوجة الرئيس السيسي

GMT 02:25 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

5 خطوات لتغيير باسورد الواي فاي وإخفاءه

GMT 21:50 2016 الثلاثاء ,14 حزيران / يونيو

المشاركات على مواقع التواصل الاجتماعي

GMT 12:51 2019 الخميس ,24 كانون الثاني / يناير

إتجاه لمنع الجماهير حضور مواجهة الإسماعيلي والإتحاد

GMT 11:28 2020 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

ميتسوبيشي تطلق سيارتها Eclipse Cross بنظام الدفع الهجين
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon