توقيت القاهرة المحلي 13:11:41 آخر تحديث
  مصر اليوم -

أوضح لـ "مصر اليوم" أن الشرط عدم الإضرار بالمواطنين

فهمي يؤكّد أن فكرة استخدام الفحم في المصانع لا تشعره بالخوف

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - فهمي يؤكّد أن فكرة استخدام الفحم في المصانع لا تشعره بالخوف

وزير البيئة الدكتور خالد فهمي
القاهرة - جهاد التونى

أكّد وزير البيئة الدكتور خالد فهمي، أنه لن يتراجع عن تطبيق القانون علي كل ملوث للبيئة أيًّا يكن، وأكد في حوار لـ"مصر اليوم"، أنه حينما يرى نفسه عاجزًا عن فعل ذلك فسيقدم استقالته، مبيِّنًا أن فكرة تنويع الطاقة واستخدام الفحم في الصناعات الكثيفة ومتوسطة الكثافة لا تخيفه، مشيرًا إلى استعداد الوزارة لبدء استخدام الفحم في تلك المصانع، بما يضمن عدم الإضرار بصحة المواطنين. 

وعن إنجازات وزارة البيئة خلال العام المنصرم وحتى الآن أعلن أنه "أولاً، لا تراجع عن تطبيق القانون بصرامة على كل من يلوث المنظومة البيئية بأكملها، وعقوبات ذلك ستكون رادعة، ومواجهة ذلك مهمتي، ولو فشلت فيها فسأستقيل، أنجزنا خلال العام الماضي الكثير ولا يزال أمامنا عدد كبير من التحديات، فقد أنهينا جزءًا كبيرًا من التلوث المباشر في النيل بتوقيع عقوبات صارمة على المخالفين، وقضينا على السحابة السوداء التى ساهم في تكوينها حرق قش الأرز من قِبل الفلاحين، بالإضافة إلى التخلص من المخلفات العضوية بإعادة تدويرها".

وردًّا على سؤال بأنه أطلق على نفسه اسم "وزير الزفت" أجاب "قلت إني لا أمانع من هذه التسمية، فهناك من سماني وزير الفحم، لحماستي لاستغلاله كبديل في تشغيل المصانع بدلاً من الغاز، وبالتالي قلت لهم مستعد أن أكون وزير الزفت لو ده يصلح من مصر، وغدًا سيعرف الجميع أننى كنت أنقذ صناعة ضخمة من الانهيار والتلاشي وهي صناعة الأسمنتط.

وبشأن سر حماستك لاستخدام الفحم أوضح أن "دخول الفحم ضمن مزيج الطاقة المستخدم في المنشآت الصناعية يتم على أنشطة معينة، وذلك بعد الحصول على دراسة تقييم الأثر البيئي لكل منشأة، كالحديد والصلب وفحم الكوك والألومنيوم المستخدم في الأقطاب الكهربائية، إضافة إلى توليد الكهرباء والأسمنت، ولن يكون استخدام الفحم إلا بتصريح من الجهة المسؤولة، ولا يصدر إلا بموافقة بيئية بناءً على دراسة تقييم الأثر البيئي، ويتم تجديده كل عامين بناءً على موافقة لجنة مختصة تراجع تقارير الأداء البيئي للمنشأة، وسيكون هناك تغليظ للعقوبات على المخالفين للضوابط، حيث تم تعديل بعض مواد قانون البيئة بالتعاون مع وزارة العدل لتصل إلى الحبس إن اقتضى الأمر، وأكّدت دراسة أن الخطورة موجودة في الجيل الثاني للفحم، ولم تتحدث عن الأسمنت الذي يُعد أكثر الطرق أمانًا لحرق الفحم، ونحن لا ننتج الفحم، ولدينا فحم المغارة ولرفع جودته يكون مكلفًا، لذا فنحن نستورد الفحم، بأسعار أقل من الغاز الطبيعي، والعملية الأخطر هي نقل الفحم، وهناك ضوابط قمنا بها وهي أعطاء رخصة استيراد الفحم لمصانع الأسمنت، ليكون مسؤولً عن كل العملية من الاستيراد وحتى حرقه، وهذه المصانع قطاع خاص ولكنها شركات عالمية لها سمعتها، وفي الأمر نفسه سيستثمر مئات الملايين ليحول المصانع الخاصة به للفحم". 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فهمي يؤكّد أن فكرة استخدام الفحم في المصانع لا تشعره بالخوف فهمي يؤكّد أن فكرة استخدام الفحم في المصانع لا تشعره بالخوف



GMT 11:39 2020 الأحد ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

"المصرى للدراسات" يناقش الاتفاقيات مع أميركا الثلاثاء

GMT 04:28 2020 الجمعة ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

محيي الدين يُعلن الدولة التي تمتلك دخلًا تتجاوز المشكلات

GMT 20:40 2020 الخميس ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

أغرب عروض "الجمعة البيضاء" في مصر وحرب التخفيضات تشتعل

GMT 03:04 2020 الخميس ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مدبولي يوجه بإقامة محطات شحن السيارات الكهربائية

GMT 03:24 2020 الأربعاء ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

مصر تُعلن أن القروض الخارجية تُستخدم في مشاريع إنتاجية

GMT 12:52 2020 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

وزير المال يؤكد أن السيسي أول من يتابع الميكنة المالية

لا تزال تحصد الإعجاب بالرغم من وصولها سن الـ51 عامًا

أجمل إطلالات جينيفر لوبيز استوحي منها إطلالتكِ المميّزة

القاهرة ـ مصر اليوم

GMT 05:27 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

أجمل فساتين الزفاف المنفوشة لعروس 2021 تعرّفي عليها
  مصر اليوم - أجمل فساتين الزفاف المنفوشة لعروس 2021 تعرّفي عليها

GMT 05:24 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

أبرز المدن الأوروبية "الناشئة" التي تستحق الزيارة في 2020
  مصر اليوم - أبرز المدن الأوروبية الناشئة التي تستحق الزيارة في 2020

GMT 04:29 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرّفي على أبرز وأرقى ألوان الديكورات لعام 2021
  مصر اليوم - تعرّفي على أبرز وأرقى ألوان الديكورات لعام 2021

GMT 05:02 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 مناطق سياحية في المكسيك لقضاء عطلة على الشاطئ
  مصر اليوم - أفضل 5 مناطق سياحية في المكسيك لقضاء عطلة على الشاطئ

GMT 05:06 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق بسيطة في ديكور المنزل خلال أجواء الكريسماس
  مصر اليوم - طرق بسيطة في ديكور المنزل خلال أجواء الكريسماس

GMT 00:50 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل جديدة بشأن انفصال عمرو دياب ودينا الشربيني

GMT 02:41 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

رد ساخر من علاء مبارك على صورة محمد رمضان والمطرب الإسرائيلي

GMT 00:41 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على حقيقة انفصال ياسمين عبد العزيز عن أحمد العوضي

GMT 01:17 2020 السبت ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

وفاة فتاة مصرية إثر سقوطها من الدور العاشر في الجيزة

GMT 19:05 2017 الجمعة ,15 أيلول / سبتمبر

​الضبط الذاتي للصحافة والإعلام

GMT 09:03 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

علماء الفلك يحلون لغز مجرة تحتوي على 99.99٪ مادة مظلمة
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon