توقيت القاهرة المحلي 03:36:48 آخر تحديث
  مصر اليوم -

أوضح لـ"مصر اليوم" أن حجم التهرب يقدر بـ 250 مليار جنيه سنويًا

أشرف العربي يؤكد أنه لا يوجد تصالح مع المتهربين من الضرائب

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - أشرف العربي  يؤكد أنه لا يوجد تصالح مع المتهربين من الضرائب

عضو مجلس النواب، أشرف العربي
القاهرة- إسلام عبد الحميد

كشف رئيس مصلحة الضرائب الأسبق وعضو مجلس النواب، أشرف العربي، عن أنه "لا يوجد تصالح مع المتهربين من الضرائب"، موضحًا أنه" إذا تم ضبط  قضية التهرب الضريبي يمكن تسويتها ولكن لا يجوز التصالح فيها".

وقال في تصريح خاص إلى "مصر اليوم": إن "التهرب الضريبي يتم احتسابه مقارنة بالناتج المحلي الإجمالي، وإذا كان حصيلة الضرائب قدرها 200 مليار جنيه يتم احتسابها بـ 12% إلى 13% من الناتج المحلي الإجمالي، ويجب أن تكون النسبة 24%"، مؤكدًا على "أهمية مقارنة النظام الضريبي في مصر بالنظام الضريبي في الدول المماثلة، لمعرفة إجمالي تحصيل الضرائب لديها، وإذا كانت مصر تحصل 250 مليار جنيه يمثلوا 12% من الناتج المحلي الإجمالي، والفاقد يعادل إجمالي ما يتم تحصيله وهو 250 مليار جنيه".
 
وأوضح العربي أنه "إذا كانت لدينا القدرة على تحصيل الفاقد من الضرائب سيساهم في تقليص عجز الموازنة العامة للدولة بشكل كبير، وسيكون هناك فائض يصرف على الخدمات وسداد جزء من الدين العام، وتحسين الخدمات".
 
وأشار إلى أن "مجلس النواب عليه دور كبير في فتح هذا الملف"، موضحًا أنه "بمجرد تشكيل اللجان في المجلس سيكون هناك تفاهم مع وزارة المالية حول الموازنة العامة للدولة بما فيها الإيرادات الضريبية، وما هي الخطوات التي ستتخذها وزارة المالية في تخفيض مساحة الفاقد الضريبي الذي تتكبده الدولة سنويًا.
 
وأضاف أن "التهرب الضريبي والاقتصاد الموازي إرث من زمن الفساد يجب التخلص منه وقيام ثورة عليه، وعلى المتهربين والمزورين للقرارات الضريبية وعلى المرتشين العاملين بالدولة والذين عملوا على التواطؤ مع الممولين ضد مصالح البلد العليا وضد الفقراء ليأكلوا أموال الناس بالباطل ويقتسمونها هم والممولون".
 
وأوضح أن "الاقتصاد الموازي والذي يعمل في الخفاء وبدون رقابة يمثل أكثر من نصف الاقتصاد الرسمي، وتشجيع هؤلاء وتقديم الحوافز لهم وإحكام السيطرة على الممولين بتطبيق النظم العالمية في الرقابة والمحاسبة والسيطرة على السوق، سيوفر الكثير ويضاعف من إرادات الدولة من الضرائب".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أشرف العربي  يؤكد أنه لا يوجد تصالح مع المتهربين من الضرائب أشرف العربي  يؤكد أنه لا يوجد تصالح مع المتهربين من الضرائب



بدت ساحرة بقصّة الأرجل الواسعة مع الكعب العالي

تنسيق البنطال الجلد على طريقة كيم كارداشيان

واشنطن ـ مصر اليوم

GMT 03:10 2020 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

إليك أبرز أفكار تنسيق الكنزة الحمراء موضة شتاء 2021
  مصر اليوم - إليك أبرز أفكار تنسيق الكنزة الحمراء موضة شتاء 2021

GMT 05:09 2020 الأربعاء ,02 كانون الأول / ديسمبر

أجمل أماكن سياحية في العاصمة الإماراتية أبوظبي
  مصر اليوم - أجمل أماكن سياحية في العاصمة الإماراتية أبوظبي

GMT 07:40 2020 الأربعاء ,02 كانون الأول / ديسمبر

3 أفكار تبعد الرتابة والملل عن "ديكورات" منزلك
  مصر اليوم - 3 أفكار تبعد الرتابة والملل عن ديكورات منزلك

GMT 07:43 2020 الأربعاء ,02 كانون الأول / ديسمبر

طرق تنسيق صيحة الشراريب في الملابس بأساليب عصرية
  مصر اليوم - طرق تنسيق صيحة الشراريب في الملابس بأساليب عصرية

GMT 04:30 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

أبرز النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020 تعرّف عليها
  مصر اليوم - أبرز النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020 تعرّف عليها

GMT 04:33 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تعرّفي على أفضل النصائح لتجديد "ديكورات" غرف المنزل
  مصر اليوم - تعرّفي على أفضل النصائح لتجديد ديكورات غرف المنزل

GMT 22:49 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

الفنانة شيماء سيف تطلب الدعاء لزوجها

GMT 10:57 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

زوج مصري يطلق زوجته بعد 5 ساعات من الزفاف

GMT 01:15 2020 الأربعاء ,02 كانون الأول / ديسمبر

سلمى الشيمي تغادر قسم شرطة البدرشين بعد سداد الكفالة

GMT 02:38 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

الأهالي يكشفون هوية المتهم بطعن 6 أشخاص في القليوبية

GMT 17:26 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

بطلة جلسة التصوير المثيرة للجدل في سقارة عملنا حاجة عظمة

GMT 01:57 2020 الجمعة ,14 آب / أغسطس

تسريحات شعر ملكية منخفضة

GMT 02:00 2019 الثلاثاء ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

شيكابالا يشتبك مع الجماهير بعد الخسارة من إنبي

GMT 10:01 2020 الثلاثاء ,31 آذار/ مارس

سقوط أول طفل قتيلا بكورونا في نيويورك

GMT 07:11 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

رجال يد الأهلي يفوز على طلائع الجيش في الدوري

GMT 13:32 2016 الجمعة ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

أرجو الإطمئنان بأن الآتي أفضل
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon