توقيت القاهرة المحلي 04:22:33 آخر تحديث
  مصر اليوم -

اسم مومياء لفتاة شابة عُثر عليها أثناء حفريات أثرية عام 1993

متحف ألتاي يعرض الأميرة أوكوكا "حارسة بوابات العالم السفلي"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - متحف ألتاي يعرض الأميرة أوكوكا حارسة بوابات العالم السفلي

متحف ألتاي يعرض الأميرة أوكوكا
لندن ـ مصر اليوم

بعد غياب لأكثر من 2300 سنة، أطلت «الأميرة أوكوكا» على الزوار ضمن برنامج فعاليات في متحف منطقة «غورني ألتاي»، بمناسبة أعياد نهاية العام. ورغم دعوة السكان المحليين لترك «الأميرة» ترقد بسلام، نظراً لمكانتها ورمزيتها، ودورها في إغلاق بوابات العالم السفلي وفق معتقداتهم، فإن إدارة المتحف قررت عرضها لأول مرة، منذ اكتشفاها قبل نحو ربع قرن.

 و«الأميرة أوكوكا» اسم مومياء لفتاة شابة عُثر عليها أثناء حفريات أثرية عام 1993. في «حقل حفريات أوكوكا» الواقع في منطقة «غورني ألتاي» الممتدة على الأجزاء الغربية من سيبيريا. ويقدر العلماء أن هذه المومياء تعود إلى الفترة ما بين القرن الخامس والثالث قبل الميلاد. وكشفت الاختبارات أنّ الشابة - المومياء توفيت وهي في ريعان شبابها، ولم تتجاوز 25 عاماً من العمر، وأن الوفاة كانت نتيجة إصابتها بمرض السرطان. وتقرر تسمية المومياء «أميرة أوكوكا»، نسبة لاسم منطقة الحفريات. وتُعد حتى يومنا هذا أهم اكتشاف من نوعه على قائمة اكتشافات علماء الآثار الروس خلال النصف الثاني من القرن العشرين.

ويعارض السكان المحليون بشدة عرض مومياء «الأميرة أوكوكا» على الزوار في صالات المتحف أو أي مكان عام آخر، ويطالبون بدفنها مجدداً، لترقد بسلام. حتى إنّهم تقدموا بشكوى بهذا الصدد أمام المحكمة، وطالبوها باتخاذ قرار ينص على إعادة دفن المومياء، إلا أن المحكمة رفضت هذا الطلب. ووفق معتقدات السكان المحليين، تُعتبر «الأميرة أوكوكا» حامية ألتاي، ويطلقون عليها في ملاحم وأساطير تاريخية اسم «أك - كادين»، أي (خاتون الطيبة المخلصة النزيهة)، التي تقف «حامية للهدوء» في المنطقة، وتحرس بوابة العالم تحت الأرضي، لتمنع انتقال الشر من العوالم السفلية إلى الأرض. ويرتبط اسمها في أسطورة محلية مع محاربة تمكنت من مجابهة قبائل غازية، وبعد أن اكتشفت أسرارهم، تمكنت من الانتصار عليهم، قبل أن تتحول إلى «هلال» وتحول فرسها إلى نجم قطبي. وتمكن خبراء من تصميم «مجسم» يُظهر شكل الأميرة - المومياء وكيف كانت تبدو في حياتها، لعرضها في قسم المتحف الخاص بأسطورة «أوكوكا حامية ألتاي».

وقد يهمك أيضًا:

"الآثار" المصرية تُعلن نتائج الدراسات الأثرية التي أجريت على المومياء ذات الوشم

علماء يكشفون هُوية المومياء المصرية الغامضة في إسبانيا

 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

متحف ألتاي يعرض الأميرة أوكوكا حارسة بوابات العالم السفلي متحف ألتاي يعرض الأميرة أوكوكا حارسة بوابات العالم السفلي



تميَّز بقَصَّة الصدر المحتشمة مع الحزام المُحدّد للخصر

أحلام تتألّق بإطلالة ساحرة مفعمة بالرقي والأناقة في عيد ميلادها

بيروت ـ مصر اليوم

GMT 07:26 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

تصاميم وديكورات مميزة لـ"المغاسل" للحمامات الفخمة
  مصر اليوم - تصاميم وديكورات مميزة لـالمغاسل للحمامات الفخمة

GMT 23:01 2020 الأربعاء ,12 شباط / فبراير

الفنان أحمد فهمي يجري عملية جراحية جديدة

GMT 16:40 2020 الأحد ,05 كانون الثاني / يناير

إشادة صينية بـ «قاتل برشلونة» في مطلع 2020
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon