توقيت القاهرة المحلي 22:31:21 آخر تحديث
  مصر اليوم -
تحديد موقع تحطم طائرة رئيسي "بدقة" واجتماع أزمة طارئ للمسؤولين وزارة الداخلية الإيرانية تعلن أنه تم تحديد سقوط طائرة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي في دائرة قطرها كليومترين ويتواجد في المنطقة قوات من الجيش والشرطة والحرس الثوري ، والهلال الأحمر الإيراني ينفي العثور على طائرة الرئيس حتى الان .الأمر الذي يفسّر حصول إرت هيئة الطوارىء التركية تعلن أنها أرسلت إلى ايران طاقما للإنقاذ مؤلفا من ٦ مركبات و٣٢ خبيرا في البحث و قد تحركوا من منطقة بان الحدودية مع إيران بعد أن طلبت طهران من تركيا إرسال طائرة للبحث الليلي وتتمكن من الرؤية الليلية وفريق للمساعدة. نور نيوز عن الهلال الأحمر الإيراني أنه لم يتم العثور على طائرة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي حتى الأن التلفزيون الإيراني الرسمي يعلن أنه تم العثور على الطائرة التي كانت تقل الرئيس الإيراني بعد ان هبطت إضطراريا الهلال الأحمر الإيراني وفرق الإنقاذ تعثر على حطام طائرة الرئيس الإيراني وفقاً ما نقله تلفزيون العالم الرسمي الإيراني الرئاسة الإيرانية تقول أن هناك آمال جديدة بإمكانية نجاة رئيسي واثنان من ركاب الطائرة يتواصلون مع الأجهزة الأمنية المفوضية الأوروبية تفعّل خدمة الخرائط بالأقمار الاصطناعية لمساعدة فرق الإنقاذ في البحث عن موقع طائرة الرئيس الإيراني نائب مدير عمليات الإنقاذ يعلن أنه تم التعرف على الإحداثيات الأولية لموقع حادث طائرة الرئيس الإيراني الاتحاد الأوروبي يقدم مساعدة بخدمة المسح الجغرافي لحالات الطوارئ بعد طلب إيراني
أخبار عاجلة

دار كريستيز للمزادات تعرض لوحة للثلاثي للبيع

فريق "أوفيوس" يستعين بالذكاء الصناعي لرسم اللوحات الفنية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - فريق أوفيوس يستعين بالذكاء الصناعي لرسم اللوحات الفنية

الذكاء الصناعي يرسم لوحة فنية
نيويورك ـ مصر اليوم

على مر التاريخ كان الفن ملجأ للإنسان للتعبير عن كل تفاصيل الحياة والموت وما بينهما، الإبداع الفني نبع من النفس البشرية دائمًا، ولكن هل يتغير ذلك مع عصر التكنولوجيا والذكاء الصناعي؟، يبدو أن هناك من يحاول إدخال الفرضية إلى كتب التاريخ والعمل على تغييرها لينهي احتكار الإنسان للعملية الإبداعية أو هكذا يدعي فريق مؤلف من ثلاثة فنانين أطلقوا على أنفسهم اسم "أوفيوس"، حيث استعانوا بالبرمجة والذكاء الصناعي لرسم اللوحات الفنية، وكدليل على أن ذلك الاتجاه يمكن أن يأخذ طريقه للحياة الفنية ولعالم أسواق الفن الشهيرة فإن دار كريستيز الشهيرة للمزادات تعرض لوحة للثلاثي من إنتاج الكومبيوتر للبيع في مزادها المقبل، في نيويورك في شهر أكتوبر/ تشرين الأول المقبل.

هي المرة الأولى التي تتعامل دار مزادات عالمية مع "فن"، مصنوع بواسطة الذكاء الصناعي، ويترك للمزايدين قرار إن كانت اللوحة يمكن أن تغري أحدهم بدفع الثمن المقدر لها وهو عشرة آلاف دولار.

وحسب ما أوردت صحيفة "ديلي تلغراف"، الجمعة،  فاللوحة التي تصور رجلا غائم الملامح تحمل اسم "إدموند بيلامي" منفذة على القماش ومحاطة ببرواز مذهب ما يمنحها مظهر اللوحات التقليدية وهي نتاج عمل ثلاثة فنانين في العشرينات من عمرهم يشقون طريقهم في عالم الفن متسلحين بكومبيوتر لخلق "الفن الرقمي"، منهم غوثري فيرنييه قال لـ"ديلي تلغراف"، "هناك مساحة لنا كلنا"، في رده على سؤال عما إذا كان "الفن الرقمي" سيصبح بديلًا للفنانين التقليديين، وأضاف، "نرى ما نفعله كاتجاه جديد في الفن مثلما كان التصوير فنًا وليدًا في بدايات القرن التاسع عشر، نحن ننتمي إلى جيل جديد من المبدعين ولكننا بالتأكيد لن نحل محل الفنانين الآخرين".

يعتبر ثلاثي "أوفيوس" أنفسهم فنانين، مشيرين إلى أن بعض أعمالهم تعرض في المتاحف، يتكون فريق "أوفيوس" من ثلاثة أصدقاء يعيشون سويًا في باريس وهم، بيير فوتريل، وغوثري فيرنييه يدرسان إدارة الأعمال بينما يدرس ثالثهما، هيوغو كاسل دوبريه التكنولوجيا.

بدأت مغامرة الثلاثي في العام الماضي حين أرادوا اكتشاف احتمالات استخدام التكنولوجيا في المجال الفني وقاموا بتطوير تقنية لتلقين الكومبيوتر بيانات لـ15 ألف لوحة فنية رسمت ما بين القرنين الرابع عشر والعشرين، واستخدموا نظامًا إلكترونيًا يمكنه إنتاج عمل فني معتمدًا على كمية المعلومات التي استقاها الكومبيوتر من بيانات تلك اللوحات.

اللوحة الناتجة عن تلك العملية المعقدة والتي يطلق عليها "جنيراتور" (مجمع المعلومات) تبدو كعمل فني أنتجه أحد كبار الفنانين القدامى، كاملة بآثار الفرشاة وإن كانت تنحى للمنهج التجريدي، الخطوة التالية هي إخضاع اللوحة الناتجة لنظام آخر يطلق علية "ديسكريميناتور" (المميز)، والذي يعمل على محاولة إيجاد الفرق بين اللوحة المنفذة إلكترونيا واللوحات التي يرسمها بشر.

حتى الآن أنتج الثلاثي إحدى عشرة لوحة (بورتريه)، وحصلوا على دعم قوي من لوغيرو لاسير وهو فرنسي صاحب صالة فنية قام بشراء إحدى اللوحات بتسعة آلاف جنيه إسترليني وعلقها بالفعل في الغاليري الخاص به في باريس.

لاسير شرح لصحيفة "آرت نت"، سبب تشجيعه لفريق "أوفيوس" قائلًا، "أراه أمرًا مدهشًا أن يقوم شباب بتطوير برنامج يمكنه إنتاج عمل فني معتمدًا على معلومات منتقاة من التاريخ الفني".

وبعد دعم صالة فنية شهيرة جاءت مكالمة تليفونية من أحد الخبراء بدار كريستيز يعرض على الفريق عرض إحدى اللوحات في مزاد الدار المقبل في نيويورك، من جانب كريستيز يعد ذلك أمرًا جيدًا من عدة نواح، فهو سيسجل اسم الدار كأول صالة مزادات تعرض عملًا فنيًا من إنتاج كمبيوتر، وهو أمر سيلقى ترحيبًا من أجيال جديدة من الفنانين والمقتنين، وحسب ما قالت ليندسي غريفيث مديرة المزاد المقبل لـ"ديلي تلغراف"، فإن عرض لوحة "بيلامي" يمثل اهتمام كريستيز في إنشاء حوار حول التقنيات الحديثة وتأثيرها على خلق أعمال فنية وتأثير ذلك على الأسواق الفنية.

تراهن كريستيز على أجيال شابة تستخدم التكنولوجيا كما تتنفس وتشير غريفيث إلى ذلك في حديثها، مشيرة إلى أن التقنية التي استخدمها ثلاثي "أوفيوس" قد تكون مكلفة الآن ولكنها ستصبح متداولة في المستقبل وهو ما سيفتح الباب أمام أنواع جديدة من الفن المنفذ عبر الذكاء الصناعي.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فريق أوفيوس يستعين بالذكاء الصناعي لرسم اللوحات الفنية فريق أوفيوس يستعين بالذكاء الصناعي لرسم اللوحات الفنية



الفساتين الطويلة اختيار مي عمر منذ بداية فصل الربيع وصولًا إلى الصيف

القاهرة ـ مصر اليوم

GMT 09:56 2020 الإثنين ,12 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار النفط تنخفض 1% مع استئناف شركات أمريكية الإنتاج

GMT 04:27 2019 الجمعة ,07 حزيران / يونيو

سمية الخشاب بلوك مميز في أحدث جلسة تصوير

GMT 03:35 2019 الخميس ,03 كانون الثاني / يناير

كايلي جريئة خلال الاحتفال برأس السنة

GMT 08:30 2018 الثلاثاء ,07 آب / أغسطس

"أودي" تطلق سيارة "Q8" بقدراتها الجديدة

GMT 18:39 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

عرضًا من اليابان بإقامة لقاءً وديًا مع منتخب مصر

GMT 07:14 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

عدادات كهرباء ذكية في مصر تُشحن بالهاتف المحمول

GMT 06:40 2020 الإثنين ,03 آب / أغسطس

الأرصاد تفجر مفاجأة عن طقس رابع أيام العيد

GMT 01:03 2020 الخميس ,23 تموز / يوليو

ارتفاع التضخم في المغرب إلى 0.4% في حزيران

GMT 02:36 2020 الثلاثاء ,21 تموز / يوليو

هاميلتون يوضح سباق بريطانيا سيكون غريبا للغاية

GMT 17:03 2020 الخميس ,14 أيار / مايو

المطربة بوسي ضحية برنامج رامز جلال الليلة
 
Egypt-today

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon