توقيت القاهرة المحلي 03:51:03 آخر تحديث
  مصر اليوم -

كشفت لـ"مصر اليوم" أن تعاونها مع والدتها يسعدها

حنان مطاوع توضح سر اختيارها لشخصية نرمين في "ونوس"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - حنان مطاوع توضح سر اختيارها لشخصية نرمين في ونوس

الفنانة حنان مطاوع
القاهرة سهير محمد

دائما ما تبحث الفنانة حنان مطاوع عن الأدوار الغيرتقليدية والتي تبعدها عن النمطية وهذا جعلها تحظى بمكانه متميزة ومستقلة عند أسرتها الفنية التي تنتمي إليها سواء والدها المخرج الراحل كرم مطاوع أو والدتها الفنانة سهير المرشدي، وشاركت حنان في دور متميز في مسلسل " ونوس " مع الفنان يحيى الفخراني والتي ترى أن هذا العمل تحدي كبير لصناعة ولم تكن تتوقع النجاح الكبير الذي حققته شخصية نرمين ياقوت التي قدمتها . 

وفى مقابلة مع "العرب اليوم" تحدثت حنان مطاوع عن تجربتها في مسلسل "ونوس" وتعاونها الثاني مع الفنان يحيى الفخراني قائلة : دائمًا في الأدوار المعروضة عليّ، ليس لديّ رفاهية الاختيار لكن في المقابل أحاول أختار الشخصيات التي تستفزني وأشعر أنها خارجة عن المألوف وهذا بالفعل ما حدث مع نرمين ياقوت فأول شيء لفت نظري فيها هو أنها نموذج نراه في حياتنا كل يوم وفي كل الطبقات.

وأضافت حنان مطاوع : حاولت الاجتهاد قدر الإمكان وأذاكر الشخصية مع السيناريست الموهوب عبدالرحيم كمال والمخرج المتميز شادي الفخراني وأجتهد في تفاصيلها فمثلاً ظهورها في النظارة الطبية وملابسها وحجابها البسيط كان اجتهاد شخصي بالاتفاق مع المخرج فهذا النموذج موجود وبكثرة في الشارع 

وعن سبب نجاح الشخصية مع الناس وردود الأفعال عليها قالت حنان : لأنها شخصية من لحم ودم، وليست ملاكًا وليست شيطانًا، والناس فهموا دوافعها والمشاكل التي تعرضت لها. 

وأشادت حنان مطاوع بتعاونها مع الثنائي عبد الرحيم كمال والمخرج شادي الفخراني قائلة : أنا محظوظة جدًا بالتعاون معهما فالمخرج شادي الفخراني من المخرجين الموهوبين الذي يحمل رؤية ووجهة نظر ولا يفرض رأيه على الممثل الذي يعمل معه كما يتميز بالخلق الشديد وهذا ينعكس على اللوكيشن الذي يديره، أما السيناريست عبدالرحيم كمال فهو خارج من طين مصر وأرضها وعاشق لترابها وأي عمل يكتبه يظهر فيه روح مصر حتى لو كان مأخوذ عن قصة عالمية . 

وعن المقارنه بين نص مسلسل"ونوس" وبين النص العالمي قالت : ونوس قصة جدلية وجودية ليست قاصرة على جنسية أو دولة أو زمن فهي تهم أي إنسان والصراع الدائم بينه وبين الشيطان لذلك العمل الحمد لله نجح مع الناس لأنهم شعروا أن القضية خارجة من حياتهم ولا تقتصر على شريحة معينه فكلنا أولاد ياقوت وصراعهم مع ونوس بجانب المعادلة الناجحة من نجم بشعبية الدكتور يحيى الفخراني وفريق فنانين موهوبين، وكذلك مخرج له رؤية مثل شادي الفخراني وسيناريست متمكن من أدواته كل هذا جعل المسلسل في منطقة مختلفة .

وعن الأعمال التي حرصت على متابعتها خلال الموسم الرمضاني الحالي اختارت مسلسل "أفراح القبة" لتتابعه وبررت هذا الاختيار قائلة : أنا من معجبين المخرج محمد ياسين وعندما قدم رواية نجيب محفوظ استطاع هو وفريقه أن ينقلوا روح الرواية بحيث أن المشاهد يشعر أنه داخل كتاب لنجيب محفوظ وهذا الأمر نادرًا ما يحدث عندما يتم تحويل عمل أدبي إلى مسلسل أو فيلم أو مسرحية لذلك أنا مستمتعه مع مسلسل أفراح القبة. 
وأضافت : أعجبت جدًا في مسلسل "جراند أوتيل" وصناعه قدموا لنا عملً متميزًا سواء في الأداء اوالصورة أو الكتابة أو الإخراج، وعن مشروعاتها الفنية المقبلة، قالت حنان مطاوع : الفترة المقبلة محتاجة قسط من الراحة بعد فترة عمل مرهقه مع مسلسل ونوس وأعتبرها فترة حصاد وتأمل ردود أفعال الناس تجاه العمل .

وأوضحت حنان مطاوع أنها لم تحدد بعد موعد زفافها على المخرج أمير اليماني، وعن سر عدم تعاونها فى الوقت الحاضر مع والدتها الفنانة سهير المرشدي قالت حنان : انا اشتغلت مع ماما أكثر من مرة في أعمال مثل مسرحية "يوم من هذا الزمان" ومسلسل "لا أحد ينام في الإسكندرية" والسهرة التليفزيونية "رصاصة في العقل" فأي عمل أقدمه مع ماما يسعدني وأتمنى تكرار التعاون معها لأنها فنانة كبيرة أتعلم منها وتمدني بخبراتها دائمًا .

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حنان مطاوع توضح سر اختيارها لشخصية نرمين في ونوس حنان مطاوع توضح سر اختيارها لشخصية نرمين في ونوس



تستوحي منهما الكثيرات من النساء أفكار لإطلالاتهن

إليك أجمل الأزياء الأنثوية المستوحاة من ميلانيا وإيفانكا ترامب

واشنطن ـ مصر اليوم

GMT 12:13 2019 الجمعة ,05 تموز / يوليو

مجوهرات صيف 2019 مُرصعة بـ"التانزانيت الأزرق"
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon