توقيت القاهرة المحلي 20:04:41 آخر تحديث
  مصر اليوم -

رغم مرور فترة طويلة على انفصالها عن زوجها طارق العريان

أصالة نصري تعلن عن شيئان حرصت أن تبعدهما عنها ولم تستطع

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - أصالة نصري تعلن عن شيئان حرصت أن تبعدهما عنها ولم تستطع

الفنانة السورية أصالة نصري
القاهرة ـ مصر اليوم

يبدو أن الفنانة السورية أصالة نصري تعيش أياما عصيبة هذه الأيام رغم مرور فترة طويلة على انفصالها عن زوجها المخرج المصري طارق العريان.وفاجأت أصالة جمهورها بتغريدة تصف فيها حالها في الوقت الحالي، حيث قالت إنها تعيش بين "الخوف والحذر" وطلبت من الجمهور النصيحة فكان ردهم "انسي طارق العريان".

وكتبت أصالة:"شيئان حرصت أن أبعدهما عني ما استطعت.. الخوف والحذر .. وللأسف أصبحا عنوان هذه المرحلة التي نحياها ، شو أعمل؟".شيئآن حرصت أنّ أبعدهما عنّي مااستطعت.. الخوف والحذر .. وللأسف أصبحا عنوان هذه المرحله الّتي نحياها ، شو أعمل؟

والمتابع لحال أصالة يجد أنها لم تعد كما كانت منذ الانفصال عن العريان، وهو ما كشفته بعد أسابيع من الطلاق حيث قالت إنها كانت تحبه وتأثرت بشكل كبير بعد انفصالها عنه.وقالت خلال حوار سابق مع قناة "سكاى نيوز عربية": "كنت متعلقة به كتير وكنت بحبه وأنا عموما الحب في حياتي مش سهل.. وأنا حبيته كتير".

وما أن نشرت أصالة التغريدة حتى شاركها الجمهور وقدم لها النصائح وواساها كي تخرج من الحالة النفسية السيئة التي تعيشها، فعلقت إحدى المتابعات ناصحة: ‏‎"حاولي يا غاليتي أصوله تكررين الابتعاد عنها ولا شوفي انتي و بتعرفي ان ابن ادم ضعيف لوايش ماصار يبقا ضعيف وعلى فكره مرات الخوف والحذر يكونو شي كويس لي ان الحياه حالين اجبرتك ان تحذر وتخاف منها". وتفاعلت أصالة مع المعلقة أمل الحربي التي قالت لها : "أصاله ما في شي يتعمل غير انك تعيشين المرحلة وراح تنتج أشياء جميله في مقابل الخوف والحذر"، فجاء رد أصالة: "‏‎مو عارفه خاف وطبعاً أكيد مو عارفه أحذر .. وكنت عمّ فكّر بالمستقبل وأتساءل !!في حال طوّلت القصّه (بعيد الشرّ) أوَ هلّ بجبً عليّ أنّ أُجبر نفسي كُرهاً على الخوف والحذر؟ ولّا شو؟!!".

مو عارفه خاف وطبعاً أكيد مو عارفه أحذر .. وكنت عمّ فكّر بالمستقبل وأتساءل !!في حال طوّلت القصّه (بعيد الشرّ) أوَ هلّ بجبً عليّ أنّ أُجبر نفسي كُرهاً على الخوف والحذر؟ ولّا شو؟!!! وكان جواب ‏‎المتابعة: "راس مالك صوتك و عمرك ما تخافي لو انقلبت الجبال و اتزلزت الأرض راح دايم يوصل. انتي ثروه تتعتق مع اصعب الظروف و الأهم إيمانك القوي. و في النهايه مصيرنا كلنا واحد".

فيما نصحتها معلقة: "‏‎صولا .. ثقي بالله أولا ثم بنفسك واللي بيحبوكي من قلبهم . هترتاحي . وانسي الحزن". ووجه أحمد يوسف حديثه إلى أصالة فقال لها : ‏‎لا تندمي على أيام، كشفت لكِ دناءة بعض البشر ..!، فتحتي لهم قلبك واستغلوكي، منحتيهم ثقتك وخذلوكي، لا تغيّري حياتك لِأجلهم ..! بل غيّري .. ألف شخص من أجل حياتك، من يذهب كان زائداً، ومن يبقى فهو الأهم!، مؤلمة "أصالة" هذه المرحلة للأسف "عنوانها"، لا يبقى في الذاكرة سِوى ما نريد نسيانه".

أما سوما، فقالت لأصالة: ‏‎"الحذر أحيانا مطلوب لنتجنب ما هو أسوأ، الله يكون معك ويحميك ويحفظك ويحفظ الجميع"، وأضاف متابع آخر: "‏‎من رأي الشخصي أن الخوف والحذر مطلوبين لو احنا اللي بنتحكم فيهم وقادرين نعمل السيطرة المطلوبة .. لكن لو اتحكموا فينا هيحولونا لمسوخ".

وتابعت أخرى: ‏‎يا عمري الخوف و الحذر مش كل مره يكونوا شئ سلبي ترا مرات كثير تثمرّ و النتايج تكون لصالحنا و في هالمرحله اكيد حتكون كذا خليك مثل ما انتي خايفه و حذره عشان صحتك و صحه اللي حوليك و ان شاء الله فتره و تعدّي بس نبيها تعدي بأقل الخساير ، أحبك و انتبهي لنفسك.

وكانت أصالة نصري قد أعلنت منذ فترة طلاقها من المخرج طارق العريان، وبعد أيام من الانفصال طرحت النجمة السورية فيديو كليب أغنيتها الجديدة "شامخ" التي اعتبرها البعض ردا على قرار الطلاق من زوجها، ومحاولة من الفنانة إظهار نفسها بالقوة والشموخ وهو ما أظهرت الأيام والمواقف عكسه.

قــــــــــــــــد يهمك أيـــــــــــــــــــضًأ :

أنغام وأصالة تحييان حفل وزارة الثقافة على يوتيوب

أصالة تُصارح جمورها بتقصيرها في الصلاة وقراءة القرآن قبل "كورونا"

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أصالة نصري تعلن عن شيئان حرصت أن تبعدهما عنها ولم تستطع أصالة نصري تعلن عن شيئان حرصت أن تبعدهما عنها ولم تستطع



تمنحكِ إطلالة عصرية وشبابية في صيف هذا العام

طرق لتنسيق "الشابوه الكاجوال" مستوحاة من رانيا يوسف

القاهرة - مصر اليوم

GMT 22:19 2020 الإثنين ,27 كانون الثاني / يناير

محمد ثروت ينضم لأبطال "يوم ١٣"

GMT 03:20 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

زينة عاشور تغادر إلى لندن بعد إجازة أمضتها في لبنان

GMT 05:50 2018 الإثنين ,29 كانون الثاني / يناير

زوجة عمرو دياب ترد على صورة دينا الشربيني وتحتضن صديقها
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon