توقيت القاهرة المحلي 14:29:04 آخر تحديث
  مصر اليوم -

أكد أن العندليب الأسمر رفضه وشادية أصرّت على وجوده

يوسف شعبان سعيد بتكريمه في الإسكندرية ويُشيد بعمر الشريف

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - يوسف شعبان سعيد بتكريمه في الإسكندرية ويُشيد بعمر الشريف

الفنان يوسف شعبان
القاهرة محمد عمار

ارتبط الفنان يوسف شعبان بجمهوره بعلاقة حب خاصة بسبب الأدوار القيّمة التي قدمها على مدار تاريخه وخصوصا في الدراما التليفزيونية منذ سبعينات وثمانيات القرن الماضي حيث استحوذ على اهتمام المشاهدين من خلال مسلسلات ( الشهد والدموع، رأفت الهجان ، الأفعى، هالة والدراويش، الوتد ، الضوء الشارد).

وقد مرّ الفنان يوسف شعبان بالعديد من المواقف التي لا ينساها، وفي هذا الصدد، كشف عن مجموعة من الأسرار الخاصة بمسيرته الفنية، حيث قال إنه درس في كلية الحقوق لمدة ثلاث سنوات ثم ترك الدراسة بها من أجل حبه لدراسة الفن مشيرا أنه ندم على ترك دراسة الحقوق بخاصة أنه كان متبقي له عاما واحدا ليحصل على الليسانس، موضحا أن أول دور في حياته كان في فيلم "في بيتنا رجل" للفنان عمر الشريف الذي قال عنه إنه وقف بجانبه في بداية خطواته حيث شاهده المخرج هنري بركات ورشحه للعمل وسأله بركات إن كان يعرف قيادة السيارة أم لا فاضطر شعبان أن يدعي معرفته بقيادة السيارات ولكن عند التصوير صارح عمر الشريف بالحقيقة وقال له إنه أدعى معرفته بالقيادة حتى لا يضيع منه الدور وبخاصة أنه الأول في حياته الفنية فصمت عمر واقترح على المخرج أن يقود هو سيارة التاكسي الخاصة بأحد مشاهد الفيلم فوافق بركات وزاد حجم دور شعبان.
 
 وعن علاقته بالعندليب الأسمر عبد الحليم حافظ أوضح أن العندليب رفض ظهوره في فيلم "معبودة الجماهير" ولكن الفنانة شادية وقفت بجانبه وأصرّت عليه كبطل من أبطال العمل فوافق حليم ونجح الفيلم موضحا أنه لم يحمل للعندليب أي كراهية في حياته بل على العكس فقد قام بزيارته قبل وفاته بأيام حتى أن التليفزيون المصري أجرى معه لقاء عقب وفاة عبد الحليم ليتحدث عن الترحيب به في آخر زيارة له.
 
وعن تكريمه الأخير في مهرجان الإسكندرية أوضح أنه شعر بالكثير من السعادة بخاصة أن كان في حاجة لشيء يرفع من روحه المعنوية بعد الأزمة الصحية التي ألمت به أخيرًا، وأوضح أنه ارتبط بمسلسل "الوتد" الذي قام ببطولته مع عدد من كبار النجوم وعلى رأسهم الراحلة هدى سلطان حيث كان هذا العمل أول مسلسل يتكلم فيه باللهجة الفلاحي، مشيرا أن المخرج أحمد النحاس تحمّس للعمل وأتى بمدرب لهجات متخصص حتى نستطيع أن ننقل الرواية التي كتبها الراحل خيري شلبي على أكمل وجه.
 
 وعن نصائحه للمواهب الشابة أوضح أن كل موهبة تحتاج إلى رعاية وهذه الرعاية تأتي في البداية بالدراسة الأكاديمية للفن، لأن الدراسة تُساهم في خلق شخصية مستقلة للفنان، وأخيرًا تحدث عن مدى رضائه عن أعماله الفنية موضحًا أنه لم يقدم العديد من الأدوار التي يتمنى أن يقدمها مشيرا أنه بالفعل قدّم العديد من أدوار الشرّ بشكل متطوِّر ولكنه يشعر أن لديه طاقة فنية لا حدود لها، بخاصة بعد تكريم مهرجان الإسكندرية وتكريم غرفة صناعة السينما حيث أهدته درعها على هامش فعاليات المهرجان.
 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

يوسف شعبان سعيد بتكريمه في الإسكندرية ويُشيد بعمر الشريف يوسف شعبان سعيد بتكريمه في الإسكندرية ويُشيد بعمر الشريف



بقصة الصدر مع الخصر المزموم من توقيع دار "كارولينا هيريرا"

ملكة إسبانيا ليتيزيا تتألق بأجمل الفساتين الصيفية الفاخرة

مدريد - مصر اليوم

GMT 05:15 2019 الإثنين ,22 تموز / يوليو

شركة "بوبيدا" تبحث تنظيم رحلات سياحية إلى مصر
  مصر اليوم - شركة بوبيدا تبحث تنظيم رحلات سياحية إلى مصر

GMT 18:02 2019 الأحد ,21 تموز / يوليو

نجم شهير يتعرّض للطعن في بطنه على المسرح

GMT 04:06 2019 الأحد ,07 تموز / يوليو

اكتشاف مبهر ومثير للجدل على سطح كوكب زحل

GMT 03:30 2019 الإثنين ,08 تموز / يوليو

تألّق كيت ميدلتون في فستان رائع باللون الوردي

GMT 12:25 2019 الأحد ,07 تموز / يوليو

عطور عربية للرجال تأسر القلوب

GMT 13:04 2019 الأحد ,07 تموز / يوليو

الساعات الملونة آخر موضة صيف 2019

GMT 13:14 2019 الأحد ,07 تموز / يوليو

أحدث العطور النسائيّة المطروحة في الأسواق

GMT 23:40 2019 الإثنين ,08 تموز / يوليو

توقعات الأرصاد خلال الـ72 ساعة المقبلة
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon