توقيت القاهرة المحلي 00:54:00 آخر تحديث
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
توقيت القاهرة المحلي 00:54:00 آخر تحديث
  مصر اليوم -

أعربت لـ"مصر اليوم" عن سعادتها بتكريمها في مهرجان "بياف" اللبناني

مريم أوزيرلي تُوضّح أنَّ "هويام" قلبت كيانها وطغت على حضورها

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مريم أوزيرلي تُوضّح أنَّ هويام قلبت كيانها وطغت على حضورها

مريم أوزيرلي
بيروت ـ ميشال حداد

كشفت الممثلة التركية مريم أوزيرلي أنها سعيدة باختيارها و تكريمها في مهرجان "بياف" الذي أقيم في الزيتونة  باي في وسط للعاصمة بيروت، وأشارت إلى أن تلك الخطوة تعني لها الكثير خصوصاً  انها تكرم للمرة الأولى في لبنان وقالت, لم اكن أعرف الكثير عن هذا البلد لكن بعد مسلسل "حريم السلطان" التقيت العديد من اللبنانيين في تركيا و تعرفت أكثر إلى لبنان , وأضافت, "لاشك انكم قمتم بواجب الضيافة معي وأنا سعيدة بتلك التظاهرة الفنية و الثقافية في بلدكم وقد صادفت في الحفل الرئيس سعد الحريري وهو معروف جداً في تركيا" .

مريم أوزيرلي تُوضّح أنَّ هويام قلبت كيانها وطغت على حضورها

وأوضحت في مقابلة خاصة مع "مصر اليوم" أنَّ شخصية السلطانة هويام قلبت كيانها وقالت, "مهما قدمت من أدوار ستبقى تلك الشخصية طاغية على حضوري تحت الاضواء وربما في يوم من الايام اتمكن من الخروج منها" , تابعت, "تلك الناحية لا تزعجني بالعكس انا فرحة بنجوميتي و انتشاري" .

وكانت لجنة جائزة " بياف " أي مهرجان بيروت الدولي قد اختارت تكريمها في لبنان نظراً لدورها البارز في الدراما التركية و قد اعتلت المسرح و هي تشعر بالخجل الكبير رغم ان الدور الذي قدمته في مسلسل " حريم السلطان " كان قوياً و ملفتاً للانتباه لكنها في حياتها العادية خجولة و تتحلى بتواضع كبير .

يُذكر أنَّ مريم ولدت لأب تركي من مدينة أورفا التركية، وأم ألمانية ولديها شقيقين أكبر منها سناً بجانب أخت كبرى أيضاً, ومثّلت مريم 4 أفلام وثلاثة مسلسلات تلفزيونية, واشتهرت بدور هُيام زوجة السلطان سليمان القانوني في مسلسل حريم السلطان (بالتركية: Muhteşem Yüzyıl أي القرن العظيم)، وفازت بجائزة إسماعيل جيم عن هذا الدور.

مريم أوزيرلي تُوضّح أنَّ هويام قلبت كيانها وطغت على حضورها

وفي العودة الى  مسلسل " حريم السلطان " يسلط ذلك العمل الضوء على مشهد السلطان سليمان و صديقه المملوك إبراهيم و نبأ وصوله لسدة الحكم، ثم على غزوة التتار في قرية في بولندا قتلت كل أهل الفتاة (ألكسندرا لا روسا) (التي أصبحت هُيام في النسخة العربية) التي تم سبيها مع صديقتها ماريا (غولنيهال) و ساقتها الأقدار لتصبح جارية في القصر. و لتصبح غايتها أن تصبح محضية السلطان و تنجب منه وتصبح سلطانة تحكم العالم.

وبعد ان اغمي عليها و هي تستقبل السلطان مع الجواري، استرعت اهتمامهُ فأتخذها جارية له و أسماها (هُيام)، ثم اسلمت. أما ماهدفران (ناهد دوران في النسخة العربية) زوجة السلطان و أم ابنه مصطفى فقد أدركتها الغيرة من هُرم لدرجة تعذيبها بالضرب المبرح، ما سبب كره السلطان لها. و في هذه الأثناء تذهب (فيكتوريا) للقسطنطينية باسم (صادقة) للثأر من مقتل زوجها في احدى غزوات السلطان.

وحاول (ماهدفران) تسميم طعام (سليمان و هُرم) و هي حامل بأبنها (محمد) كي تتخلص منها لكنها تفشل و يزداد حنق السلطان عليها، الذي تنجب له (هيام) ابناً اسمه (محمد). يتم اتهام (هيام) بجريمة قتل قامت بها (فيكتوريا) و تنفى لكن (إبراهيم) يعرض عليها العودة لو توسلت بشكل مذل (لماهدفران)، فتقبل على مضض.

مريم أوزيرلي تُوضّح أنَّ هويام قلبت كيانها وطغت على حضورها

ويتزوج (إبراهيم) من السلطانة (خديجة) أخت السلطان التي ستنجب له لاحقاً توأماً مختلفاً. تنجب (هُرم) ابنها (سليم) و تتركه مع صديقتها (غولنيهال) و تذهب مع السلطان في رحلة صيد يصطحب فيها (مصطفى) دون استدعاء ماهدفران. تندلع حرب أهلية.

وضمن نفس الاطار تعتبر مريم نفسها اصبحت اسيرة نمط معين في الدراما التركية وهو يصب في خانة الاعمال التاريخية رغم ان لها تجارب عصرية لكن مازالت لم تصل الى الناس بالشكل المطلوب .

 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مريم أوزيرلي تُوضّح أنَّ هويام قلبت كيانها وطغت على حضورها مريم أوزيرلي تُوضّح أنَّ هويام قلبت كيانها وطغت على حضورها



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مريم أوزيرلي تُوضّح أنَّ هويام قلبت كيانها وطغت على حضورها مريم أوزيرلي تُوضّح أنَّ هويام قلبت كيانها وطغت على حضورها



ارتدت فستانًا شفافًا باللون الأسود به نقاط بيضاء

بريانكا شوبرا تُظهر تميُّزها خلال جولة ترويجية في نيويورك

نيويورك ـ مادلين سعاده
ارتدت النجمة الهندية بريانكا شوبرا ما لا يقل عن 4 أطقم ملابس مختلفة، الثلاثاء، أظهرت أناقتها أثناء جولة ترويجية لها في نيويورك، بما في ذلك توقفها عند استوديوهات "أيه بي سي" من أجل حوار مع برنامج "ذا فيو". وبدّلت النجمة البالغة من العمر 36 عاما، 4 أطقم ملابس، من بينها طقم مفعم بالحيوية، وفستان شفاف باللون الأسود به نقاط بيضاء اللون كشف عن صدرها، ورفعت شعرها إلى الأعلى ووضعت به ربطة شعر على شكل فيونكة، وقلادة ذهبية مزينة بالخرز، ووضعت ظلالا داكنة وأمسكت بشنطة صغيرة باللون الأسود، كما ارتدت فستانا آخر باللون الأحمر.     وتوجّهت نجمة بوليوود إلى برنامج "ذا فيو"، في وقت سابق من نفس اليوم، وهي ترتدي طقما باللون الذهبي، وبنطالا بنقشة جلد الثعبان وقميصا ومعطفا باللون الأصفر، وفي داخل الاستوديو ارتدت فستانا باللون الأحمر الفاتح وحذاء باللون الوردي، وفي البرنامج النسائي، كان أول سؤال

GMT 03:20 2019 الأربعاء ,20 آذار/ مارس

إليك قائمة بأفضل 10 مناطق جذب سياحي في العالم
  مصر اليوم - إليك قائمة بأفضل 10 مناطق جذب سياحي في العالم

GMT 08:59 2019 الأربعاء ,20 آذار/ مارس

10 طرق بسيطة لفرش السرير بشكل مثالي كالمحترفين
  مصر اليوم - 10 طرق بسيطة لفرش السرير بشكل مثالي كالمحترفين

GMT 01:10 2019 الأربعاء ,20 آذار/ مارس

حريق في طائرة إيرانية على متنها 50 راكبًا

GMT 04:10 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

سلاف فواخرجي تعود إلى الدراما المصرية عبر "خط ساخن"

GMT 05:29 2018 السبت ,22 كانون الأول / ديسمبر

طرق المحافظة على شعر الأطفال من التساقط

GMT 10:22 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

مجموعة كريستوف غيلارميه تطرح تصاميم جذابة لربيع وصيف 2018

GMT 20:03 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

باريس سان جيرمان يُوضّح حقيقة رحيل نيمار

GMT 19:36 2017 الجمعة ,15 كانون الأول / ديسمبر

إعلام الطرف الأخر من قواعد التصرف عند التأخر عن الموعد

GMT 21:49 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

طريقة صنع الكنافة البلورية بخطوات بسيطة في المنزل

GMT 01:51 2017 الثلاثاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

​العثور على حيوان غريب بإحدى المزارع في الوادي الجديد

GMT 07:52 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

معكرونة بينيه مطبوخة مع لحم وفطر وصلصة البولونيز

GMT 14:01 2019 الخميس ,24 كانون الثاني / يناير

طريقة سهلة لتحضير دجاج باللبن

GMT 05:16 2018 الإثنين ,24 كانون الأول / ديسمبر

حيل بسيطة لتوسيع العين بالمكياج خطوة بخطوة

GMT 07:55 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

"إنفيديا" تُطلق تطبيقًا جديدًا يُحلِّل الرسائل النصية
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon