توقيت القاهرة المحلي 09:06:36 آخر تحديث
  مصر اليوم -

أعلن لـ"مصر اليوم" أن بدايتها ستكون من حلم الطفولة في "كفرون "

جورج وسوف يكشف عن تعاونه مع مارلين وهبة لكتابة مذكراته

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - جورج وسوف يكشف عن تعاونه مع مارلين وهبة لكتابة مذكراته

الفنان جورج وسوف
بيروت - ميشال حداد

كشف الفنان جورج وسوف أنه في الوقت الحالي يتعاون مع الإعلامية اللبنانية مارلين وهبة في تدوين قصة حياته التي سترى النور في كتاب خاص في العام المقبل. وأشار الى ان المسألة كانت مجرد تفكير قبل ان تتحول الى حقيقة ملموسة، دون ان يدل الى وجود منتج لذلك المشروع الذي من الممكن ان يتحوَّل الى مسلسل في حال قبل "ابو وديع" بذلك. وقال في مقابلة مع "مصر اليوم": لقد راودتني الفكرة جيداً و قلت لما لا طالما ان الموضوع سيصل الى الناس بالشكل الذي يعكس حقيقة مسيرتي الفنية وحتى طفولتي وعلاقتي بالاضواء ومعاناتي، وكل التفاصيل التي عشتها قبل ان اتحول الى مطرب متمرِّس لديه رصيده الفني و قاعدته الجماهيرية 
.
وأوضح أبو وديع أن البداية ستكون من قريته "كفرون" التي ولد و ترعرع فيها، مشيرًا الى أنها تقع في محافظة حمص السورية، ومنها انتقل الى بيروت و كانت رحلة الفن والشهرة. وقال: "لكنني لم ابلغ تلك المرحلة بسهولة بل تعبت و سهرت و ضحيت و بقيت صامداً حتى وصل صوتي الى الناس الذين انصفوني بذوقهم و محبتهم" .

وحول ما اذا كانت المذكرات ستثير البلبلة من حوله قال : "عن أي بلبلة تتحدث ؟ انا اروي اموراً عشتها على مدار سنوات، وهي ملموسة و حقيقية و لن اكذب على الناس بعد كل هذا العمر، ومن سيرى نفسه في خانة الاحراج، فالامر لا يهمني اساساً". وأضاف: "أنا اتحدث عن قصة حياتي و ليس عن الناس ولو كان لهم مرور خلالها" .

ولم يؤكد او ينفي "ابو وديع" امكانية خروج المذكرات من دائرة الكتاب الى الدراما، لكنه استبعد تلك المسألة في الوقت الحالي وعلق بسخريته المعهودة : لن امثل " انا بعرف بس غني " لكن لا ادري اذا كانت هناك نية لدى جهة ما ان تتناول الامر وفق تقرير وثائقي. اساساً انا احب تلك الناحية اكثر من الدراما ."

وأوضح وسوف ان هناك اكثر من عمل فني سيرى النور في الفترة المقبلة، وانه سيلتقى جمهوره في العديد من الحفلات، وفي المقابل اكد انه سمع مثله مثل الجميع أن الفنان ملحم بركات يعاني من ازمة صحية. و تمنى له كل الشفاء. واثنى على ابداعاته وحضوره و تاريخه الفني وقال : " الله يحميك يا ابو مجد " .

وكانت معلومات قد وردت في السابق عن خلاف بين الوسوف و محطة مصرية حول وثائقي يتناول سيرة حياته. وقد تناولنا الموضوع في "العرب اليوم " بشكل حصري، وأشرنا الى وجود مفاوضات حول البدلات المالية التي لم ترضِ "ابو وديع" حتى جرى توقيف العملية برمتها. ونفى بعدها الفنان أي نية لبيعه سيرته الذاتية الى منتج درامي يريد استثمارها في مسلسل تلفزيوني في رمضان الماضي .

والازمة بين جورج وسوف وشركة "روتانا" للصوتيات والمرئيات لم تنتهِ، وهي مازالت قائمة، و يبدو ان المساعي التي بذلت لحلها باءت جميعها بالفشل خصوصاً عقب المواقف المتشنجة التي خرج بها المطرب الملقب بـ " سلطان الطرب" الى العلن مهاجماً تلك المؤسسة، مع العلم ان مديرها العام سالم الهندي بقي على هدوئه ولم يواجه الهجوم بنفس الاسلوب، و اكتفى بالقول ان "المسألة بينهما مالية" .

واشارت معلومات الى ان جورج وسوف اشترى منزلاً جديداً في منطقة الاشرفية في العاصمة بيروت، وهي الناحية التي تأكدت بعد انتقاله من منزله في منطقة كليمنصو في الحمرا الى مقر اقامته الجديد .

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جورج وسوف يكشف عن تعاونه مع مارلين وهبة لكتابة مذكراته جورج وسوف يكشف عن تعاونه مع مارلين وهبة لكتابة مذكراته



اختارت أجدد التصاميم العصرية بألوان كلاسيكية وملونة

أجمل فساتين بريانكا شوبرا هذا العام لمناسبة عيد ميلادها

واشنطن ـ مصر اليوم

GMT 04:59 2019 الخميس ,18 تموز / يوليو

السياح الصينيون يسرقون "الجواهر" بالأكياس
  مصر اليوم - السياح الصينيون يسرقون الجواهر بالأكياس

GMT 22:47 2019 الأربعاء ,17 تموز / يوليو

حقيقة وفاة حسني مبارك الرئيس المصري السابق

GMT 01:33 2019 الأحد ,07 تموز / يوليو

مورينيو يفند اسباب خروج مصر من "الكان 2019"

GMT 01:14 2019 الخميس ,04 تموز / يوليو

نجوى كرم تتألق فى أحدث ظهور لها بفستان مميز
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon