توقيت القاهرة المحلي 05:08:15 آخر تحديث
  مصر اليوم -

دينا توجه رسالة لخالد الجندي بعد تعرضه للتنمر

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - دينا توجه رسالة لخالد الجندي بعد تعرضه للتنمر

الفنانة المصرية دينا
القاهرة - مصر اليوم

أبدت الراقصة دينا دهشتها إزاء غضب الشيخ خالد الجندي، عضو المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية، من حملة التنمر التي طالته بعد ظهوره في برنامجه «لعلهم يفقهون» بأزياء أثارت جدلاً عبر مواقع التواصل الاجتماعي.وقالت دينا  إن سبب دهشتها يعود إلى تنمر الجندي عليها منذ فترة بعد أن وصفها بـ«الراقصة الخنفاء»، وتساءلت: «هل هذا الوصف ليس تنمراً يا شيخ خالد؟ نسيت ولا إيه؟».

وتابعت: «لا أنكر شعوري بالضيق بعد هذا الوصف، خاصة أنني لم أتعرض له بسوء كي يهاجمني ويقول عني (الراقصة المشهورة اللي بصوتها الأخنف اللي عاوزة تعلم رقص)».ووجهت دينا سؤالاً للشيخ خالد الجندي قائلة: «الدين بيقول إيه لما تلاقي حد وحش، مش المفترض تدعيله وتقول ربنا يهديه أو ربنا ينورله طريقه وما إلى ذلك، أنا حقيقي مستغربة إنك متضايق من اللي تنمروا عليك، اشرب من نفس الكأس، واطلع اتحداهم، على الأقل أنا متحديتش حد، أنا سمعت جملتك وقلت (حسبي الله ونعم الوكيل)».

من جانبه، استنكر الشيخ خالد الجندي، عضو المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية، اتهام الراقصة دينا له، بالتنمر عليها قبل فترة، عندما وصفها بـ«الراقصة الخنفاء»، مؤكدًا أن هذا الكلام عارٍ تمامًا عن الصحة، قائلًا: «إذا زعمت ذلك القول فهي كاذبة».وقال الشيخ خالد الجندي،  إنّه لم يسبق له إطلاقا وصفها دينا بـ«الخنفاء»، بينما قلّد صوتها فقط، متابعًا: «أنا أقلد الأصوات بطريقة أداء ساخرة، لكن لا أستطيع أنّ أصفها بالخِنفة أبدًا، لأن هذا تنمر، وهذا لا يجوز».

وتابع خالد الجندي، قائلًا: «أنا لا أستطيع التنمر عليها، لأن ذلك يعرضني لطائلة القانون، فلا أستطيع أقول هذا اللفظ تمامًا.. بينما تقليد الأصوات والحركات أو خلافه من المباحات التي تسمح بها وسائل الإعلام».وأشار إلى أحاديثه السابقة برفضه التام للعُري، قائلًا: «عُري المرأة مرفوض تمامًا فلا يجوز لها سوى أن تكشف عن وجهها والكفين فقط، فهذا حكم الله وليس حكمي أنا»، متابعًا: «أرفض الرقص والعري وأرفض الإيحاءات الجنسية والتمايل الجنسي».

وكان الشيخ خالد الجندي، قد ظهر في برنامجه «لعلهم يفقهون» بأزيائه التي أثارت جدلًا واسعًا عبر منصات التواصل الاجتماعي، بعدما نشر صورة له عبر السوشيال ميديا وهو يرتدي قبعة وأزياء بعيدة عن المظهر الأزهري ومظهر علماء الدين المعتاد وهو ما عرضه لانتقادات حادة، ليرد متوعدًا مهاجميه من السلفيين وأنصار جماعة الإخوان الإرهابية بأنه سيكثر الظهور بهذه الأزياء خلال الفترة المقبلة.

وقال إن «اللبس وسيلة من وسائل الرسائل أو الكلام أو اللغات التي يستطيع الإنسان ان يتكلم بها مع أناس بغير لسان، أي أنه فيه دلالة، وعندما نريد أن نقول إنه لا يوجد كهنوت في الإسلام أي لا يوجد رجال دين، لكن هناك عالم دين، والفارق هو أن الكهنوت يجعل رجل الدين حُجة على دين، فإذا فعل عالم الدين معصية فإن الدين يكون يأمر بها».

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

"دينا" تُشعل زفاف بوصلة رقص على "بنت الجيران"

 دينا تحظى بأول إجازة صيفية لها في "الساحل " بسبب "كورونا"

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دينا توجه رسالة لخالد الجندي بعد تعرضه للتنمر دينا توجه رسالة لخالد الجندي بعد تعرضه للتنمر



GMT 04:37 2021 الثلاثاء ,19 كانون الثاني / يناير

نبيل الحلفاوي يعلق على خسارة منتخب مصر لكرة اليد أمام السويد

GMT 05:57 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

الإعلامي شريف مدكور يتقدم ببلاغ ضد متابع قام بسبه

GMT 05:53 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

شوبير يعلق على طرد ميسي لأول مرة في تاريخه

GMT 05:50 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

ردود أفعال جماهير ليفربول على أداء صلاح أمام المان سيتي

GMT 05:46 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

ريهام أيمن تهنئ نادر حمدي وسارة حسني بحفل زفافهما

موديلات فساتين باللون الأسود من وحي إطلالات دنيا بطمة

الرباط - مصر اليوم

GMT 04:49 2021 الثلاثاء ,19 كانون الثاني / يناير

أحدث موديلات معطف بليزر مع الجيوب الكبيرة لإطلالات ربيع 2021
  مصر اليوم - أحدث موديلات معطف بليزر مع الجيوب الكبيرة لإطلالات ربيع 2021

GMT 03:19 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

10 من أفضل الأنشطة السياحية في خور دبي 2021
  مصر اليوم - 10 من أفضل الأنشطة السياحية في خور دبي 2021

GMT 05:28 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

أفكار فريدة لديكورات حوائط غرفة نومك تعرف عليها
  مصر اليوم - أفكار فريدة لديكورات حوائط غرفة نومك تعرف عليها

GMT 03:14 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

حليمة بولند تتعرض للسخرية على مواقع التواصل الاجتماعي
  مصر اليوم - حليمة بولند تتعرض للسخرية على مواقع التواصل الاجتماعي

GMT 10:30 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

ترندز موضة تناسب المرأة من برج الدلو دون غيرها
  مصر اليوم - ترندز موضة تناسب المرأة من برج الدلو دون غيرها

GMT 05:12 2021 الأحد ,17 كانون الثاني / يناير

الخطوط القطرية تستأنف رحلاتها إلى مطار الملك فهد
  مصر اليوم - الخطوط القطرية تستأنف رحلاتها إلى مطار الملك فهد

GMT 03:43 2021 الأحد ,17 كانون الثاني / يناير

مجموعة من نصائح لسلامة الموقد أو المدفأة في فصل الشتاء
  مصر اليوم - مجموعة من نصائح لسلامة الموقد أو المدفأة في فصل الشتاء

GMT 06:35 2021 الأحد ,17 كانون الثاني / يناير

وفاة المذيع السعودي فهد الحمود بعد مسيرة حافلة بالعطاء
  مصر اليوم - وفاة المذيع السعودي فهد الحمود بعد مسيرة حافلة بالعطاء

GMT 02:59 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

زواج التجربة يدخل مرحلة التنفيذ في مصر

GMT 20:41 2021 الأحد ,17 كانون الثاني / يناير

زواج ابنة أحمد الفيشاوي من ممثل ”أفلام إباحية” شهير

GMT 14:58 2021 الجمعة ,15 كانون الثاني / يناير

وفاة حسنين حمزة مدلك المنتخب الوطني

GMT 18:50 2019 الخميس ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

مفتاح طقطق ينتظم في تدريبات المصري

GMT 02:34 2019 الأربعاء ,06 آذار/ مارس

الأهلى فى قلب السباق

GMT 17:40 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

ست إصابات جديدة بفيروس كورونا في أربيل العراقية

GMT 17:43 2019 الثلاثاء ,24 كانون الأول / ديسمبر

وفاة الفنان جلال رجب بعد صراع مع المرض

GMT 08:57 2019 الجمعة ,20 كانون الأول / ديسمبر

سعود بن صقر يؤكد أنّ الإعلام يسهم بفاعلية في بناء الإنسان

GMT 07:52 2020 الإثنين ,05 تشرين الأول / أكتوبر

صناعة السيارات في الصين تتعافى بوتيرة سريعة في 8 أشهر
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon