توقيت القاهرة المحلي 17:39:26 آخر تحديث
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
توقيت القاهرة المحلي 17:39:26 آخر تحديث
  مصر اليوم -

تفسير روحاني وفيزيائي لدورانه 180 درجة ليعطي ظهره للزوار

غموض بشأن تحرك تمثال فرعوني في متحف بريطاني في مانشستر

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - غموض بشأن تحرك تمثال فرعوني في متحف بريطاني في مانشستر

صورة للتمثال الفرعوني
لندن ـ سامر  شهاب

لندن ـ سامر  شهاب احتار المسؤولون في متحف مانشستر في بريطانيا بسبب تفسير تحرك تمثال فرعوني داخل خزانته في متحف مانشستر البريطاني وقد استطاعت كاميرات المراقبة في المتحف تسجيل مشهد التمثال وهو يتحرك ويدير ظهره بزاوية 180 درجة لزوار المتحف. وتقول صحيفة الإندبندنت البريطانية إن التمثال الذي يحمل اسم (نيب سينو) ويبلغ طوله عشر بوصات ويعود تاريخه إلى عام 1800 قبل الميلاد، كان قد عثر عليه داخل مقبرة لإحدى المومياوات وهو يوجد داخل المتحف منذ ما يقرب من 80 عاما.
وكشف تسجيل الفيديو التمثال وهو يدور حول محوره خلال فترة النهار، وعلى ما يبدو من واقع التسجيل فإن التمثال كان يتحرك بمشيئته وغير أن هذه الظاهر لا تحدث خلال فترة المساء التي يظل فيها ساكنا.
وألمح كامبل برايس عالم المصريات في المتحف إلى أن العاملين في المتحف أصابهم الذعر بسبب ما يعلق بأذهانهم بما يسمى بلعنة الفراعنة.
ونسبت صحيفة مانشستر إيفيننغ نيوز إليه قوله "لقد لاحظت بنفسي يوما ما التمثال وهو يدور" وأعرب عن دهشته وحيرته إزاء ذلك لاسيما وأنه الشخص الوحيد الذي يحمل مفتاح خزانة التمثال الزجاجية.
وقال أيضا "لقد قمت بإعادته إلى وضعه الأصلي ولكنه عاد وتحرك في اليوم التالي". وأضاف قائلا إنهم شرعوا في تصويره فيديو وأنه على الرغم من أن العين المجردة لم تكن تستطيع رؤية دوران التمثال إلا أن الفيلم كشف حركة الدوران بوضوح.
يذكر أن التمثال هو أحد الأشياء التي اعتاد المصريون القدماء وضعها إلى جانب المومياء. ويقول برايس إن المصريين القدماء كانوا يعتقدون بأنه في حالة تحطم المومياء فإن التمثال الصغير يمكن أن يقوم بدور وعاء الروح البديل. وربما يكون ذلك، على حد قوله عالم المصريات، هو السبب وراء تحرك التمثال".
ولكنه عاد وقال إن البروفيسور بريان كوكس الذي يدرس الفيزياء في الجامعة قدم تفسيراً دنيوياً وليس روحانيا، حيث يعتقد أن ما حدث عبارة عن "احتكاك تفاوتي" بين سطحين السطح الأول يتمثل في السطح الحجري المتعرج للتمثال أما السطح الثاني فهو سطح الرف الزجاج الموضوع عليه التمثال، وأن هذا الاحتكاك يسبب موجة ذبذبات دقيقة هي التي تحرك التمثال.
إلا أن برايس عالم المصريات يعترض على ذلك بقوله إن التمثال كان على السطح الزجاجي منذ أن جاء إلى المتحف ولم يحدث أن تحرك من قبل. كما تساءل عن "سر دوران التمثال بهذه الدرجة من الإتقان الدائري".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

غموض بشأن تحرك تمثال فرعوني في متحف بريطاني في مانشستر غموض بشأن تحرك تمثال فرعوني في متحف بريطاني في مانشستر



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

غموض بشأن تحرك تمثال فرعوني في متحف بريطاني في مانشستر غموض بشأن تحرك تمثال فرعوني في متحف بريطاني في مانشستر



ارتدت ثوبًا قصيرًا مع طبعات لجلد النمر

تألّق ليزا رينا خلال برنامج "آندي كوهين" الحواري

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 07:04 2019 الخميس ,18 إبريل / نيسان

السعودية بين أكثر الدول شعبية لدى السيّاح
  مصر اليوم - السعودية بين أكثر الدول شعبية لدى السيّاح

GMT 05:26 2019 الجمعة ,05 إبريل / نيسان

نظام يسبّب الوفاة أكثر من التدخين

GMT 21:07 2019 الأربعاء ,03 إبريل / نيسان

حشرة تعيش على "وجهك" حتى وفاتك من دون الشعور بها

GMT 09:38 2018 الإثنين ,24 كانون الأول / ديسمبر

تحديث "ويندوز 10" الجديد يأتي بتغييرات هائلة ومميَّزة

GMT 04:08 2018 الخميس ,20 كانون الأول / ديسمبر

"شمس" تصدر كتاب "الصابئة المندائيون بين الإنصاف والإجحاف"

GMT 04:33 2018 الإثنين ,17 كانون الأول / ديسمبر

مُصممة الأزياء مريم مُسعد تكشف تصاميم شتاء 2019

GMT 23:46 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على شرط باهر المحمدي لرحيله عن الإسماعيلي

GMT 15:50 2018 الإثنين ,03 كانون الأول / ديسمبر

أحمد حسن يرد على تصريحات كرم كردي بشأن فريقه
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon