توقيت القاهرة المحلي 17:41:57 آخر تحديث
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
توقيت القاهرة المحلي 17:41:57 آخر تحديث
  مصر اليوم -

مزج بين طاقته البشريّة واللون بشكل وصفيّ للتعبير عن مفردات بسيطة

مركز كرمة بن هانئ يحتضن معرض "الغائب الحاضر" للفنان محمد خضر

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مركز كرمة بن هانئ يحتضن معرض الغائب الحاضر للفنان محمد خضر

عمل للفنان محمد خضر
القاهرة - رضوى عاشور

يفتتح رئيس قطاع الفنون التشكيلية صلاح المليجي معرضاً للفنان محمد خضر، تحت عنوان "الغائب الحاضر"، مساء الخميس المقبل، في مركز كرمة بن هانئ الثقافي، في متحف أحمد شوقي، ويستمر حتى 6 آذار/مارس 2014. ويضم المعرض نحو 50 لوحة متنوعة المقاسات، ما بين التأثيرية والتعبيرية، يخوض بها الفنان محمد خضر تجربته الفنية،

التي يهديها إلى فناني هاتين المدرستين، رينوار وفان جوخ ومونيه وتولوز لوتريك.

مركز كرمة بن هانئ يحتضن معرض الغائب الحاضر للفنان محمد خضر
 

واستطاع خضر أن يمزج بإقتدار بين طاقته البشرية وبين طاقة اللون، الذي استخدمه بشكل وصفي للتعبير عن مفردات بسيطة، وسائدة، بعيداً عن الموضوعات القصصية أو الأدبية أو النفسية، مستغلاً بساطة موضوع اللوحة، في التركيز على تعقيد التقنية المستخدمة، والتي مزج فيها كلاسيكية الخطوط والظلال مع حرية استخدام اللون، فاستطاع أن يحقق الأصالة والمعاصرة في آنٍ واحد، مُستخدماً وسائط متعددة في تنفيذ أعماله، منها الزيت، والباستيل، والأكليريك، والأكواريل، كل على حدة، دون أن يجمعهم عمل واحد، ما زاد من صعوبة هذه التجربة الجديرة بالمشاهدة.
وتمكّن خضر، عبر البحث الدائم في علم الألوان، ونظريات الضوء، من توظيف نتائجه بشكل تقني في هذه التجربة، مستغلاً دور الخطوط في العمل الفني مع الإبقاء على الخط الخارجي للجسم المصور، والاهتمام بالظلال السطحية والعميقة، وتوظيف عفوية اللون وعنفوانه في بث الطاقة والخروج عن المألوف، فنرى اللون يخرج تارة عن إطاره ليعود مسرعاً إلى مساحته المُحددة، وكأنه يتمرد ثم يعود بالترويض، ليكون في ديناميكية تبث الطاقة الإيجابية للمتلقي.
يذكر أنّ محمد خضر من مواليد القاهرة عام ١٩٧٠، تخرج من كلية الفنون الجميلة جامعة حلوان عام ١٩٩٣ قسم ديكور شعبة الفنون التعبيرية، وحصل على دبلوم الدراسات العليا من المعهد العالي للفنون الشعبية، من أكاديمية الفنون، في ١٩٩٥، يدرس في الوقت الراهن لدبلوم الدراسات العليا من كلية الفنون الجميلة.
وعمل بعد التخرج في مجال التصميم "كمبيوتر جرافيك"، والديكور، فضلاً عن التصوير الفوتوغرافي والرسم، ومنذ عام ٢٠١٠ تفرغ لتعليم الرسم للكبار، وتدريبهم على استخدام الخامات الفنية المختلفة، وبحكم الدراسة والعمل، استغل الخامات الفنية كافة، وكل الوسائط المتاحة، للتعبير الفني، وهذا ساعد على إنتاج أعمال فنية متميزة لها طابع متفرد.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مركز كرمة بن هانئ يحتضن معرض الغائب الحاضر للفنان محمد خضر مركز كرمة بن هانئ يحتضن معرض الغائب الحاضر للفنان محمد خضر



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مركز كرمة بن هانئ يحتضن معرض الغائب الحاضر للفنان محمد خضر مركز كرمة بن هانئ يحتضن معرض الغائب الحاضر للفنان محمد خضر



ارتدت بلوزة كروشيه بيضاء أنيقة وسروالًا مِن الكتان

تألّق ماديسون بير أثناء توجّهها لتناول العشاء

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 07:04 2019 الخميس ,18 إبريل / نيسان

السعودية بين أكثر الدول شعبية لدى السيّاح
  مصر اليوم - السعودية بين أكثر الدول شعبية لدى السيّاح

GMT 05:15 2019 الخميس ,04 إبريل / نيسان

مرضٌ يُثير الريبة في الولايات المتحدة

GMT 03:19 2019 الخميس ,04 إبريل / نيسان

معدل الإصابة بسرطان البروستاتا مستقر

GMT 08:39 2019 الخميس ,04 إبريل / نيسان

تعرّف على حظك وتوقعات الأبراج الخميس 4 نيسان

GMT 03:37 2018 السبت ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

السودانيون يطالبون متحف الفاتيكان بإعادة مومياء أميرتهم

GMT 06:30 2018 الجمعة ,06 إبريل / نيسان

10أشكال من اللحى تُناسب كل رجل حسب شكل الوجه
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon