توقيت القاهرة المحلي 00:52:39 آخر تحديث
  مصر اليوم -

البابا فرنسيس يدعو من بغداد إلى الوحدة ونبذ الانقسام ومدينة أور الأثرية في انتظاره السبت

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - البابا فرنسيس يدعو من بغداد إلى الوحدة ونبذ الانقسام ومدينة أور الأثرية في انتظاره السبت

بابا الكنيسة الكاثوليكية البابا فرنسيس خلال زيارته للعراق
بغداد - مصر اليوم

أكد بابا الكنيسة الكاثوليكية، البابا فرنسيس، الجمعة، قناعته الراسخة بأن التعاليم الصحيحة للأديان تدعو إلى التمسك بقيم السلام والأخوة الإنسانية.وقال البابا فرنسيس، الذي استهل زيارة تاريخية إلى العراق، "علينا أن نتطلع إلى ما يوحدنا، عوض ما يؤدي إلى انقسامنا".واقتبس البابا فرنسيس، في خطابه، عبارات من وثيقة الأخوة الإنسانية التي وقعت خلال زيارته لدولة الإمارات، في فبراير 2019.

وأشار بابا الكنيسة الكاثوليكية، إلى سياق الزيارة، وظروف وباء كورونا، قائلا إن هذه الأزمة تدعو إلى القلق، لكنها تدفع أيضا إلى التفكير في نمط الحياة وفي الوجود.وحث البابا فرنسيس، في كلمته ببغداد، على توزيع اللقاحات المضادة لفيروس كورونا المستجد بطريقة عادلة. وتحدث بابا الكنيسة الكاثوليكية، عن العنف والأزمات التي شهدها العالم، خلال العقود الماضية، قائلا إن الأصولية التي لا تقبل العيش المشترك جلبت الموت والدمار وأنقاضا ظاهرة للعيان.

وتطرق البابا فرنسيس إلى ما تعرض له الإيزيديون في العراق على يد تنظيم داعش الإرهابى، واصفا ما لحق بهم بالهمجية المتهورة وانعدام الإنسانية.ونبه البابا أيضا إلى تعريض هوية الإيزيديين للخطر، قائلا إن الاختلاف الثقافي والديني يجب أن يكون عونا ثمينا ومفيدا، وليس شيئا يتم السعي إلى التخلص منه.وشدد على ضرورة القيام بعملية إعادة بناء فعالة ، من أجل تسليم عالم أكثر عدلا وأكثر إنسانية للأجيال القديمة.

وأكد أن العدل واحترام القانون هما اللذان يحميان العيش المشترك، وهذا الأمر يتطلب جهدا والتزاما من الجميع، بحسب قوله.وأردف البابا فرنسيس أن الفاتيكان لا يكل في الدعوة إلى احترام الحقوق وحماية كل الجماعات الدينية في العالم، من أجل إشاعة السلام والوئام.ودعا البابا إلى التوقف عن ارتكاب الفظائع باسم الله، قائلا "كفى عنفا وتطرفا"، قائلا إن الله يدعو إلى المحبة وليس إلى التشريد والإرهاب.

وأبدى البابا فرنسيس شكره للمنظمات الإنسانية التي تعمل في إعادة الإعمار بالعراق، وتنشط لأجل مساعدة النازحين واللاجئين.يرتقب أن تكون زيارة بابا الكنيسة الكاثوليكية، البابا فرانسيس، يوم السبت، إلى محافظة ذي قار جنوب شرقي العراق، وتحديدا مدينة أور الأثرية التاريخية، واحدة من أبرز محطات برنامج الزيارة، نظرا إلى رمزية المكان.

وسيقوم البابا فرانسيس بزيارة مدينة أور الأثرية، في اليوم الثاني من زيارته التاريخية إلى العراق.ويتجه البابا إلى إقامة صلاة الأديان "من أجل أبناء وبنات إبراهيم"، وبمشاركة أتباع مختلف الديانات والطوائف العراقية، تأكيدا على قيم السلام والتعايش والتسامح والأخوة الإنسانية، لا سيما أن تلك الصلاة، وما ستحمله من معان ورسالات، تتم في مهد الديانة الإبراهيمية.

وتعد أور، بحسب مختلف الديانات السماوية، مسقط رأس النبي إبراهيم، وهو بمثابة الأب الروحي لتلك الديانات التوحيدية .واكتملت التحضيرات والترميمات والاستعدادات، الخدمية واللوجستية في الموقع الأثري في أور، كي يكون الاستقبال لائقا بالحبر الأعظم .في هذا السياق، يقول المتحدث بإسم الهيئة العامة للآثار والتراث العراقية، حاكم الشمري، في حديث مع موقع "سكاي نيوز عربية": "كوزارة ثقافة، وتحديدا كهيئة عامة للآثار والتراث، أعددنا خطة عمل متكاملة، لمواكبة مختلف محطات زيارة قداسة البابا، ذات الصلة بنا، في بغداد وأور والموصل”.

ويتابع "ففي أور، أنهينا كافة الاستعدادات والأعمال التحضيرية، وبالتنسيق مع محافظة ذي قار، من تنظيف وترميم وتزيين، وتمديد لشبكات الكهرباء والهاتف والإنترنت، وغيرها من تفاصيل خدمية ولوجستية، ووضع اللمسات الأخيرة على موقع، ومنصة حفل الاستقبال، في سياق الاعداد المتكامل، لتوفير مختلف وسائل الاتصال والتواصل، خاصة أن الزيارة تحظى بتغطية مئات وسائل الإعلام، ووكالات الأنباء العراقية والعربية والدولية”.

ويقول "قامت الشركة العامة لتوزيع كهرباء الجنوب - فرع توزيع كهرباء ذي قار ، بإنجاز أعمال إيصال التيار الكهربائي والإنارة، ونصب مولدات الكهرباء المغذية في الموقع".موازاة مع ذلك، قامت هيئة الاتصالات والإعلام في المحافظة، بنصب أبراج الإنترنت والهاتف، وقامت مديرية الطرق والجسور، بتعبيد الطريق المؤدية إلى مدينة أور الأثرية، من مركز المحافظة حتى أور والطرق المحيطة بالمدينة القديمة.

ونصبت شركة نفط ذي قار، منصة خطاب البابا فرانسيس، أما بلدية ذي قار فقد نظمت حملة واسعة لتنظيف المدينة الأثرية والمناطق المجاورة لها وتزيينها، ما يعني أننا قمنا بعمل جماعي جبار، وفي وقت قياسي للاعداد الجيد لاستقبال ضيفنا الكبير”.ويردف "وقد شكلت الهيئة العامة للآثار والتراث، لجنة أو خلية متابعة واشراف، لغرض مواكبة الفعاليات التي ستقام في أور بمناسبة زيارة البابا يوم غد السبت "

قد يهمك ايضا

البابا فرنسيس يعين ناتالي بيكار في منصب وكيل مجمع الأساقفة

بابا الفاتيكان يعين أول امرأة في منصب رفيع بمجمع الأساقفة

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

البابا فرنسيس يدعو من بغداد إلى الوحدة ونبذ الانقسام ومدينة أور الأثرية في انتظاره السبت البابا فرنسيس يدعو من بغداد إلى الوحدة ونبذ الانقسام ومدينة أور الأثرية في انتظاره السبت



GMT 13:58 2022 الخميس ,20 كانون الثاني / يناير

اتجاهات الموضة للمعاطف هذا العام
  مصر اليوم - اتجاهات الموضة للمعاطف هذا العام

GMT 08:55 2022 الجمعة ,21 كانون الثاني / يناير

مصر للطيران تنظم أول رحلة لطائرة صديقة للبيئة إلى باريس
  مصر اليوم - مصر للطيران تنظم أول رحلة لطائرة صديقة للبيئة إلى باريس

GMT 08:35 2022 الثلاثاء ,18 كانون الثاني / يناير

نصائح لإختيار الأريكة المناسبة لمنزلك
  مصر اليوم - نصائح لإختيار الأريكة المناسبة لمنزلك

GMT 22:22 2022 الجمعة ,21 كانون الثاني / يناير

محلل سياسي يُطالب "بي بي سي" بمستحقاته خلال بث مباشر
  مصر اليوم - محلل سياسي يُطالب بي بي سي بمستحقاته خلال بث مباشر

GMT 03:03 2021 الثلاثاء ,26 كانون الثاني / يناير

كل ما تريد معرفته عن شروط الألتحاق بكلية أخرى بعد التخرج

GMT 20:28 2020 الخميس ,02 كانون الثاني / يناير

مواعيد الأعياد والعطلات الرسمية والأجازات في مصر 2020

GMT 10:09 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

نجل هالة فؤاد يتلقى عزاء هيثم أحمد زكي في أول ظهور له

GMT 19:12 2021 السبت ,12 حزيران / يونيو

حدوث كارثة إنسانية في "يورو 2020"

GMT 17:45 2021 الإثنين ,01 آذار/ مارس

هاتف "أيفون 13" سيصل بمساحة داخلية 1 تياربايت

GMT 08:37 2021 الأربعاء ,27 كانون الثاني / يناير

ارتفاع مبيعات وأرباح مايكروسوفت خلال الربع الثاني

GMT 23:06 2020 الجمعة ,16 تشرين الأول / أكتوبر

الداخلية تغلق مطعم اليوتيوبر علي غزلان في الغربية
 
Egypt-today

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon