توقيت القاهرة المحلي 02:08:42 آخر تحديث
  مصر اليوم -

افتتاح "الهرم المنحنى" بعد خضوعه لأعمال ترميم وتطوير كبرى

دراسات تكشف بناء الأهرامات بأخشاب لبنانية استوردها الملك سنفرو

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - دراسات تكشف بناء الأهرامات بأخشاب لبنانية استوردها الملك سنفرو

وزارة الآثار المصرية
القاهرة ـ مصر اليوم

افتتحت وزارة الآثار، مؤخرا هرم الملك سنفرو بمنطقة آثار دهشور، المعروف باسم "الهرم المنحنى" أو "هرم سنفرو المائل"، وذلك بعد خضوعه لأعمال ترميم وتطوير أجرتها وزارة الآثار المصرية.والفرعون سنفرو، مؤسس الأسرة الرابعة خلال عصر الدولة القديمة، تختلف تقديرات مدة حكمه بين 24 سنة و48 سنة، وتميز عهده بالتوسع في التجارة الخارجية، وإرسال الحملات التأديبية، وحملات التعدين.

ونشرت عدد من المواقع العربية، تقريرا حول الهرم المفتتح حديثا، مشيرة إلى أن الملك المصري تميز بالانفتاح على الخارج ونسج علاقات تجارية مع الجيران، وأرسل سنفرو أسطولا ضخما إلى فينيقيا (لبنان) لاستيراد خشب الأرز النادر لعدم وجود أخشاب جيدة في مصر تصلح لأعمال الإنشاءات الكبيرة من أهرامات ومعابد.

وبحسب كتاب "الآثار الفلسطينية...إثبات لعروبة فلسطين ا تاريخ وجغرافيا وحضارة" فأن أقدم اتصال بين مصر وسورية يرجع إلى عهد الملك سنفرو حوالى "2750 ق.م" حيث استورد من فينيقيا حمولة 40 سفينة من خشب الأرز لأعماله العمرانية.

أقرأ أيضًا:

وزارة الآثار المصرية تُعلن القبض على سائح التقط صورًا مُخلِّة بمنطقة الأهرامات

فيما يذهب كتاب "حضارة مصر و العراق : التاريخ الاقتصادي و الاجتماعي و الثقافي و السياسى" برهان الدين دلو، إلى أن الفرعون سنفرو بعث بعدة حملات إلى فينيقيا "لبنان حاليا" وواصل من بعده ابنه خوفو، سياسة والده التوسيعية، فأرسل الحملات إلى سيناء وتشير النقوش أيضا إلى حملات أخرى أرسلت إلى فينيقيا وبلاد النوبة وإلى "بونت" الصومال حاليا.

ووفقا لما ذكره الكاتب أمير عكاشة فى كتابه "ملوك ورؤساء صنعوا تاريخا مصر" فأن الملك سنفرو شهد عصره انتعاش فى الاقتصاد بفضل تشجيعه لإقامة علاقات تجارية مع فينيقيا أشهر المدن التجارية فى ذلك الحين، كما أنه أحسن استخدام موارد بلاده، فأرسل أسطولا بحريا مكونا من أربعين سفينة لإحضار أخشاب الأرز "الصنوبر" من ميناء جبيل فى الدولة الفينيقية "لبنان" وذلك حسب ما جاء فى حجر بالرمو، ومن خلال الأرقام يتضح مدى المقاومة التى واجهها الملك سنفرو هناك، بحسب وصف الكاتب، وقد عاد جيشه من فينيقيا بـ7 آلاف أسير و200 ألف من رأس الثيران والاغنام.

وقد يهمك أيضًا:

مصر تستعد لنقل المومياوات الملكية إلى المتحف القومي للحضارة

"الآثار" المصرية تستعد لنقل 22 مومياء و17 تابوتًا من المتحف المصري إلى الفسطاط

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسات تكشف بناء الأهرامات بأخشاب لبنانية استوردها الملك سنفرو دراسات تكشف بناء الأهرامات بأخشاب لبنانية استوردها الملك سنفرو



بعد يوم واحد من ظهورها بالساري في مطار كوتشي الدولي

ملكة هولندا في إطلالة أنيقة باللون الوطني

نيودلهي ـ علي صيام

GMT 08:18 2019 الإثنين ,21 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على 9 من أجمل الجواهر الدفينة التي تزخر بها بيروت
  مصر اليوم - تعرف على 9 من أجمل الجواهر الدفينة التي تزخر بها بيروت

GMT 21:09 2019 الأحد ,06 تشرين الأول / أكتوبر

نادى أسوان يصدر بيانا ناريا بعد خماسية الأهلي

GMT 10:05 2019 الثلاثاء ,08 تشرين الأول / أكتوبر

"فيفا" يحتفي بتكريم فاطما سامورا "صانعة التاريخ في إفريقيا"

GMT 22:19 2019 الإثنين ,07 تشرين الأول / أكتوبر

مجلس جهة الدار البيضاء يصادق على منح الوداد ملياري سنتيم

GMT 07:41 2019 الثلاثاء ,08 تشرين الأول / أكتوبر

عمرو الجنايني يستقبل لاعبي منتخب مصر لكرة القدم

GMT 02:23 2019 الأحد ,06 تشرين الأول / أكتوبر

باحثون يبتكرون "بدلة" تحرك مشلولاً بتوجيه من دماغه

GMT 03:02 2019 الأحد ,06 تشرين الأول / أكتوبر

"أستون مارتن" تعتزم بيع طرازين جديدين من "زاجاتو" معًا

GMT 10:37 2019 الجمعة ,04 تشرين الأول / أكتوبر

"فيس بوك" تعلن عن تطبيق جديد ينافس سناب شات
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon