توقيت القاهرة المحلي 13:08:35 آخر تحديث
  مصر اليوم -

استئناف الإسماعيلية: الاسطوانة بها مشهد لاحتفالية لـ"حماس" عام 2008

مأمور "وادي النطرون 2": وصول صالح والعريان والكتاتني للسجن 29 كانون الثاني

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مأمور وادي النطرون 2: وصول صالح والعريان والكتاتني للسجن 29 كانون الثاني

محكمة جنح مستأنف الإسماعيلية برئاسة المستشار خالد محجوب
الإسماعيلية ـ يسري محمد

قالت محكمة جنح مستأنف الإسماعيلية برئاسة المستشار خالد محجوب وعضوية المستشارين وليد سراج الدين وخالد غزى بحضور هيثم فاروق رئيس النيابة الكلية إن الدفاع قدم الجلسة الماضية للمحكمة اسطوانة مدمجة اطلعت عليها المحكمة وفرغتها ومدون عليها "هروب المساجين بمساعدة حركة حماس والإخوان المسلمين"، ومدتها 11 دقيقة وبها مقاطع فيديو مصورة، وإقرار أحد السجناء بأنه شاهد أشخاصاً عرباً يتحدثون بلهجة غير مصرية، وأخرى مع أحد السجناء فى حديث مع قناة فضائية مع الإعلامي مفيد فوزي أقر فيها السجين بأن الشرطة كانت تحمي السجناء من داخل السجن ويدافعون عن السجون من الخارج حتى نفاذ ذخيرتهم.
وأضاف أن المعتقلين السياسيين من حركة حماس وحزب الله كان معهم تليفونات يخبئونها وتحدثوا من خلالها مع ذويهم، بجانب مقطع آخر يصور احتفالات حزب الله بوصول السجين الهارب سامي شهاب إلى الاحتفالية، ويقدمه أحد الحاضرين بالاحتفالية بقوله "تحية إلى الأسير المحرر سامي شهاب" ومقطع فيديو آخر يضم حديثاً مع إحدى القنوات الأجنبية مع السجين الهارب أيمن نوفل شارحاً طريقة هروبه من السجون المصرية، ومشهد يوضح احتفالية لحركة حماس بالسجين ذاته بعد هروبه لقطاع غزة .
وقال رئيس المحكمة إن تلك الاسطوانة تضمنت مشهداً تم رصده عام 2008 بوجود احتفالية لقادة حماس منهم إسماعيل هنية يقسمون بالله وورائهم ميلشيات حماس وأنهم يتمسكون بدعوة الإخوان المسلمين بالجهاد وتضمنت مشهد الاسطوانة مشهداً ختامياً بما أدلى به أحد السجناء ويدعى محمد مرسي عند هروبه من سجن وادي النطرون.
وأضاف محجوب أن المحكمة حرزت تلك الاسطوانة داخل مظروف تم تشميعه بالشمع الأبيض وختمه بخاتم رئيس المحكمة القاضي خالد محمد علي محجوب.
واستمعت المحكمة إلى شهادة مأمور سجن وادي النطرون 2 صحراوي بالكيلو 97 اللواء عدلي عبد الصبور، وقال الشاهد أمام المحكمة إنه مأمور السجن ومسؤول عن تأمين السجناء وإعاشتهم في السجن وقدم للمحكمة رسماً كروكياً شرح فيه للمحكمة السجن بالتفصيل وعنابر السجن وسألته المحكمة عن طبيعة عنابر داخل السجن، وقال الشاهد إن عنبر 1 يوجد به الجماعات الإسلامية، وعنبر 2 به التكفيريين والجهاديين وعنبر 3 به جماعة الإخوان المسلمين، وعدد السجناء داخل السجن 2015 سجيناً منهم 169 سجيناً سياسياً، وقال إنه كان موجوداً من يوم 25 داخل السجن ويوم 29 وصلت مأمورية شديدة الحراسة من مكتب أمن الدولة في مدينة 6 أكتوبر ومعها 34 معتقلاً من جماعة الإخوان المسلمين واللي فاكره فيهم هم" صبحي صالح، عصام العريان، سعد الكتاتني، وبعد كده عرفت محمد مرسي لما شوفته في التليفزيون وعرفت أنه هو اللي كان عندنا".
وبسؤاله عن معلوماته في اقتحام السجون قال إن أحداث شغب بدأت داخل السجن من يوم 25 كانون الثاني /يناير وحاولنا السيطرة عليها وكان هناك سيارات نصف نقل تقوم بإطلاق النار بشكل عشوائي على السجن من الخارج وكنا نقوم بالتعامل معها على حد الإمكانيات وعندما طلبنا دعماً قالوا لنا إن فيها دعم والجيش جاي ومعاه دبابات.
وأضاف مأمور سجن وادي النطرون 2 في الكيلو 97 صحراوي اللواء عدلي عبد الصبور في شهادته أمام المحكمة أنه اعتباراً من يومي 27 و28 كانون الثاني /يناير بدأت إضرابات في السجن، وبخاصة عنبر 2 ، ثم امتدت إلى العنابر الأخرى وبدأت سيارات تتبع أسلوب الكر والفر خارج السجن بالضرب المتقطع على أبراج الحراسة ثم بدأ الضرب بصورة أكبر من ناحية طريق الإسكندرية لتفتيت فكر القيادة واستمر حتى الساعة 10 مساء، ثم بدأ عنبرا 2 و7 في كسر هوايات السجن واضطررنا لكهربة البوابة الخارجية لمنع هروب السجناء.
وأضاف أنه في السادسة من صباح اليوم التالي استولى المساجين على  سيارات للشرطة والضرب على السجن مما أدى إلى انهيار القوات ثم بدأت المعدات الثقيلة في كسر الباب الرئيسي للسجن وإشعال الحرائق في السجن وأن المجموعة الأولى من المقتحمين كانت من البدو واستهدفوا عنبر 2 والذي يضم التكفيريين والجهاديين وبدو شمال سيناء كما تم رصد 11 سيارة نصف نقل تتمركز في إحدى المزارع القريبة من السجن وعليها مجموعات من البدو بحوزتهم أسلحة آلية وجرينوف.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مأمور وادي النطرون 2 وصول صالح والعريان والكتاتني للسجن 29 كانون الثاني مأمور وادي النطرون 2 وصول صالح والعريان والكتاتني للسجن 29 كانون الثاني



تملك مجموعة مُنوَّعة مِن البدلات بقصِّة السروال الواسع

نصائح مُهمَّة لتنسيق الملابس مِن وحي إطلالات ميغان ماركل

لندن ـ مصر اليوم

GMT 02:50 2020 الثلاثاء ,04 آب / أغسطس

حبس 40 فتاة بتهمة الترويج للدعارة في الجيزة

GMT 10:59 2020 السبت ,16 أيار / مايو

تفاصيل الاعتداء على عمرو وردة في اليونان

GMT 15:06 2016 الخميس ,24 آذار/ مارس

وفاة أسطورة الكرة الهولندية يوهان كرويف

GMT 06:59 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

نبيلة عبيد تنفي ما تردد بشأن أنها بصدد كتابة مذكراتها

GMT 01:04 2020 الأحد ,15 آذار/ مارس

الدراما العربية تتصدى التطرف في رمضان 2020

GMT 10:36 2020 الثلاثاء ,05 أيار / مايو

وزارة «الصحة» تكشف وضع كورونا في مصر

GMT 02:58 2020 الثلاثاء ,19 أيار / مايو

"مكياج" غريب يجعل سيدة تبدو بـ"رأس مقطوعة"

GMT 11:14 2020 الخميس ,05 آذار/ مارس

إطلالات ابنة ماجد المصرى في عيد ميلادها

GMT 00:55 2019 الجمعة ,11 كانون الثاني / يناير

آمال ماهر تعلن عن طرح " أصل الاحساس" على "انستغرام"

GMT 14:25 2020 السبت ,08 شباط / فبراير

اتيكيت اختيار الهدايا
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon