توقيت القاهرة المحلي 09:55:58 آخر تحديث
  مصر اليوم -

أكد الناطق باسم الجيش أن معركة طرابلس تتم عبر 7 محاور حدودية

انفجار سيارة مفخخة في ليبيا بعد أيام من إطلاق حفتر عملية للقضاء على التطرف

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - انفجار سيارة مفخخة في ليبيا بعد أيام من إطلاق حفتر عملية للقضاء على التطرف

قوات الجيش الوطني الليبي
طرابلس -فاطمة سعداوي

ذكرت مصادر محلية ليبية، اليوم الاثنين، أن سيارة مفخخة انفجرت تحت كوبري «سيدي خليفة» الواقع شرق مدينة بنغازي، ثانية كبرى المدن الليبية، حيث أفاد مصدر أمني بوزارة الداخلية في الحكومة الليبية المؤقتة، بأن «سيارة مفخخة استهدفت رئيس جهاز مكافحة الإرهاب في منطقة (سيدي خليفة)؛ العقيد عادل مرفوعة، شرق مدينة بنغازي الليبية، وتم نقله على الفور للمستشفى لتلقي الإسعافات، وحالته مستقرة».

يأتي ذلك بعد أيام من إعلان القيادة العامة للجيش الليبي، بقيادة المشير خليفة حفتر، إطلاق عملية للقضاء على الإرهاب في العاصمة طرابلس، التي توجد بها حكومة الوفاق المعترف بها دولياً برئاسة فائز السراج، حيث أعلن سابقاً المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة عن إقامة مؤتمر وطني جامع بمدينة غدامس، غرب ليبيا، في الفترة ما بين 14 و16 أبريل (نيسان) الحالي، إلا إنه أرجئ إلى أجل غير مسمى.

"الطريق إلى سرت".. المحور الثامن نحو طرابلس

وبعد أسبوع من تأكيد الناطق باسم الجيش الوطني الليبي أن معركة طرابلس تتم عبر 7 محاور حدودية إدارية، تحدث اللواء أحمد المسماري، الأحد، عن محور ثامن "خلال الأيام المقبلة"، قد يحرر العاصمة من قبضة الميليشيات والجماعات الإرهابية والمتطرفين، وخلال الأيام الماضية، كثف الجيش الوطني الليبي هجماته الجوية، في إطار العملية التي سماها "طوفان الكرامة"، وتهدف إلى تخليص العاصمة الليبية من سيطرة الميليشيات.

اقرا ايضا : 

"مفاوضات غربية سِريّة" مع الميليشيات الليبية المُسلحة لعدم عرقلة "التسْوية السياسية"

وفي إيجازه الصحفي الدوري الذي تزامن مع انطلاق معركة طرابلس، توقع المسماري في مؤتمر الأمس إضافة محور ثامن إلى المعركة التي تسير بالفعل وفقا لـ"7 محاور".ويعتقد محللون أن يكون المحور الثامن هو مدينة سرت الساحلية التي تقع في وسط ليبيا وتسيطر عليها ميليشيات من مدينة مصراتة القريبة منها بغرب البلاد، والمتحالفة مع ميليشيات أخرى في طرابلس، وتزامنا مع انطلاق معركة العاصمة، هرع بعض من ميليشيات مصراتة إلى طرابلس، على متن شاحنات صغيرة محملة بمدافع رشاشة.

"خُدعة" سرت

وقبيل الإعلان الرسمي عن انطلاق معركة طرابلس في الرابع من أبريل الجاري، نشر المكتب الإعلامي للجيش الوطني الليبي تسجيلات مصورة لقوات تتحرك على طريق ساحلي من بنغازي، المدينة الرئيسية في شرق البلاد، نحو الغرب، وحينها نقلت رويترز عن أحد سكان رأس لانوف، وهي بلدة نفطية في شرق البلاد تقع على الطريق الساحلي، قوله إنه رأى "دبابات وأرتالا عسكرية مدججة بالأسلحة الثقيلة متجهة نحو غرب ليبيا في اتجاه مدينة سرت".

لكن الجيش فاجأ ميليشيات العاصمة، وأعلن معركة "طوفان الكرامة" في طرابلس، انطلاقا من الجنوب، بينما تظل القوافل التي أظهرها تسجيل مصور نشره مكتب الإعلام بالجيش، وتضم مركبات مدرعة وشاحنات عليها أسلحة ثقيلة مرابطة على الحدود مع سرت، وبعد تصريح المسماري عن المحور الثامن في معركة طرابلس، تتجه الأنظار إلى هذه القوافل التي لم تتوغل بعد في عمق سرت، الأمر الذي يعلق عليه الكابت الصحفي الليبي فرج زيدان بقوله: "أظن أن القوات المسلحة ستتجه نحو سرت في مسار متواز مع طرابلس".

ويعتقد زيدان أن معركة سرت ستكون هي المحور الثامن الذي قصده المسماري بحديثه الأخير، مدللا على ذلك بقوله: "تم تقسيم طرابلس إلى سبعة محاور إدارية حدودية ولا أعتقد أنها بحاجة لمحور عسكري ثامن "، ويأتي الإعلان عن محور ثامن قد يضاف لمعركة طرابلس بعد أسبوع من تشكيل الجيش لـ"غرفة عمليات تحرير مصراتة" الأمر الذي علق عليه الكاتب الصحفي بقوله: "يبدو أن هذا الحديث كان موجها إلى الميليشيات، وطيرانها الحربي الذي يخرج من مطار مصراتة"، موضحًا في حديث لموقع "سكاي نيوز عربية" أن سرت ستخفف من وطأة العمليات العسكرية في طرابلس، وإرباك تحرك الميليشيات مصراتة، وبالتالي إضعافها.

قد يهمك ايضا : 

طائرة تابعة للجيش الوطني الليبي تقصف موقعا للميليشيات في ورشفانة غربي العاصمة طرابلس

طائرة تابعة لميليشيات طرابلس تقصف معسكر "اللواء الرابع"

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

انفجار سيارة مفخخة في ليبيا بعد أيام من إطلاق حفتر عملية للقضاء على التطرف انفجار سيارة مفخخة في ليبيا بعد أيام من إطلاق حفتر عملية للقضاء على التطرف



تألقت ببلايزر سوداء نسّقتها مع سروال وقميص أبيض كلاسيكي

"شارليز ثيرون ومارغو روبي" ثنائي مميز على السجادة الحمراء

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى

GMT 02:57 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

نصائح مُهمَّة لقضاء إجازة ممتعة خلال أعياد الكريسماس
  مصر اليوم - نصائح مُهمَّة لقضاء إجازة ممتعة خلال أعياد الكريسماس

GMT 06:00 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

جونسون يهرب من الصحافيين داخل ثلاجة صناعية في يوركشاير
  مصر اليوم - جونسون يهرب من الصحافيين داخل ثلاجة صناعية في يوركشاير

GMT 17:13 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

وفاة ممثل أميركي شهير بسب سرطان الرئة

GMT 21:25 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

أول تعليق من تركي آل الشيخ على شائعة وفاته

GMT 01:29 2019 الأحد ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

زيّني أزياءك بالأحزمة لإطلالة مفعمة بالأنوثة

GMT 00:59 2019 الأحد ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

تنسيقات متنوعة لأزيائك على غرار حلا الترك

GMT 05:06 2019 الأحد ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على المواصفات والعيوب الشخصية لمواليد "برج القوس"

GMT 06:42 2019 الأحد ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

انطلاق مهرجان "الخرطوم للشعر العربي" في دورته الثالثة

GMT 01:02 2019 الأحد ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

فساتين كمّ طويل مطبعة للمحجبات موضة شتاء 2020

GMT 13:31 2019 الأحد ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

الإيطالية أريجو بطلة لكأس العالم لـ سلاح الشيش

GMT 04:57 2019 الإثنين ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

"سمارت" تُعلن عن تقنية ثورية تحول هاتفك لمجهر إلكتروني

GMT 04:27 2019 الأحد ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

إتيكيت اختيار الهدايا

GMT 04:24 2019 الأحد ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

إتيكيت التسوق في السوبرماركت

GMT 07:06 2019 الأربعاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تلد طفل رضيع برأسين و3 أذرع في حالة نادرة للغاية بالهند

GMT 04:29 2019 الإثنين ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على قصة سيارة مليونية نادرة عرضها صاحبها للبيع
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon