توقيت القاهرة المحلي 17:46:44 آخر تحديث
  مصر اليوم -

الرئيس السيسي يتسلم تقرير التنمية البشرية في مصر لعام 2021 والأمم المتحدة تشيد بمعدلات النمو

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الرئيس السيسي يتسلم تقرير التنمية البشرية في مصر لعام 2021 والأمم المتحدة تشيد بمعدلات النمو

الرئيس عبد الفتاح السيسي
القاهرة - مصر اليوم

انطلقت، مساء اليوم الثلاثاء، جلسة نقاشية حول تقرير الأمم المتحدة للتنمية البشرية في مصر عام 2021، وذلك بحضور الرئيس عبدالفتاح السيسي، وعدد من الوزراء والمسؤولين. ويحضر الرئيس عبد الفتاح السيسي، صباح اليوم الثلاثاء، فاعلية إطلاق تقرير الأمم المتحدة للتنمية البشرية في مصر للعام الحالي ٢٠٢١. وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية أن تقرير التنمية البشرية يعكس ما تقوم به الدولة من جهود تنموية شاملة وعميقة تمتد لجميع نواحي الحياة في مصر، كما يتناول بالشرح البيانات الدقيقة والمفصلة لتلك الجهود والإنجازات خلال السنوات الماضية الأمر الذي يدعم قدرات الرصد والتحليل ودقة المؤشرات التي تصدر عن المؤسسات المتخصصة العالمية فيما يتعلق بعملية التنمية في مصر.

وأكدت راندا أبو الحسن الممثلة المقيمة لبرنامج الأمم المتحدة الانمائي في مصر اليوم الثلاثاء أن إطلاق تقرير التنمية البشرية في مصر لعام 2021 يؤكد التزامها بنهج تنموي يضع الإنسان في قلب التنمية، مضيفة أن الإصلاحات التي انتهجتها مصر في السياسات الاقتصادية والاجتماعية عالجت بحسم تحديات تنموية مزمنة. وقالت أبو الحسن ـ خلال فعالية إطلاق تقرير الأمم المتحدة للتنمية البشرية في مصر للعام الحالي 2021 بحضور الرئيس عبدالفتاح السيسي ـ انني أقدم التهنئة للرئيس عبدالفتاح السيسي وكل فريق العمل على إصدار تقرير التنمية البشرية في مصر 2021 وعنوانه (التنمية حق للجميع .. مصر المسيرة والمسار) وهو التقرير الـ12 في سلسلة تقارير التنمية البشرية الوطنية التي تصدرها مصر منذ عام 1994.

وأضافت أن هذا التقرير المهم يأتي بعد انقطاع دام عشر سنوات ليجدد ويؤكد التزام مصر بنهج تنموي يضع الانسان في قلب التنمية وهو نهج التنمية البشرية الذي أسس له تقرير الأمم المتحدة للتنمية دوليا على مدى الأعوام الـ30 الماضية . وأشارت إلى أن التقرير تناول فترة مفصلية في تاريخ مصر الحديث بدأت مع ثورتي يناير 2011 و2013 ثم إقرار دستور جديد في عام 2014 وما أعقبه من إصلاحات مهمة في السياسات الاقتصادية والاجتماعية عالجت بحسم تحديات تنموية مزمنة، إذا نجح البرنامج الوطني الجريء للإصلاح التي تبنته مصر في عام 2016 في تحقيق الاستقرار للاقتصاد الكلي وتعزيز الثقة به وهو ما حفظ مصر مما تسببت به جائحة كورونا في عام 2020 من تعطيل للاقتصاد العالمي، فكانت من الدول القليلة التي تمكنت من الحفاظ على وتيرة إيجابية لنموها الاقتصادي.

وأعربت أبو الحسن، في كلمتها خلال إطلاق تقرير الأمم المتحدة للتنمية البشرية في مصر للعام الحالي ٢٠٢١، عن شكرها للرئيس عبد الفتاح السيسي على دعمه القوي لتمكين المرأة المصرية في المشاركة على قدم المساواة في جميع مجالات السياسة والاقتصاد والاجتماعية وتعزيز سبل حمايتها من المخاطر سواء كانت من الختان أو التحرش أو التعدي على حقوقها . وقالت الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في مصر إن ايمان الرئيس بالمشاركة الكاملة للمرأة شكل ركنا أساسيا في مسيرة التنمية ستجني مصر ثمارها لعقود طويلة في المستقبل . وأضافت أن مصر تبدى اهتماما كبير بالحفاظ على أصولها البيئية الحيوية خاصة مواردها المائية في سعيها لإيجاد حلول مبتكرة لتأمين احتياجاتها المائية المستقبلية . وقال الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء، إن مصر تمكنت من اجتياز العديد من التحديات وباتت أكثر انفتاحا على العديد من المنظمات الدولية، وإتاحة للبيانات واتباع للشفافية في كل ما يتم من إجراءات.

وأضاف خلال احتفالية إطلاق تقرير الأمم المتحدة للتنمية البشرية في مصر للعام الحالي 2021، أن مصر مرت خلال العقد الأخير بظروف سياسية واجتماعية كثيرة، أثرت على الاقتصاد المصري، بالإضافة إلى المشاكل الهيكيلية التي عاني منها الاقتصاد. وأشار إلى أن الدولة تبنت برنامج إصلاح اقتصادي يهدف لإصلاح الاختلالات الكبيرة، ويؤكد إتاحة فرص العمل الجديدة للشباب المصري وتحسين مستوى معيشة الفرد وتطوير الخدمات وتحقيق أهداف التنمية المستدامة وجذب مزيد من الاستثمارات. وذكر أن البرنامج حقق إنجازات وأرقاما كبيرة قبل جائحة كورونا، ونجحت الدولة في تحسين معدلات البطالة والتضم والناتج المحلي الإجمالي وعجز الموازنة في توقيت زمني قصير، ما حظي بإشادة جميع المؤسسات الدولية والعالم.

وأشار إلى حرص الدولة بالتوازي مع تطبيق الإصلاح الاقتصادي، لمجموعة من البرامج الاجتماعية منها مبادرة الدعم النقذي المباشر بجانب العديد من برنج الحماية الاجتماعية والصحية المتنوعة. ويشهد الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الثلاثاء احتفالية إطلاق تقرير الأمم المتحدة للتنمية البشرية في مصر للعام الحالي 2021 بالعاصمة الإدارية الجديدة، وذلك بحضور الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، والدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية وعدد من الوزراء وكبار رجال الدولة. ويعكس التقرير التنمية البشرية ما تقوم به الدولة من جهود تنموية شاملة وعميقة تمتد لجميع نواحي الحياة في مصر، كما يتناول بالشرح البيانات الدقيقة والمفصلة لتلك الجهود والإنجازات خلال السنوات الماضية، الأمر الذي يدعم قدرات الرصد والتحليل ودقة المؤشرات التي تصدر عن المؤسسات المتخصصة العالمية فيما يتعلق بعملية التنمية في مصر.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

إطلاق تقرير الأمم المتحدة للتنمية البشرية بحضور الرئيس السيسى

السيسي يؤكد أهمية دعم المجتمع الدولي جهود مصر لإعادة الإعمار في المناطق الفلسطينية

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الرئيس السيسي يتسلم تقرير التنمية البشرية في مصر لعام 2021 والأمم المتحدة تشيد بمعدلات النمو الرئيس السيسي يتسلم تقرير التنمية البشرية في مصر لعام 2021 والأمم المتحدة تشيد بمعدلات النمو



مايا دياب تثير الجدل بإطلالتها الجريئة

القاهرة ـ مصر اليوم

GMT 18:28 2021 الثلاثاء ,21 أيلول / سبتمبر

إطلالات النجمات في مهرجان الفضائيات العربية
  مصر اليوم - إطلالات النجمات في مهرجان الفضائيات العربية

GMT 03:01 2021 الجمعة ,24 أيلول / سبتمبر

اختيار براغ كأجمل مدينة في العالم للعام 2021
  مصر اليوم - اختيار براغ كأجمل مدينة في العالم للعام 2021

GMT 18:20 2021 الثلاثاء ,21 أيلول / سبتمبر

أفكار ديكورات لغرف الجلوس الفخمة
  مصر اليوم - أفكار ديكورات لغرف الجلوس الفخمة

GMT 19:21 2021 الأربعاء ,22 أيلول / سبتمبر

العاهل السعودي يدعو للسلام ولمحاسبة الإرهاب
  مصر اليوم - العاهل السعودي يدعو للسلام ولمحاسبة الإرهاب

GMT 04:07 2021 الإثنين ,20 أيلول / سبتمبر

نماذج من ديكورات الجبس الكلاسيكية للأسقف
  مصر اليوم - نماذج من ديكورات الجبس الكلاسيكية للأسقف

GMT 12:12 2021 الخميس ,09 أيلول / سبتمبر

رينو تكشف عن ميجان كروس أوفر الكهربائية

GMT 21:52 2021 الخميس ,09 أيلول / سبتمبر

"أورا" تكشف عن "قطتها" الكهربائية

GMT 14:53 2021 الإثنين ,06 أيلول / سبتمبر

أبرزها الحمل والجوزاء الأبراج الأكثر عرضة للطلاق

GMT 08:20 2021 الأحد ,05 أيلول / سبتمبر

التشكيل المتوقع لمنتخب مصر امام الجابون

GMT 10:29 2021 الجمعة ,10 أيلول / سبتمبر

الأوفر برايس يرفع أسعار نيسان صني
 
Egypt-today

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon