توقيت القاهرة المحلي 11:22:22 آخر تحديث
  مصر اليوم -

الحكومة اليمنية تُحذِّر من "أبشع كارثة بيئية" في التاريخ

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الحكومة اليمنية تُحذِّر من أبشع كارثة بيئية في التاريخ

الحكومة اليمنية تُحذِّر من "أبشع كارثة بيئية"
صنعاء -مصر اليوم

حذَّرت الحكومة اليمنية من كارثة بيئية وشيكة ربما تصل إلى السعودية ومصر بسبب "منع" الحوثيين الأمم المتحدة من صيانة ناقلة نفط متهالكة قبالة سواحل الحديدة.

وقال وزير الإعلام اليمني، معمر الإرياني، في سلسلة تغريدات نشرها الخميس: "نحذر من كارثة بيئية وشيكة جراء منع الميليشيا الحوثية وصول فريق فني تابع للأمم المتحدة للقيام بأعمال الفحص الفني والصيانة للناقلة صافر، التي ترسو في البحر الأحمر بالقرب من ميناء رأس عيسى في الحديدة منذ أربع سنوات، وتحوي أكثر من مليون برميل من النفط الخام كمخزون للتصدير".

وتابع الإرياني: "نؤكد أن انفجار الناقلة أو تسرب حمولتها من النفط سيخلف واحدة من أكبر التسريبات النفطية في التاريخ، وأن تأثيراتها الكارثية ستشمل الأحياء البحرية في البحر الأحمر وحركة الملاحة البحرية في مضيق باب المندب وقناة السويس وهما من أهم الممرات المائية في العالم".

وختم وزير الإعلام اليمني بالقول: "نوجه نداء للعالم بأن استمرار تعنت الميليشيا الحوثية ومنعها فريق الأمم المتحدة المعني بصيانة الناقلة، واشتراطهم الحصول على ضمانات تمكنهم من الاستيلاء على عائدتها المقدرة بـ80 مليون دولار، سيؤدي إلى كارثة بيئية قد تمتد إلى السعودية وإريتريا والسودان ومصر".

وتعطلت ناقلة النفط "صافر"، التي كانت محطة تصدير صغيرة للنفط في مأرب، عن العمل منذ مارس 2015 عندما كانت المنطقة تحت سيطرة الحوثيين.

وفي نوفمبر 2016، اتهمت شركة النفط في صنعاء التحالف العربي بقيادة السعودية بمنع الوصول إلى ناقلة "صافر" أو إجراء أي صيانة للناقلة التي تم تحويلها إلى خزان عائم، على بعد نحو 4.8 ميل بحري من ميناء رأس عيسى في محافظة الحديدة، وتحوي أكثر من مليون برميل من خام مأرب الخفيف، في ظل مخاوف من انفجارها جراء توقف أعمال الصيانة.

وسبق أن حذر خبراء من أن ناقلة النفط المتهالكة يمكن أن تنفجر قبالة سواحل اليمن، ما قد يتسبب في واحدة من أكبر التسريبات النفطية في العالم.

وقال منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية، مارك لوكوك، في جلسة لمجلس الأمن الأسبوع الماضي، إن الحوثيين رفضوا مرة أخرى السماح بزيارة السفينة الراسية على بعد عدة كيلومترات خارج ميناء رأس عيسى على البحر الأحمر، شمال الحديدة.

وأضاف أن السفينة "معرضة لخطر تسرب ما يصل إلى 1.1 مليون برميل في البحر الأحمر، ما قد يسبب كارثة هي الأبشع في تاريخ البشرية"

قد يهمك ايضا

إيران وحزب الله ضيوف "عرض عسكري" للحوثيين وقصف جوي على ريف الحديدة

الأمين العام للأمم المتحدة يصف الحكومة اليمنية بـ"مفتاح الحل"

 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحكومة اليمنية تُحذِّر من أبشع كارثة بيئية في التاريخ الحكومة اليمنية تُحذِّر من أبشع كارثة بيئية في التاريخ



تخطف الأنظار بالتصاميم المميزة والأزياء اللافتة

ليدي غاغا بإطلالات مميزة خلال إطلاق خطّ مستحضرات التجميل

واشنطن ـ مصر اليوم

GMT 18:51 2019 الثلاثاء ,17 أيلول / سبتمبر

أول رد من حمو بيكا بعد شائعة وفاته

GMT 06:41 2019 الإثنين ,02 أيلول / سبتمبر

الجماع يساعدك على النوم
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon