توقيت القاهرة المحلي 06:01:26 آخر تحديث
  مصر اليوم -

تغيّر معالم القارة القطبية الجنوبية بعد 600 مليون عام من التغييرات المتلاحقة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - تغيّر معالم القارة القطبية الجنوبية بعد 600 مليون عام من التغييرات المتلاحقة

كوكب الأرض
واشنطن - مصر اليوم

تغيرت طبيعة الحياة على كوكب الأرض، على مدار600 مليون عام، فبدلًا من سبع قارات، كانت كل الأراضي الجافة موجودة في إحدى القارات الكبرى التي نسميها الآن Pangaea، وكان المناخ مختلفًا أيضًا، مع ارتفاع درجات الحرارة والرطوبة الشديدة، على مدى مئات الملايين من السنين، قد بدأ الجزء الجنوبي من القارة العملاقة، والذي يسمى "جندوانا"، بالانفصال عن أقصى شمال لوراسيا حتى جلس بالقرب من المكان الذي تسكنه القارة القطبية الجنوبية اليوم.

كانت درجات الحرارة المرتفعة هذه تعني أن النباتات يمكن أن تعيش، إن لم تكن تزدهر، فالقارة كانت لا تزال في القطب الجنوبي، لذلك كان على الغطاء النباتي أن يتحمل أربعة إلى خمسة أشهر من الظلام يليه أربعة إلى خمسة أشهر حيث لا تغرب الشمس أبدًا، ويعني ذلك أنه في الوقت الذي تستغرق فيه النباتات الحديثة أشهرا للانتقال من موسم إلى آخر، فإن النباتات في جندوانا اضطرت إلى الانتقال في أقل من شهر إذا أرادت النجاة من التغير السريع في الضوء ودرجة الحرارة

وقوع الكارثة

كان ملوك غابة جندوانا خلال الفترة البرمية أشجار شاهقة تنتمي إلى جنس Glosspteris، نمت من 65 إلى 131 قدمًا (20 إلى 30 مترًا)، وكان لها أوراق ضخمة مسطحة أطول من ساعدك، لكن منذ حوالي 251 مليون عام، وقعت كارثة، قتل الانقراض الجماعي "البرمي الترياسي" ما يقرب من 95 في المئة من أنواع الأرض، ولا يزال العلماء غير متأكدين مما تسبب في ذلك، لكن الكثيرين يعتقدون أن انبعاثات الغازات المتدفقة من البراكين رفعت درجات حرارة الكوكب إلى مستويات خطرة وتسببت في تحمض المحيطات.

كرد فعل، سرعان ما تحجّرت غابات جندوانا بسرعة، وقال الباحث إريك غالبرانسون للـ “ناشيونال جيوغرافيك”: ربما تم تعدين الفطريات الموجودة في الخشب نفسه وتحولت إلى حجر في غضون أسابيع، وفي بعض الحالات ربما كانت الشجرة لا تزال حية، فحدثت هذه الأشياء بسرعة مذهلة، كان بإمكانك أن تشهدها بشكلٍ مباشر إذا كنت هناك.

هذه أخبار سيئة لغابات الفترة البرمية، ولكنها أخبار رائعة لنا، اليوم، لدينا حفريات الخشب المتحجرة وحتى جذوع الأشجار من الغابات التي كانت تغطي قارتنا الباردة، من يحتاج إلى تخيل بيئاتٍ غريبة على كواكب أخرى؟ بينما كانت لدينا هنا طوال الوقت.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تغيّر معالم القارة القطبية الجنوبية بعد 600 مليون عام من التغييرات المتلاحقة تغيّر معالم القارة القطبية الجنوبية بعد 600 مليون عام من التغييرات المتلاحقة



GMT 12:46 2022 الجمعة ,14 كانون الثاني / يناير

زلزال قوي يضرب جاكرتا دون وقوع أضرار

GMT 04:53 2022 الثلاثاء ,11 كانون الثاني / يناير

زلزال يضرب الإمارات بقوة 6.3 ريختر

GMT 00:10 2022 الثلاثاء ,11 كانون الثاني / يناير

هزتان أرضيتان تضربان محافظة السليمانية في العراق

GMT 04:59 2022 الإثنين ,10 كانون الثاني / يناير

زلزال بقوة 5ر5 درجة يضرب شمال اليونان

GMT 08:15 2021 السبت ,25 كانون الأول / ديسمبر

زلزال بقوة 4.1 درجة يضرب سويسرا

درة تُبهِر جمهورها بإطلالة جَذَّابٌة ورّاقِية

القاهرة - مصر اليوم

GMT 15:20 2022 السبت ,15 كانون الثاني / يناير

إطلالات باللون الأخضر من وحي كارن وازن
  مصر اليوم - إطلالات باللون الأخضر من وحي كارن وازن

GMT 21:09 2022 السبت ,15 كانون الثاني / يناير

طائرة قطرية تشهد ولادة "معجزة" فوق الأجواء المصرية
  مصر اليوم - طائرة قطرية تشهد ولادة معجزة فوق الأجواء المصرية
  مصر اليوم - الحكومة البريطانية تعلن عزمها وقف تمويل بي بي سي في العام 2027

GMT 17:12 2022 الأربعاء ,12 كانون الثاني / يناير

غادة عبدالرازق تَخطف الأنظار في أحدث إطلالة لها
  مصر اليوم - غادة عبدالرازق تَخطف الأنظار في أحدث إطلالة لها

GMT 02:05 2022 السبت ,15 كانون الثاني / يناير

مدينة العلمين الجديدة قبلة مصرية للسياحة العالمية
  مصر اليوم - مدينة العلمين الجديدة قبلة مصرية للسياحة العالمية

GMT 17:05 2022 الخميس ,13 كانون الثاني / يناير

عودة موضة السبعينيات في ديكورات المنزل
  مصر اليوم - عودة موضة السبعينيات في ديكورات المنزل

GMT 20:46 2021 الثلاثاء ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

شكري يؤكد أن مصر ستطبع العلاقات مع تركيا اذا غيرت المسار
  مصر اليوم - شكري يؤكد أن مصر ستطبع العلاقات مع تركيا اذا غيرت المسار

GMT 21:34 2022 الأحد ,16 كانون الثاني / يناير

يُسرا تَكشّف عن ضيوف برنامجها الجديد "كلام في الحب"
  مصر اليوم - يُسرا تَكشّف عن ضيوف برنامجها الجديد كلام في الحب

GMT 09:33 2021 الأحد ,03 تشرين الأول / أكتوبر

هيئة الدواء المصرية تضيف مادة جديدة إلى جدول المخدرات

GMT 17:29 2021 الثلاثاء ,02 شباط / فبراير

8 سيارات موديل 2021 دخلت مصر تعرف عليها

GMT 05:46 2020 الأربعاء ,09 كانون الأول / ديسمبر

أحد أكثر الكواكب سوادًا في المجرة يتجه نحو الموت الناري

GMT 04:39 2020 الإثنين ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على أسرار قرية "شالي" المصرية حصن "واحة سيوة" المنيع
 
Egypt-today

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon