توقيت القاهرة المحلي 01:24:46 آخر تحديث
  مصر اليوم -

الدول الفقيرة الأكثر تضررًا بالتغير المناخي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الدول الفقيرة الأكثر تضررًا بالتغير المناخي

احتباس حرارى
القاهرة - مصر اليوم

كشفت دراسة هولندية حديثة أن البلدان الأقل تسببا فى التغير المناخي ستكون الأكثر تضررا بالنتائج المترتبة على درجات حرارة الأرض المرتفعة، إذ درس العلماء من جامعة فاجينينجن فى هولندا التقلبات فى درجات الحرارة على نطاق محلى، بهدف تحديد "النقاط الساخنة" الإقليمية حيث سيكون هناك أكبر مدى بين درجات الحرارة العالية والمنخفضة.

ووفقا لموقع "ديلي ميل" البريطانية، وجد العلماء أن البلدان الاستوائية، التى تميل إلى أن تكون أكثر فقرا وتصدر كمية أقل من الغازات الدفيئة، ستعاني من تقلبات كبيرة فى درجات الحرارة، وهى أحد أكبر آثار تغير المناخ، مقارنة بدول نصف الكرة الشمالي الأكثر ثراء.

وقال سيباستيان باثيانى، الباحث فى مجال تغير المناخ فى جامعة فاجننجن فى هولندا الذى قاد البحث لصحيفة واشنطن بوست: "كان هناك الكثير من النقاش حول كيف يمكن للبلدان الغنية أن تساعد البلدان الفقيرة على التكيف، لكنها تغاضت عن هذا الجانب، رغم أن تأثيرات تغير المناخ قد تكون أسوأ فى الدول الأكثر فقرا".

وكشفت الدراسة أن الدول الفقيرة معرضة بشكل خاص لصدمات الطقس والمناخ، فى حين أن الدول الغنية لا تظهر أى ضعف كبير، وحدد الباحثون غابات الأمازون المطيرة كمنطقة مقلقة، فمن المتوقع أن تصبح المنطقة "نقطة ساخنة"، حيث تعانى من أكبر حجم للتغييرات.

وتعد أحد العوامل فى تقلبات درجة الحرارة القصوى المتوقعة هو تجفيف التربة الاستوائية بسبب زيادة التبخر مع ارتفاع درجات الحرارة، فعندما تصبح التربة أكثر جفافا، سيكون هناك رطوبة أقل لتنظيم تقلبات درجة الحرارة، وقد تصبح التغيرات السريعة فى درجة الحرارة خطرة على كل من الزراعة والبشر، وكذلك ضارة بالاقتصاد.

وتقول الدراسة: "لا ترتبط تقلبات درجات الحرارة المدارية ارتباطًا قويًا بفقدان زمنى للإنتاج الزراعى، كما هو متوقع من الطقس الشاذ الذى يؤثر على إنتاجية المحاصيل والغلة، كما أنها تؤثر على معدل النمو الاقتصادى للبلدان، ما يؤدى إلى عوائق اقتصادية طويلة الأجل مقارنة بتنمية الدول الأخرى.

 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الدول الفقيرة الأكثر تضررًا بالتغير المناخي الدول الفقيرة الأكثر تضررًا بالتغير المناخي



GMT 12:54 2022 الإثنين ,26 أيلول / سبتمبر

أجمل إطلالات ليلى علوي التي أبرزت رشاقتها
  مصر اليوم - أجمل إطلالات ليلى علوي التي أبرزت رشاقتها

GMT 15:57 2022 الخميس ,01 أيلول / سبتمبر

البندقية مدينة السحر لعشاق الهدوء والرومانسية
  مصر اليوم - البندقية مدينة السحر لعشاق الهدوء والرومانسية

GMT 12:58 2022 الإثنين ,26 أيلول / سبتمبر

ألوان مناسبة في ديكورات غرفة النوم المودرن
  مصر اليوم - ألوان مناسبة في ديكورات غرفة النوم المودرن

GMT 14:42 2022 الأربعاء ,14 أيلول / سبتمبر

إطلالات بيضاء مشرقة في أحدث ظهور للنجمات
  مصر اليوم - إطلالات بيضاء مشرقة في أحدث ظهور للنجمات

GMT 15:58 2022 الإثنين ,12 أيلول / سبتمبر

أفكار مُميَّزة لتصميم الحمّامات الفخّمة
  مصر اليوم - أفكار مُميَّزة لتصميم الحمّامات الفخّمة

GMT 03:38 2018 الإثنين ,19 شباط / فبراير

ديانا هشام تُصور "بالحجم العائلي" و"كإنه امبارح"

GMT 10:23 2018 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

أبرز توقعات الأبراج خلال 2018 للفلكي ثابت الحسن

GMT 17:10 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

إسقاط أكبر شبكة لتبادل الزوجات في منطقة شبرا

GMT 13:31 2021 الإثنين ,26 تموز / يوليو

أستون فيلا الإنجليزى يعلن رحيل جون تيرى

GMT 03:32 2021 الخميس ,29 إبريل / نيسان

الفرق المتأهلة لربع نهائي كأس الكونفدرالية 2021

GMT 22:00 2021 الإثنين ,08 شباط / فبراير

الأعشاب لعلاج حساسية الأنف في المنزل
 
Egypt-today

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon