توقيت القاهرة المحلي 01:05:21 آخر تحديث
  مصر اليوم -

هند صبري تؤكد أن "زهرة حلب" نموذج مقاومة الفن للتطرف

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - هند صبري تؤكد أن زهرة حلب نموذج مقاومة الفن للتطرف

الفنانة التونسية هند صبري
القاهرة - مصر اليوم

قالت الفنانة التونسية هند صبري إن فيلم "زهرة حلب"، الذي تقوم ببطولته، يمثل نموذجا لكيفية مواجهة الإرهاب بالفن الهادف،لافتة إلى أن الفيلم يغوص في عقلية المتطرفين ويكشف كيف يفكرون وأساليبهم لتجنيد المقاتلين.

وأضافت هند صبري، للنشرة الفنية بوكالة أنباء الشرق الأوسط، أن الفيلم يتناول انضمام الشباب العربي،والتونسي على وجه الخصوص، إلى تنظيم "داعش" الإرهابي، وكيف أنه يمكن أن يحرم أما من ابنها الوحيد بدعوى الجهاد في سبيل الله.

وأشارت إلى أنها تلعب في الفيلم دور الأم، التي تفاجئ بانضمام ابنها الوحيد، إلى هذا التنظيم المتطرف في سوريا، وحينها تقرر السفر إلى هناك لإستعادة ابنها، فتمر برحلة شاقة وصولا إلى دولة "الخلافة" المزعومة، ولا يكون أمامها خيار سوى خداع التنظيم بإنضمامها إليه، تمهيدا لإقناع ابنها الوحيدة بالعودة معها.

وأوضحت أن أحداث الفيلم تعري تنظيم"داعش" من الداخل، وكيف أنه نموذج لتنظيم متطرف يريد العودة بنا إلى عصور الظلام، ويسئ فهم الإسلام الدين الحنيف لصالح معتقدات شاذة يؤمن بها قادته المتطرفون، مشيرة إلى أن من بين الملفات التي سيعالجها الفيلم قضية "جهاد النكاح"، وكيف يراها التنظيم.

كما يلقي الفيلم الضوء كذلك على المتطرفين من الجانب الآخر من خلال حالات الفقر المدقع في مجتمعنا العربي، عبر مهنتها كممرضة، كما تعاني الأمرين من إدمان زوجها الكحول.

يذكر أنه تم قبل يومين طرح "البرومو" الدعائي لفيلم "زهرة حلب"، والذي تم تصويره بين تونس ولبنان، ويشارك في بطولته هشام رستم، وفاطمة ناصر من تونس، باسم لطفي، محمد آل رشي، جهاد زغبي من سوريا، وإخراج التونسي رضا الباهي.
يذكر أن هند صبري كانت قد قللت من أهمية التهديدات المتوقعة لها من جانب التنظيمات الإرهابية،جراء قيامها ببطولة الفيلم، وأكدت أنها غير قلقة من تعرضها للتهديد من قبل الجماعات المتطرفة، وقالت: "فليهددوني كما يشاؤون، ما يشغلني هو تقديم أعمال فنية تلامس معاناة الجمهور.

وقالت "نحن نعيش في عالم عربي متغير بصفة يومية، وبما أنني أنتمي إلى هذا الوطن ومهمومة بقضاياه، فلا بد من أن أطرح مشكلاته، وليست وظيفة الفنان أو المبدع أن يجد حلولا لكل القضايا التي تتم مناقشتها، لكن عليه أن يلقي الضوء عليها ويشارك المجتمع في مشاكله".

 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هند صبري تؤكد أن زهرة حلب نموذج مقاومة الفن للتطرف هند صبري تؤكد أن زهرة حلب نموذج مقاومة الفن للتطرف



بعد ظهور كل واحدة بمفردها خلال مباريات "ويمبلدون" للتنس

ماركل و ميدلتون تخطفان الأنظار بأزيائهما والابتسامات

لندن ـ مصر اليوم

GMT 04:52 2019 الإثنين ,15 تموز / يوليو

5 اتّجاهات رائجة في 5 دول مختلفة من أنحاء العالم
  مصر اليوم - 5 اتّجاهات رائجة في 5 دول مختلفة من أنحاء العالم

GMT 04:48 2019 الإثنين ,15 تموز / يوليو

تعرَّف على أفضل أحياء الإقامة في لوس أنجلوس
  مصر اليوم - تعرَّف على أفضل أحياء الإقامة في لوس أنجلوس

GMT 02:08 2019 الإثنين ,15 تموز / يوليو

5 نصائح لديكورات شقق طابقية فخمة بأسلوب عصري
  مصر اليوم - 5 نصائح لديكورات شقق طابقية فخمة بأسلوب عصري

GMT 22:10 2019 الأحد ,14 تموز / يوليو

خطوات تُجنَّبك غرامات سرقة الكهرباء في مصر

GMT 19:31 2019 الخميس ,27 حزيران / يونيو

صانع ألعاب أسوان ينتقل للمريخ البورسعيدى

GMT 23:49 2019 السبت ,29 حزيران / يونيو

"هواوي" تُؤجِّل طرح هاتفها الذكي القابل للطي

GMT 23:49 2019 الجمعة ,28 حزيران / يونيو

الصين تُغرم "فورد" الأميركية 23.6 مليون دولار

GMT 02:28 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

إطلالات جريئة لـ"سيلين ديون" في ربيع وصيف 2019

GMT 23:47 2019 الجمعة ,28 حزيران / يونيو

"كيا" تكشف مميّزات نموذجها الجديد من سيارات Soul
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon