توقيت القاهرة المحلي 04:38:05 آخر تحديث
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
توقيت القاهرة المحلي 04:38:05 آخر تحديث
  مصر اليوم -

اجتماع عاجل لـ"الثقافة" الفرنسية بشأن قرصنة تلفزيون الخدمة العامة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - اجتماع عاجل لـالثقافة الفرنسية بشأن قرصنة تلفزيون الخدمة العامة

القرصنة
باريس ـ مارينا منصف

دعت وزير الثقافة الفرنسية لعقد اجتماع عاجل  مع  عدد من المجموعات الإعلامية الفرنسية؛ لمناقشة تقييم تعرضهم إلى القرصنة بعد أن تعرضت شبكة تلفزيون الخدمة العامة TV5MONDE للقرصنة من قِبل أشخاص يزعمون انتماءهم إلى تنظيم داعش المتطرفة، فضلاً عن تعرض المواقع الإلكترونية وحساب  الشبكة عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" إلى القرصنة أيضًا.

وتم قطع البث عن جميع قنوات شبكة TV5Monde بين الساعة العاشرة مساءً والساعة الواحدة صباحًا بالتوقيت المحلي لباريس من يوم الأربعاء الماضي وحتى الخميس الماضي، عن طريق قراصنة يزعمون تبعيتهم إلى تنظيم "داعش".

وتمكن القراصنة من السيطرة على شبكة التلفزيون، التي أسسها التلفزيون الفرنسي  العام 1981، كما استطاعوا قرصنة 11 قناة في الوقت ذاته بالإضافة إلى الموقع الإلكتروني وصفحات الشبكة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

من ناحيتهم، أكد عدد من الخبراء أن هجمات الإنترنت تلك تمثل مستوى جديدًا من  تكلف وثقافة التنظيم المتطرف، الذي زعم تمكنه من تنفيذ عمليات قرصنة معقدة من قبل، لكن لم تكن أي من تلك العمليات السالفة بالحجم والضخامة ذاتها، ما دفع مكتب  المدعي العام الفرنسي إلى فتح تحقيق متعلق بالتطرف بشأن الحادث.

كانت وزير الثقافة فلور بيليرين شددت على أنها ستعقد اجتماعًا مع قيادات ورؤساء جميع شركات الإعلام الفرنسية المقروءة والمرئية جنبًا إلى جنب مع وكالة الأنباء الفرنسية "فرانس برس" خلال 42 ساعة؛ للتعرف على نقاط الضعف وأيّة مخاطر  تلوح في الأفق وأفضل طرق لمواجهتها والتعامل معها.

وفي السياق ذاته، أشار وزير الداخلية الفرنسي برنار كزانوفا إلى أن "فرنسا   أحكمت وزادت بالفعل من تدابيرها المضادة للقرصنة؛ لحماية نفسها في مواجهة  هجمات الإنترنت بعد الحادث المتطرف في كانون الثاني/ يناير والذي استهدف فيه المتطرفون المجلة الفرنسية الساخرة "تشارلي إبدو"، فضلاً عن الاحتجاز الدامي للرهائن في متجر يهودي في باريس، والذي خلف 7 قتلى.

كما وصف رئيس الوزراء هجمات القرصنة على الشبكة التلفزيونية بأنها "تعدي غير مقبول على حرية المعلومات وحرية التعبير".

وخلال الهجمات أرسل القراصنة وثائق عبر صفحة الشبكة على "فيسبوك"، زاعمين بأنها بطاقات الهوية والسير الذاتية لأقارب عدد من الجنود الفرنسيين  المتورطين في تنفيذ عمليات ضد "داعش"، كما أرسلوا تهديدات إلى القوات كما يلي: يا جنود فرنسا ابتعدوا عن تنظيم داعش، نحن نمنحكم الفرصة لحماية عائلاتكم فلتستغلوها إذن.

استطاعت الشبكة استعادة السيطرة على حساباتها عبر الإنترنت الخميس الماضي،  قرابة الساعة الثانية صباحًا، ولكنها كانت قادرة فقط على بث المواد المسجلة مسبقًا، وفي تمام الساعة السادسة مساءً تمكنت الشبكة من استعادة البث في جميع قنواتها وصفحاتها عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وعقب المدير العام للشبكة إيف بيغو على الهجمات: لقد دٌمر نظام الشبكة بالكامل؛  إذ أن عملية القرصنة التي تمت بمثل هذا الحجم ستحتاج إلى أسابيع من الإصلاحات.

وتابع خلال حديثه لإذاعة "RTL"  قائلاً: إذا كنت تعمل في الإعلام المرئي تسمع خبر تسويد شاشات 11 قناة، ستدرك للتو أن ذلك يمثل أعنف الأمور الممكنة الحدوث، كيف يمكن أن تٌنفذ هجمات الإنترنت بهذه القوة في الوقت الذي نمتلك فيه  أسلاك نارية في غاية القوة.

كما خلٌص نائب رئيس الهندسة في شركة بلو كوت سيستمز للأمن، ومقرها الولايات المتحدة، كريستوف بريكلاند: هذا الهجوم يمثل هجومًا إلكترونيًا نموذجيًا  في مشهد الإنترنت الحالي؛ إذ أن الضرر الأولي هو على الأرجح إما يخص أوراق اعتماد لشخص ما سٌرق، وربما الوصول إلى الشبكات عن بعد، أو تركيب أداة الإدارة عن بعد للوصول إلى مستويات أعمق وأعمق من نظم الشبكات، وكل هذه الهجمات عادة تعتمد على الهندسة الاجتماعية.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اجتماع عاجل لـالثقافة الفرنسية بشأن قرصنة تلفزيون الخدمة العامة اجتماع عاجل لـالثقافة الفرنسية بشأن قرصنة تلفزيون الخدمة العامة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اجتماع عاجل لـالثقافة الفرنسية بشأن قرصنة تلفزيون الخدمة العامة اجتماع عاجل لـالثقافة الفرنسية بشأن قرصنة تلفزيون الخدمة العامة



ارتدت فستانًا بطبعة جلد الحيوان وأقراط أذن كبيرة

جاني سيمور تُظهر تميُّزها خلال احتفال سنوي في فيغاس

فيغاس ـ مارينا منصف
تُثبت النجمة البريطانية جاني سيمور أن العمر مجرد رقم، إذ ظهرت الجمعة للاحتفال بالذكرى السنوية العاشرة لـ"تيري فاتور"، في فندق وكازينو "ذا ميراج" في فيغاس، وبدت النجمة البالغة من العمر 68 عاما، متألقة في فستان بطبعة جلد الحيوان، والذي كان مناسبا على جسدها الممشوق. وارتدت النجمة التي لديها 4 أطفال، أقراط أذن كبيرة وكذلك خواتم، واعتمدت حذاء بسيطا باللون الأسود، كما وضعت مكياجا بسيطا، إذ ظلال عيون خفيف باللون الأسود وكحل، ووضعت أحمر شفاه بلون الجلد الطبيعي. والتقت الممثلة أثناء الحفلة، نجمي "بروبرتي بروذر"، وهما التوأم جوناثان ودريو سكوت، 40 عاما، وذهبت النجمة إلى تطبيق "إنستغرام" لنشر صورها والتعبير عن سعادتها لحضور ذلك الحدث، قائلة "الليلة الماضية كانت مذهلة.. قضينا وقتا رائعا نحتفل برجل، أنا محظوظة بوصفه صديق.. تهانينا على النجاح الذي تستحقه.. سنوية عاشرة سعيدة!". أقرأ أيضًا: ريهانا تتألق بقميص أبيض مثير من علامتها التجارية ولعبت جاني

GMT 07:08 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

قلق ودعاء متواصل لفيفي عبده بسبب "نزلة برد"

GMT 15:51 2019 الأربعاء ,02 كانون الثاني / يناير

وفاة حارس مرمي الأهلي السابق مصطفي عبدالله بعد صراع مع المرض

GMT 06:46 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

صور مُذهلة لهجوم نسر على مجموعة من طيور النورس

GMT 06:01 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تعرف علي قيمة راتب لاعب "الزمالك" الجديد
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon