إيهاب حسن يؤكد بعض أعضاء فرقة رضا فضلوا العمل وراء راقصات

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - إيهاب حسن يؤكد بعض أعضاء فرقة رضا فضلوا العمل وراء راقصات

القاهرة - أ ش أ

نفى إيهاب حسن مدير عام فرقة رضا للفنون الشعبية صحة الأنباء التي ترددت عن إعتصام عدد من أعضاء الفرقة للمطالبة برحيله عن قيادتها. إيهاب حسن قال - للنشرة الفنية بوكالة أنباء الشرق الأوسط - كل مايقال عن تنظيم إعتصام لأعضاء الفرقة هو شائعات لا أساس لها من الصحة والغرض منها هو هدم إستقرار فرقة رضا التي تقدم صورة متميزة عن مصر وعن فنها الراقي في مختلف دول العالم. وأوضح أن مجموعة من الموسيقيين من أعضاء الفرقة لايلتزمون بالمواعيد الخاصة بالبروفات ولا يلتزمون بقواعد العمل التي أحددها بصفتي مدير عام الفرقة ، لأن كل منهم يعمل إما خلف راقصة أو خلف مطرب شعبي ويترك الفرقة أثناء عملها وأثناء البروفات الخاصة بها ، لذلك قررت إستبعادهم من العمل لحين إشعار آخر. وأشار إلى أنه تحدث مع الدكتور عماد سعيد رئيس الإدارة المركزية للفنون الشعبية وأطلعه على حقيقة الأمر وعلى عدم إلتزام هذه المجموعة من الموسيقيين بواجباتهم تجاه الفرقة وهو ما تفهمه عماد سعيد ، وطلب من الشئون القانونية التحقيق معهم لأنهم أخلوا بشروط العمل. من جانبه قال وائل أمين أقدم عازف أوركسترا في فرقة رضا : إن هشام نبوي قائد الأوركسترا هو من يحاول تحريض الجميع على تعطيل العمل بالفرقة ، ولا نعرف في الحقيقة ما الهدف الذي يحاول هشام نبوي تحقيقه إذا تعطلت فرقة رضا التي يعود تاريخها إلى أكثر من 50 عاما مضت. وأضاف أن هناك اثنين من الموسيقيين هما وليد طموم و خالد سعيد يعملان في فرقة الراقصة الإستعراضية دينا ، ودائما يتركون العمل في فرقة رضا وفي البروفات الخاصة بها من أجل عملهم الخاص مع دينا ، وهو ما يعتبر مخالفة جسيمة لحقوق المهنة عليهم ، وخاصة أنهم يتقاضون راتبيهما من الفرقة وفي نفس الوقت لا يعملان معها. ولفت إلى أنه يطالب المسئولين في الدولة للتدخل الفوري والسريع لحل هذه المشكلة لأن هناك بعض الموسيقيين يرغبون في العمل إرضاء لضميرهم المهني ولن يشاركوا على الإطلاق في أي شئ من الممكن أن يضر بسمعة فرقة رضا التي تصنع النجوم وتصنع كل من يعمل بها.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - إيهاب حسن يؤكد بعض أعضاء فرقة رضا فضلوا العمل وراء راقصات   مصر اليوم - إيهاب حسن يؤكد بعض أعضاء فرقة رضا فضلوا العمل وراء راقصات



  مصر اليوم -

أظهرت تحولًا جذريًا في طريقة ارتدائها لملابسها

سيلين ديون تتألّق في بلوزة بيضاء من الحرير المتعرّج

باريس ـ مارينا منصف
أظهرت سيلين ديون، تحولًا جذريًا في طريقة ارتدائها لملابسها، وقد تم تداول الحديث بشأنها وعن طريقتها الجديدة في اختيار ملابسها خلال جولتها في أوروبا، حيث واصلت سيلين ديون روتينها اليومي على المدرج عند خروجها من باريس يوم الخميس، وبدت المطربة الكندية البالغة من العمر 49 عامًا وكأنها مستعدة للعمل عندما ظهرت مرتدية بدلة منسقة. واستغلت النجمة كونها ذات قوام نحيف وارتدت سترة مجسّمة تظهر بها قوامها النحيف، وارتدت أيضا بلوزة بيضاء من الحرير المتعرّج أسفل الجاكت وأمسكت بيدها حقيبة نسائية بيضاء اللون، وأكملت أناقتها بارتداء حذاء مخملي ذو كعب عالٍ، متماشيًا بذلك مع اختيارها لسترتها ذات الخطوط المخملية، ونسّقت النجمة شعرها بطريقة بسيطة، وارتدت نظارات شمسية كبيرة الحجم، أخفت بها وجهها. وانطلقت سيلين في حياتها المهنية بعد توفقها منذ 2016، وذلك بعد صدمتها في وفاة زوجها بعد 22 عامًا من الزواج، في صراعه مع مرض السرطان، وستشهد سيلن

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - إيهاب حسن يؤكد بعض أعضاء فرقة رضا فضلوا العمل وراء راقصات   مصر اليوم - إيهاب حسن يؤكد بعض أعضاء فرقة رضا فضلوا العمل وراء راقصات



F
  مصر اليوم - جناح جديد هادئ في فندق شانغري لا باريس الشهيرة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon