أكّد لـ " مصر اليوم" أنّه ليس من حقّ الحكومة سحبه

السجيني يكشف سبب تأخير قانون الإدارة المحلية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - السجيني يكشف سبب تأخير قانون الإدارة المحلية

رئيس لجنة الإدارة المحلية في البرلمان أحمد السجيني
القاهرة - محمد التوني

  يبحث قانون الإدارة المحلية في مجلس النواب المصري، عن النور تحت قبة البرلمان، بعدما أعلنت لجنة الإدارة المحلية في المجلس الانتهاء من مناقشته، إلا أنه حتى الآن لم يدرج علي جدول أعمال المجلس، وأكّد رئيس لجنة الإدارة المحلية في المجلس النائب أحمد السجيني، أنّ قانون الإدارة المحلية سيدرج على الأجندة التشريعية للمجلس لمناقشته والتصويت عليه في أقرب وقت ممكن، نافيًا وجود أي تعطيل للقانون.

 وأوضح أحمد السجيني، في مقابلة خاصّة مع "مصر اليوم"، أنّه "ليس هناك أساس من الصحة لما يثار حول تعمّد تعطيل انتخابات المحليات بتأخير صدور القانون"، ومشيرًا إلى أنّ السبب في تأخر عرض القانون للمناقشة في الجلسة العامة حتى الآن، يكمن في ازدحام الأجندة التشريعية للمجلس، خاصة وأن هناك العديد من التشريعات المرتبطة بالتطرّف، لمواجهة الأحداث التي شهدتها مصر في الفترة الراهنة.

 وتحدّث السجيني عن الموعد النهائي لإقرار القانون، مشيرًا إلى أنّه سيصدر خلال دور الانعقاد الحالي، وهو غير معني فقط بالانتخابات وإنما تحديث المنظومة ومنح الصلاحيات للمجالس المحلية لمساعدة الحكومة فمواد الانتخابات لا تمثّل سوى 14% فقط من مواد القانون، وعن موعد إجراء انتخابات المحليات، أكد السجيني، أن إجراء الانتخابات مرتبط أيضا بصدور قانون الهيئة الوطنية للانتخابات والذي سيكون من ضمن مهامها تنظيم الإجراءات الخاصة بالانتخابات الرئاسية والبرلمانية والمحليات إضافة إلى الاستفتاءات.

 وبيّن السجيني، أنه ليس من صلاحيات وزير التنمية المحلية سحب مشروع قانون الإدارة المحلية الجديد من البرلمان، مشيرًا إلى أنه تم الاتفاق مع وزير التنمية المحلية، الدكتور هشام الشريف، على إرسال النسخة النهائية من القانون له للاطّلاع عليه.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - السجيني يكشف سبب تأخير قانون الإدارة المحلية   مصر اليوم - السجيني يكشف سبب تأخير قانون الإدارة المحلية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - السجيني يكشف سبب تأخير قانون الإدارة المحلية   مصر اليوم - السجيني يكشف سبب تأخير قانون الإدارة المحلية



  مصر اليوم -

أثناء توجهها لحضور "جيمي كيمل لايف" في هوليوود

سلمى حايك تلفت الانتباه بفستان ملون يظهر أناقتها

هوليوود ـ رولا عيسى
نشرت صحيفة "الديلي ميل" البريطانية ، صورًا جديدة للممثلة المكسيكية "سلمى حايك" تتباهى بجسدها الرّشيق على الرّغم من تقدّمها في السنّ لافتة الأنظار للياقتها البدنية في فستانا ممزوجًا بالكثير من الألوان ، في طريقها إلى  هوليوود، الخميس، لتكون ضيفة البرنامج التليفزيوني "جيمي كيمل لايف" الشهير. واعتادت النجمة العالمية سلمي حايك على إظهار جمال ورشاقة جسدها بطرق عدة حتى أن قطاعًا كبيرًا من الفتيات يعتبرونها واحدة من أهم وأرقى أيقونات الجمال والرشاقة فى العالم ، ففاجأت النجمة الشهيرة على الرغم من حقيقة أنها الآن في الخمسينيات من عمرها ، برشاقتها في ثوب مطبوعًا بالأزهار الملونة مع حزام أسود مربوطًا على الخصر، بالإضافة إلى زوجًا من الصنادل الوردية ذات الكعب العالي. وصرحت النجمة التي تصف أصولها كنصف لبنانية ونصف إسبانية، مؤخرًا، أن مسيرتها المهنية أصبحت أكثر إثارة في الوقت الجاري أكثر من أي وقت مضى. وقالت حايك "في بعض الأحيان
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 02:54 2017 الأربعاء ,16 آب / أغسطس

مي سليم زعيمة مافيا في فيلم "خير وبركة"

GMT 08:25 2017 الأربعاء ,16 آب / أغسطس

"الكارديغان" من اتجاهات موضة خريف وشتاء 2017
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon