لقاح جديد ضد الإيدز في مرسيليا

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - لقاح جديد ضد الإيدز في مرسيليا

تبدأ بعد اسابيع قليلة تجارب سريرية للقاح ضد مرض الايدز في مرسيليا في جنوب فرنسا على 48 ايجابيي مصل من المتطوعين، مما شكل املا جديدا في مكافحة هذا الفيروس مع ضرورة "توخي الحذر" على ما اعلن الطبيب اروان لوريه. وشدد الباحث الذي يقف وراء هذه التجربة "هذه ليست نهاية الايدز" مع انه يأمل بامكانية استبدال العلاج الثلاثي الذي له تأثيرات جانبية قوية جدا، بحقنة. وقال البروفسور جان-فرنسوا دلفريسي مدير الوكالة الوطنية لابحاث الايدز "ثمة 25 الى 26 تجربة على لقاحات" مضادة لفيروس الايدز في العالم راهنا، مضيفا خلال مؤتمر صحافي عبر الهاتف "يجب ان نتوخى الحذر في الرسائل التي نوجهها الى المرضى والجمهور العريض". واوضح البروفسور اروان لوريه الذي عرض في احد مستشفيات مرسيليا التجربة السريرية التي سمحت بها في 24 كانون الثاني الوكالة الوطنية لسلامة الادوية "الهدف هو بروتين مسمى +تات+" من كلمة "ترانزاكتيفييتنغ". ولدى ايجابيي المصل يلعب هذا البروتين دور "الحارس الشخصي للخلايا المصابة" على ما اوضح البروفسور. الا ان جسم هؤلاء المرضى يعجز عن التعرف عليها او القضاء عليها وهذا ما سعى اليه اللقاح الذي سيجرب. ويشارك في الدراسة 48 ايجابي مصل يتبعون علاجا ثلاثيا. وستبدأ التجارب بعد اسابيع قليلة ليتسنى اختيار المتطوعين واطلاعهم على مخاطر التجربة والحصول على موافقتهم بعد ذلك. وينتظر صدور النتائج الاولى في غضون خمسة اشهر. وسيلقح المرضى ثلاث مرات مع فارق شهر بين كل عملية تلقيح. وبعد ذلك عليهم وقف العلاج الثلاثي لمدة شهرين. واوضح البروفسور لوريه "اذا كان مستوى الشحنة الفيروسية في الدم غير قابل للكشف بعد هذين الشهرين" فان الدراسة تكون قد استجابت للمعايير التي وضعها برنامج الامم المتحدة لمكافحة الايدز على ما اوضح البروفسور لوريه. وفي حال النجاح، سيشارك 80 شخصا في التجارب فيحصل نصفهم على اللقاح والنصف الاخر على عقار وهمي. لكن ينبغي الانتظار سنوات عدة لمعرفة ان كان هذا اللقاح يشكل اختراقا فعليا. في العام 2011 كان 34 مليون شخص في العالم مصابين بفيروس الايدز. ومنذ اكتشاف الفيروس الى اليوم توفي اكثر من 30 مليون مصاب ويقدر عدد الاشخاص الذين يموتون سنويا من جراء الايدز بنحو 1,8 مليون شخص على ما تفيد منظمة الصحة العالمية.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - لقاح جديد ضد الإيدز في مرسيليا   مصر اليوم - لقاح جديد ضد الإيدز في مرسيليا



  مصر اليوم -

أظهرت تحولًا جذريًا في طريقة ارتدائها لملابسها

سيلين ديون تتألّق في بلوزة بيضاء من الحرير المتعرّج

باريس ـ مارينا منصف
أظهرت سيلين ديون، تحولًا جذريًا في طريقة ارتدائها لملابسها، وقد تم تداول الحديث بشأنها وعن طريقتها الجديدة في اختيار ملابسها خلال جولتها في أوروبا، حيث واصلت سيلين ديون روتينها اليومي على المدرج عند خروجها من باريس يوم الخميس، وبدت المطربة الكندية البالغة من العمر 49 عامًا وكأنها مستعدة للعمل عندما ظهرت مرتدية بدلة منسقة. واستغلت النجمة كونها ذات قوام نحيف وارتدت سترة مجسّمة تظهر بها قوامها النحيف، وارتدت أيضا بلوزة بيضاء من الحرير المتعرّج أسفل الجاكت وأمسكت بيدها حقيبة نسائية بيضاء اللون، وأكملت أناقتها بارتداء حذاء مخملي ذو كعب عالٍ، متماشيًا بذلك مع اختيارها لسترتها ذات الخطوط المخملية، ونسّقت النجمة شعرها بطريقة بسيطة، وارتدت نظارات شمسية كبيرة الحجم، أخفت بها وجهها. وانطلقت سيلين في حياتها المهنية بعد توفقها منذ 2016، وذلك بعد صدمتها في وفاة زوجها بعد 22 عامًا من الزواج، في صراعه مع مرض السرطان، وستشهد سيلن

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - لقاح جديد ضد الإيدز في مرسيليا   مصر اليوم - لقاح جديد ضد الإيدز في مرسيليا



F
  مصر اليوم - جناح جديد هادئ في فندق شانغري لا باريس الشهيرة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon