يختار الرجال الثروة وتختار النساء الحب والأطباء يرونها غير مجدية

عمليات "PALM" الجراحية تنحت خطوط جديدة في كف اليد لتحسين الحظ

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - عمليات PALM الجراحية تنحت خطوط جديدة في كف اليد لتحسين الحظ

عمليات "PALM" الجراحية لنحت خطوط في كف اليد
لندن ـ رانيا سجعان 

لندن ـ رانيا سجعان  ابتكرت طريقة جديدة لأولئك الذين لا تحتوي كفوف أيديهم على خطوط للحب والثروة، والتي يحتاج إليها فن "قراءة الكف" للتنبؤ بالمستقبل، ليكون الشخص سيد مصيره، وهي تغيير خطوط اليد من خلال جراحة تجميلية. ويتم إجراء الجراحة، التي انتشرت بشكل كبير في كوريا، بواسطة مشرط كهربائي ، والذي يقوم بحرق الجسم وترك ندبة شبه دائمة.
ووجدت تقرير نشر على "The Daily Beast" أنه "في الفترة ما بين كانون الثاني/ يناير 2011 وأيار/ مايو من العام الجاري، تم إجراء 37 عملية جراحية في كف اليد، والتي يطلق عليها "palm plastic" في عيادة واحدة في اليابان".
وتقدم عيادة "Shonan Beauty Clinic" التجميلية العملية الجراحية مقابل 662 جنيه استرليني، ولكن لم يعد يعلن عن توافر العلاج، لأنهم لم يستطيعوا مواكبة الطلب.
وقال الدكتور ماتسوكا، الذي أجرى 20 عملية لدايلي بيست: إذا حاولت إنشاء خط على كف اليد بواسطة الليزر، فإنه يشفى بمرور الوقت، ولن يترك علامة واضحة. لذلك عليك استخدام مشرط كهربائي وجعل الشق مهزوز عن قصد، لأن هذه الخطوط لا تأتي أبدًا مستقيمة تمامًا. وإذا لم تحرق الجلد واستخدمته كمجرد مشرط عادي، لن تتشكل الخطوط. إنها ليست عملية جراحية صعبة، ولكن يجب إجرائها بطريقة صحيحة. وتستغرق العملية عادة من 10 إلى 15 دقيقة، ويمكن أن تحصل على 5 إلى 10 خطوط. بعض المرضى يستخدمون القلم لخلق علامات للجراح لترشده عن مكان خلق الخطوط قبل الجراحة. ويستغرق الأمر شهر لشفاء الجروح وتشكيل الخطوط الجديدة.
ومعظم المرضى في الـ 30 من عمرهم سواء من الرجال أو النساء الذين لديهم ميل للتكهن بالمستقبل. بينما يريد الرجال خط المال أو خط النجاح، وتبحث المرأة عن خط إطالة الحب/ الزواج. وبعض النساء لا تملك حتى خط الزواج ويعتقدن أنه لهذا السبب لن يجدن الحب. ولكن هل لهذا الأمر نتيجة مجدية بالفعل؟.
رسم الدكتور ماتسوكا لسيدة خط الزواج، وبعد فترة وجيزة كتبت له قائلة إنها قد تزوجت. كما فاز مريضين آخرين في اليانصيب، بعد أن رسم لهم خط الحظ.
ورغم قصص النجاح، إلا أن ماتسوكا ليس متأكد من مدى فعالية الجراحة حقًا، كما أنه يمكن أن يكون هناك تأثير وهمي.
وقال: إذا أعتقد الناس أنهم محظوظون، أحيانًا يصبحون محظوظين، لأن هذه الخطوط ليست مكتوبة على الحجر إنها تجاعيد في الأساس. وهو ما يفسر أن هذه الخطوط تتغير مع مرور الوقت وحتى طريقة استخدام الناس لأيديهم يمكن تغييرها.
وقال بعض العاملين في مجال قراءة الكف: إن عملائهم الذين لا يريدون الخضوع لعملية جراحية، يمكنهم رسم الخطوط على أيديهم بأنفسهم لتغيير حظهم.
وقالت سوبود غوبتا "قارئة للكف مقرها لندن": إن الجراحة غير مجدية، وأنها سمعت عن هذه الجراحة، وكانت مندهشة للغاية. وأضافت "حتى من قبل أن تجرى له الجراحة، الخطوط لا يمكن تغييرها. إذا كنت ترغب في تحسين ثروتك، قم باتخاذ الإجراءات المادية، وإذا كنت تريد المزيد من الصحة، عليك القيام ببعض التمارين الرياضية. لقد رأيت تغيير خطوط صحة الناس بعد 6 أشهر من اليوغا.
ومن ناحيته، قال الدكتور يانيس ألكسندريديس "مؤسس ومدير ورئيس الممارسات والعمليات الجراحية في 111 هارلي شارع في لندن": يمكن للمضاعفات الناجمة عن هذا النوع من الجراحة مثل العدوى العصبية المؤلمة، التي يمكن أن تخلق مصدرًا للتهيج. تأثير الدواء الوهمي يمكن أن يغير بشكل إيجابي موقف شخص ما، ولكن ليس بما يكفي لتبرير التدخل الجراحي الذي لا لزوم له.
"قراءة الكف" فن قديم للتنبؤ بالمستقبل، من خلال قراءة خطوط اليد. ويحظى هذا الفن بشعبية كبيرة في اليابان، بحيث يتقاضى من يتقن هذا الفن من العملاء المتفائلين ما يصل إلى أكثر من 50 جنيه استرليني في الجلسة الواحدة، ليخبروهم عن ما يمكن أن يحمله المستقبل، وذلك ببساطة من خلال النظر في علامات على أيديهم.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عمليات palm الجراحية تنحت خطوط جديدة في كف اليد لتحسين الحظ عمليات palm الجراحية تنحت خطوط جديدة في كف اليد لتحسين الحظ



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عمليات palm الجراحية تنحت خطوط جديدة في كف اليد لتحسين الحظ عمليات palm الجراحية تنحت خطوط جديدة في كف اليد لتحسين الحظ



اختارت تطبيق المكياج الناعم وأحمر الشفاه اللامع

انجلينا تفضّل اللون الأسود أثناء تواجدها في نيويورك

نيويرك ـ مادلين سعاده
ظهرت النجمة الأميركية انجلينا جولي بإطلالة جذابة وأنيقة، أثناء تجولها في شوارع نيويورك يوم الخميس، حيث ارتدت معطفا طويلًا من اللون الأسود على فستان بنفس اللون، وأكملت إطلالتها بحقيبة سوداء وزوجا من الأحذية الأنيقة ذات كعب عال أضافت بعض السنتيمترات إلى طولها كما اختارت مكياجا ناعما بلمسات من الماسكارا واحمر الشفاه اللامع. وظهرت أنجلينا، والتي بدت في قمة أناقتها، بحالة مزاجية عالية مع ابتسامتها الرائعة التي سحرت بها قلوب متابعيها الذين تجمعوا حولها، أثناء حضورها اجتماع للصحافة الأجنبية في هوليوود للمرة الأولى. وكان ذلك في ظهورها مع صحيفة أميركية، حيث اختارت النجمة انجلينا مقعدها علي خشبة المسرح للمشاركة في المائدة المستديرة والتي ناقشت فيها تاريخها الفني. وانضم إليها المخرج الكمبودي ريثي بانه، المدير التنفيذي للفنون الكمبودية للفنون فلويون بريم، ومؤلفة المذكرات والسيناريو لونغ أونغز، وشوهدت برفقه ابنيها، باكس، 14 عاما، ونوكس، تسعة أعوام. كان أسبوعا حافلا لانجلينا التي

GMT 07:28 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

قرية جون اوغروتس أكثر الأماكن كآبة في اسكتلندا
  مصر اليوم - قرية جون اوغروتس أكثر الأماكن كآبة في اسكتلندا

GMT 07:46 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

خطوات مميّزة لتحسين التصميم الداخلي للمنزل قبل بيعه
  مصر اليوم - خطوات مميّزة لتحسين التصميم الداخلي للمنزل قبل بيعه

GMT 10:03 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

توقيف مدير مدرسة في الهند بسبب عقاب طالبة
  مصر اليوم - توقيف مدير مدرسة في الهند بسبب عقاب طالبة

GMT 05:52 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

"داعش" ينشر تهديدات جديدة تستهدف أميركا وألمانيا
  مصر اليوم - داعش ينشر تهديدات جديدة تستهدف أميركا وألمانيا

GMT 07:17 2017 الجمعة ,15 كانون الأول / ديسمبر

موضة جينز التسعينات تطغى على شتاء 2018
  مصر اليوم - موضة جينز التسعينات تطغى على شتاء 2018

GMT 09:05 2017 الجمعة ,15 كانون الأول / ديسمبر

مناطق سياحية تجعل ماليزيا من أكثر الوجهات رواجًا
  مصر اليوم - مناطق سياحية تجعل ماليزيا من أكثر الوجهات رواجًا

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 05:05 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على خطوات تجديد بيانات البطاقة الشخصية "الرقم القومي"

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 17:52 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

السلطات الإماراتية ترفض التعليق على ترحيل أحمد شفيق

GMT 06:26 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل اتهام قاصر لسائق "توك توك" بهتك عرضها في الهرم

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 19:37 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الحكومة المصرية تبحث مقترح كتابة الأسعار على علب السجائر

GMT 23:28 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

الأرصاد يحذر من تقلبات جوية وأمطار اعتبارًا من الجمعة

GMT 04:34 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تنظيم "بيت المقدس" يعلن مسؤوليته عن حادث مسجد الروضة
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon